أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

قرارات الهيئة العليا لـ‮»‬غد نور‮« ‬تهدد بتفجير الحزب من جديد


هبة الشرقاوي
 
مرة أخري.. عادت أجواء الصراعات، والانقسامات الداخلية، إلي حزب الغد- جبهة أيمن نور- لتهدد بانفجار جديد، قد يعصف بهذا الحزب للأبد.

 
l
 
 إيهاب الخولى
كانت الهيئة العليا لـ»الغد« قد اجتمعت، يوم الأربعاء الماضي، لأول مرة، بعد الانتخابات، التي جرت مؤخراً، وشهد الاجتماع عدداً من التطورات، تمثلت في اختيار عدد من الأعضاء الموالين لأيمن نور، للانضمام للهيئة العليا بالتعيين، طبقاً للوائح الحزب، التي تتضمن قيام أعضاء الهيئة المنتخبين، بتعيين 44 عضواً، بموافقة أغلبية الأعضاء.
 
ورغم أنه تم اختيار إيهاب الخولي، رئيس الحزب الحالي، من بين الأعضاء المعينين، فإن أغلب المعينين كانوا من الموالين لأيمن نور، كما لوحظ تأجيل البت في تعيين عدد من المعارضين لنور للاجتماع المقبل للهيئة، وعلي رأسهم الأعضاء الذين تقدموا بطعون علي النتيجة السابقة للانتخابات، مثل السيد بسيوني، أمين التنظيم بحزب الغد.
 
أما القراران الأكثر إثارة للجدل في هذا الاجتماع، فهما قرار ضم أيمن نور ذاته للهيئة، وقرار اختياره كمرشح حزب الغد لانتخابات رئاسة الجمهورية عام 2011، وذلك رغم الحظر السياسي المفروض علي نور، بسبب اتهامه في قضية تزوير التوكيلات الشهيرة.
 
وبالطبع فقد أثارت تلك التطورات حالة من الاستقطاب الحاد داخل اروقة الحزب.
 
من جهته، أعرب السيد بسيوني، أمين تنظيم حزب الغد، عن غضبه الشديد، مما جري باجتماع الهيئة العليا، مؤكداً أنه اتصل هاتفياً بإيهاب الخولي، رئيس الحزب، رافضاً تعيينه في الهيئة العليا، لأنه قام بتقديم طعن علي نتيجة الانتخابات التي شابها التزوير ولم يتم التحقيق فيها، رافضاً أن يتم منحه عضوية الهيئة بقرار من »نور«.
 
وعن قرار ترشيح أيمن نور لانتخابات الرئاسة عن حزب الغد، وهو القرار الأول الذي اتخذته الهيئة العليا بعد انعقادها، أشار بسيوني إلي أن وضع الدكتور أيمن نور استثنائي، نظراً لحرمانه من مباشرة حقوقه السياسية، إلا أن الهيئة العليا قررت اختياره مرشحاً للرئاسة بعد أن أكد لها نور أنه يملك من الدفوع القانونية، ما سيمكنه من رفع هذا الحظر قبل الانتخابات الرئاسية 2011.
 
وأكد بسيوني أنه علي نور الإعلان عن تلك الدفوع، التي يعلن عنها منذ سنوات، معتبراً أن وضع نور سيظل غير قانوني، إلي أن يكشف عن تلك الدفوع، وإلا  وجب عليه أن يخرج من الهيئة العليا للحزب احتراماً لأحكام القضاء.
 
إلا أن إيهاب الخولي، رئيس الحزب، والذي كان قد اعترض في تصريحات سابقة لـ»المال« علي ترشيح »نور« للرئاسة، نظراً لمنعه من ممارسة العمل السياسي، عاد اليوم ليقول إن الهيئة العليا قد حسمت الأمر بالفعل، سواء من حيث قبولها تعيين »نور« في الهيئة العليا ليحقق أول شروط المادة 76 للترشيح للرئاسة، أو من حيث موافقتها علي ترشحه للانتخابات الرئاسية، باسم حزب الغد العام المقبل، مؤكداً أن قرارات الهيئة العليا نهائية، موضحاً أن هذه القرارات قد اتخذت حالياً استعداداً لوقف أو إلغاء الحظر السياسي علي »نور«، فلو تم الانتظار حتي يتمكن »نور« من رفع الحظر، دون تعيينه في الهيئة العليا فلن يتمكن وقتها من الترشح للرئاسة، لأنه لن يكون قد مر علي وجوده في الهيئة العليا للحزب عام كامل.
 
من جانبه، أقر الدكتور أيمن نور زعيم حزب الغد، بأنه محروم من ممارسة العمل السياسي بحكم المادة 25 من الدستور المصري، التي تنص علي تعيين قيم علي المدان جنائياً، في جريمة شرف علي إدارة أمواله، ومنعه من ممارسة حياته العملية والسياسية، لكنه أكد أنه سيلغي هذا القرار التعسفي قريباً، وذلك من خلال مجموعة من الأسانيد والدفوع القانونية، قبل الانتخابات الرئاسية المقبلة، رافضاً رغم ذلك الافصاح عن ماهية هذه الأسانيد والدفوع.
 
وأكد »نور« أن الهيئة العليا، هي التي دفعته للترشح، وأنه رحب بهذا، خاصة أن هذا جائز طبقاً للوائح الحزب، ونفي نور ما يثار حول أنه قام عن قصد بإرجاء تعيين بعض المعارضين له من الهيئة العليا لتمرير قراراته، مؤكداً أنه لا يملك هذا، فهو مجرد عضو في الهيئة العليا  ولا يملك التأثير في باقي الأعضاء مشيراً إلي أن الهيئة العليا -بقراراتها تلك- تريد أن ترسل رسالة للنظام فحواها، أن حزب الغد لن يقبل أن يكون أحد أتباع النظام، بل سينتزع حقوقه السياسية رغماً عنه.
 
علي الجانب الآخر، أكد الدكتور محمود عبدالحفيظ، أستاذ العلوم السياسية بجامعة حلوان، أن قرارات الهيئة العليا لـ»الغد« ما هي إلا الحلقة الأخيرة في خطة نور لتمرير ترشحه للرئاسة، رغم الأصوات المعارضة لذلك، فقام بالضغط لإنجاح أسماء بعينها في انتخابات الهيئة العليا، من أجل تحقيق هذا الغرض، وهو ما جعل الأصوات ترتفع بأنه كان هناك تزويراً في تلك الانتخابات، مؤكداً أن المشكلة التي كانت تواجه »نور« للترشح هي عدم قبول العديد من القيادات القديمة ترشحه فعمل علي استبعادها.
 
وتوقع »عبدالحفيظ«، أن تؤدي هذه التطورات إلي انفراط عقد »غد نور«، بل انضمام عدد من أعضائه إلي بعض الأحزاب الأخري، مشيراً في هذا الإطار إلي ما يثار حول احتمال انضمام عدد من جبهة نور لحزب الوفد، أو محاولة إنشاء حزب جديد بنفس القيادات، وعلي رأسهم إيهاب الخولي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة