سيـــاســة

الضرائب علي بدل التكنولوجيا للصحفيين‮.. ‬خصم مبكر دون قانون


شيرين راغب
 
بسبب تنفيذ الصحف القومية قرار خصم ضرائب علي بدل التدريب والتكنولوجيا الذي يتقاضاه الصحفيون بأثر رجعي -منذ اقرار الزيادة الاخيرة التي وعد بها النقيب 80 جنيها- ارسل مركز »صحفيون متحدون« انذارا علي يد محضر امس الاول الي كل من نقابة الصحفيين والمجلس الاعلي للصحافة يطالبهما فيه باصدار قرار مضاد يقضي بوقف خصم الضرائب علي بدل التدريب والتكنولوجيا من صحفيي الصحف القومية، وذلك بهدف الدفاع عن الميزة الجماعية التي حصل عليها الصحفيون.

 
وجاء هذا الانذار نتيجة قيام عدد من الصحف القومية كالجمهورية ومجلة الإذاعة والتليفزيون ووكالة انباء الشرق الاوسط بخصم ما يقرب من %10 كضرائب علي البدل »بأثر رجعي« والذي يتقاضاه الصحفيون نظير تطوير ادائهم المهني، وبالرغم من تلك التطورات مازالت نقابة الصحفيين تلتزم الصمت تجاه الازمة.

 
اوضح سعيد شعيب، المدير التنفيذي لمركز »صحفيون متحدون«، ان المركز اختار ان ينتهج المسلك القانوني للرد علي خصم ضرائب من بدل التكنولوجيا للزملاء الصحفيين في بعض المؤسسات القومية باثر رجعي، لافتا الي ان الانذار علي يد محضر بداية للاجراءات القانونية سوف يتم الحاقه بدعوي قضائية امام مجلس الدولة استنادا الي قانون الضرائب، الذي ينص علي ان »المزايا الجماعية لا يتم خصم ضرائب منها« لذلك سوف يعمل المركز علي حشد اكبر عدد ممكن من الصحفيين ليتضامنوا مع المركز في الدعوي القضائية، داعيا نقابة الصحفيين لاتخاذ اجراء تجاه هذا التمييز السلبي ضد صحفيي الجرائد القومية والتخلي عن صمتها المطبق تجاه تلك الازمة.

 
وأكد سيد فتحي، المحامي، مدير مؤسسة الهلالي، والذي قام بارسال الانذار نيابة عن سعيد شعيب، انه تم خصم الضرائب بالفعل من الصحفيين العاملين في كل من وكالة انباء الشرق الاوسط، والجمهورية، والاذاعة والتليفزيون، باثر رجعي وهذا ما دفع مركز »صحفيون متحدون« للتحرك القانوني وقد منح الانذار الاعلي للصحافة ونقابة الصحفيين مهلة 15 يوما لإلغاء خصم الضرائب علي بدل التكنولوجيا، واذا لم يمتثلا سوف يتم اقامة دعوي قضائية امام مجلس الدولة ضد المجلس الاعلي للصحافة ووزير المالية، اضافة الي اقامة دعاوي قضائية ضد المؤسسات التي تخصم الضريبة علي بدل التكنولوجيا.

 
ولفت فتحي الي ان صرف بدل التدريب والتكنولوجيا يكون بهدف تطوير مهارات وقدرات الصحفيين، لاسيما ان نقابة الصحفيين غير قادرة علي تقديم تدريبات لتطوير اداء الصحفيين، وبالتالي فإن البدل يعوض عن انسحاب النقابة من المهام المنوطة بها، مؤكدا انه بالرغم من ان وزير المالية لم يصدر قرارًا حتي الآن باعتبار قيمة ذلك البدل ضمن الوعاء الضريبي المستحق عنه سداد ضريبة الدخل، فإنه قد تم الخصم فعليا من بعض الصحفيين بجريدة الجمهورية بل تم الخصم باثر رجعي منذ صرف زيادة البدل التي تقدر بنحو 80 جنيها خلال انتخابات نقيب الصحفيين الماضية.

 
واعربت عبير سعدي، عضو مجلس نقابة الصحفيين، عن استيائها من عدم اتخاذ النقابة اي اجراء تجاه ازمة خصم الضرائب من بدل التكنولوجيا، مؤكدة ان المذكرة التي قدمها 6 من اعضاء مجلس النقابة كانت بشأن اعادة ترتيب اولويات النقابة واجندة المناقشة في ازمة خصم الضرائب علي البدل وتحسين اجور الصحفيين، الا ان هذا المطلب تم استبعاده من المناقشة علي جدول اعمال المجلس، وأكدت سعدي انها بصفة شخصية تؤيد اقامة دعوي قضائية او التضامن في الدعوي التي اقامها مركز صحفيون متحدون.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة