أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

البورصة تخسر‮ ‬%2.3‮ ‬وتصل لأدني مستوياتها في‮ ‬12‮ ‬شهراً


كتب ـ فريد عبداللطيف:

واصلت البورصة المصرية امس نزيف الخسائر انعكاسا لتزايد المخاوف من اتساع نطاق الهبوط وتحول تجاهها العام من عرضي الي هابط، بعد ان ضربت شريحة عريضة من الاسهم كل مستويات الدعم المرشحة لصد هبوطها المتواصل الذي استهلته منذ تسجيل مؤشر EGX 30 في نهاية ابريل الماضي اعلي مستوياته منذ اندلاع الازمة العالمية بملامسته 7700 نقطة، ليشهد بعد ذلك تراجعا تدريجيا تسارعت وتيرته في الجلسات الاخيرة مع هبوطه امس بنسبة %2.28 ليسجل 5895.5 نقطة مقابل 6033 نقطة في اقفال الجلسة السابقة.


اشار محمد الاعصر، رئيس قسم التحليل الفني في شركة المجموعة المالية هيرمس، الي ان اي نهوض حقيقي للبورصة لن يكون قبل تراجع المؤشر الي 5600-5550 نقطة، التي اوصي المستثمر خارج السوق بالدخول عندها للمتاجرة السريعة، كون المؤشر سيرتد منها لاعلي مستهدفا 6300 نقطة، التي اوصي بتخفيف واسع النطاق للمراكز عندها انعكاسا لكونها تحولت من دعم رئيسي لمقاومة لن يتم اختراقها لاعلي علي المدي المنظور.

وقال إن سهم اوراسكوم تليكوم سيقترب من الجلسات المقبلة من قاع حركته للشهر الحالي عند 4.55 جنيه، بالتزامن مع اقتراب المؤشر من 5600 نقطة، التي وجدها فرصة شراء للمتاجرة السريعة علي السهم مع تخفيف المراكز قرب 4.9 جنيه. واغلق سهم اوراسكوم تليكوم علي تراجع بنسبة %2.4 مسجلا 4.86 جنيه مقابل 4.98 جنيه.. ومن جهته اشار ايهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفني في شركة اصول للسمسرة الي ان السهم كسر خلال الجلسة مستوي دعم رئيسي عند 4.9 جنيه، وفي حال عدم نجاحه في العودة للتحرك فوقها اليوم سيتحول اتجاهه من عرضي الي هابط، مع تحركه دون اي دعم قبل 4.5 جنيه.

واضاف ان البورصة سجلت علي اسعار الاسهم في اقفال امس ادني مستوياتها في 12 شهرا بملامسة المؤشر 5790 نقطة دون اي قوة شرائية تذكر. وفي حال مرور جلسة اليوم بسيناريو مشابه، سيتأكد كسر المؤشر لدعمه متوسط الاجل عند 5800 نقطة التي تعد قاع القناة التي يتحرك من خلالها منذ يوليو 2009، ليتحول الاتجاه العام للبورصة من عرضي الي هابط.

واضاف السعيد ان سهم اوراسكوم للانشاء والصناعة يتحرك قرب دعم رئيسي ومستوي وقف خسارة عند 217 جنيها، وفي حال كسرها ستتسارع وتيرة هبوطه ليتحرك دون اي دعم قبل 190 جنيها مع تحول اتجاهه العام من عرضي الي هابط، واغلق السهم علي تراجع بنسبة %2.7 مسجلا 221 جنيها مقابل 227 جنيها.

ومن جهته رجح الاعصر تراجع »اوراسكوم للانشاء« قرب 215 جنيها، التي وجدها فرصة للشراء مع تخفيف المراكز في السهم علي اسعاره بعد الارتداد المؤقت المنتظر للمؤشر الي 6300 نقطة.

واوصي باستهداف سهم البنك التجاري الدولي مع اقترابه من 63 جنيها وتخفيف المراكز فيه مع وصول المؤشر من 6300 نقطة. واغلق السهم علي تراجع بنسبة %2.1 مسجلا 66.1 جنيه مقابل 67.5 جنيه في اقفال الجلسة السابقة.

ومن جهته اشار السعيد الي ان السهم يتحرك قرب مستوي وقف خسارة عند 64 جنيها التي يعد ضربها تغييرا في اتجاه السهم من صاعد الي هابط.

كما المح الي ان سهم مجموعة طلعت مصطفي يمر بفترة حرجة، حيث يعد كسر مستوي 6.8 جنيه تغييرا لاتجاه السهم من عرضي الي هابط. واغلق السهم علي تراجع بنسبة %4.2 مسجلا 7.03 جنيه مقابل 7.34 جنيه. ومن جهته اشار الاعصر الي ان السهم سيتحرك في الجلسات المقبلة لقاع حركته الشهر الحالي عند 4.55 جنيه التي وجدها فرصة شراء مع تخفيف المراكز عند اقتراب المؤشر من 6300 نقطة.

وكان سهم المصرية للاتصالات ضمن اكبر الخسارين امس، وتراجع بنسبة %4.1 مسجلا 15.1 جنيه مقابل 15.7 جنيه. اشار الاعصر الي ان السهم سيتحرك في الجلسات المقبلة نحو دعمه الرئيسي الشهر الحالي عند 14.5 جنيه التي وجدها فرصة شراء للمتاجرة السريعة.

وكان اداء البورصة امس قد جاء وسط قيم تعامل ضعيفة بلغت 351 مليون جنيه. وهدأت تماما تعاملات الاجانب مع اتجاهها للبيع بصافي قيمة 20 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %13 من السوق. كما اتجه العرب للبيع بصافي قيمة 19 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %8 من السوق. من جهة اخري اتجه المصريون للشراء بصافي قيمة 40 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %79 من السوق. ومثلت تعاملات المؤسسات %69 من السوق مقابل %31 للافراد.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة