أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

%30‮ ‬ارتفـــاعـــًا مرتــقـبًا في أسعــار السـگـــر


صعدت أسعار السكر الخام لأعلي مستوياتها منذ 10 أسابيع في ظل تزايد التكهنات بشأن زيادة روسيا مشترياتها خلال الشهر المقبل في أعقاب قيامها بتقليص الضريبة المفروضة علي وارداتها.
 
وكانت روسيا قد قامت بتقليص الرسوم المفروضة علي السكر الخام بنسبة %10 حتي بلغت أسعاره نحو 203 دولارات للطن المتري في عقود شهر أغسطس، وفقاً لاتحاد منتجي السكر في روسيا. وصعدت الأسعار بنسبة %13 الشهر الماضي، وهو ما أدي إلي وقف تراجع أمتد 4 أشهر بسبب صعود الطلب.

 
وأشار »جاك سكوفيل« نائب رئيس  شركة رايس جروب للسمسرة إلي صعود الطلب الروسي  علي السكر، وكانت أسعار السكر تسليم شهر أكتوبر قد أضافت نحو 0.42 سنت لمكاسبها أو نحو %2.6 ليصل سعره إلي 16.7 سنت للرطل في بورصة العقود الآجلة في نيويورك. وصعدت أكثر العقود نشاطاً لتصل إلي 16.72 سنت، وهو أعلي مستوي يتم تسجيله منذ 22 أبريل الماضي، واستطاع السكر مواصلة تقدمه خلال الأسبوع الماضي ليسجل ارتفاعاً بنسبة %1.9 في ثاني صعود له علي التوالي.

 
ارتفعت العقود الآجلة للسكر الأبيض تسليم شهر أكتوبر بنسبة %5 أو بنحو 23.20 دولار لتصل الأسعار إلي 491.80 دولار للطن المتري في بورصة لندن للعقود الآجلة والخيارات. وسجل السكر صعوداً بنسبة %1.5 خلال الأسبوع الماضي.

 
وتوقع باولو روبرتو دي سوزا، المدير التنفيذي لشركة كوبسكور البرازيلية التعاونية المختصة بتصدير السكر، صعود أسعاره بنسبة %30 خلال العام الحالي بفضل صعود الطلب، وتراجع المحصول والتأخر في وصول محصول قصب السكر من البرازيل عبر وسائل المواصلات.

 
وقال نعيم بيضون، الخبير في شركة رولي السويسرية للسمسرة، إن المتعاملين والصناديق قد فضلوا وقف رهاناتهم بتراجع أسعار السكر، استناداً لوجود مشاكل لوجيستية تشمل تأخر شحنات السكر في ميناء سانتوس البرازيلي لمدة 20 يوماً.

 
وقررت وزارة الزراعة الأمريكية، رفع حصة وارداتها من خام السكر بنحو 300 ألف طن، وهو الصعود الثاني لها خلال العام الحالي، وهو ما أدي لسد فجوة النقص في كمية السكر المتوفرة محلياً، التي تستخدمها الشركات بما فيها شركة بيبسي.
 
وذكرت الوزارة أن الشركات العالمية المنتجة للسكر سوف يسمح لها بشحن نحو 1.571 مليون طن متري للولايات المتحدة خلال العام المنتهي في 30 سبتمبر المقبل، استناداً إلي أن إنتاج الولايات من السكر لا يكفي لتلبية الاحتياجات المحلية.
 
وذكت الوزارة أن السوق الأمريكية تسعي لزيادة وارداتها من خام السكر، وأنها تتولي مراقبة أسعار الأسهم والاستهلاك والواردات وجميع المتغيرات في سوق السكر بشكل متواصل، وأنها قد تتخذ إجراءات إضافية تستهدف تأمين الإمدادات.
 
وقامت الوزارة في شهر أبريل الماضي بزيادة حصتها من واردات السكر بنسبة %16 بعد صعود أسعار التجزئة لأعلي مستوياتها علي الإطلاق.
 
ويعد السكر السلعة الوحيدة التي تتولي السلطات الأمريكية تحديد أسقف معينة لاستيرادها. ويتم وضع هذه الحصص بغرض حماية المزارعين المحليين. وأصبحت المكسيك في عام 2008 هي الاستثناء من هذه القاعدة تنفيذاً لمقررات اتفاقية التجارة الحرة في أمريكا الشمالية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة