أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

ترشيح كتاب ‮»‬كان فيه مرة ثورة‮«.. ‬حكاية‮ ‬25‮ ‬يناير







كتبت - ناني محمد
 
 
»كان فيه مرة ثورة« حكاية جديدة يحكيها الكاتب محمد فتحي لأولاده، عن ثورة 25 يناير، يبدؤها بتناول الاحداث في مصر علي مر 30 عاماً من القهر والفقر والإفساد، حيث يحكي الكاتب عن طفولته في عهد الرئيس المخلوع وكيف كان يحب هذا القائد العظيم الذي تجلت حقيقته مع الأيام وعرف أنه لم يكن قائداً أو عظيماً بل متغطرساً متجبراً علي الشعب المصري.

 
»كان فيه مرة ثورة« حقق اعلي المبيعات لمدة 6 أسابيع علي التوالي، وهو توثيق للحياة في مصر، قبل وأثناء الثورة من خلال رؤية الكاتب الأحداث، ويؤكد أنه لم يكن مقتنعا في بادئ الأمر بفكرة الثورة لأنها كانت معلنة ومحددة، مشيرا الي انه لم تكن في التاريخ ثورة معلنة لذا فقد تخيل انها ستتخذ نفس خطوات التظاهرات العادية وستنتهي بلا فوائد، ولكنه لم يملك سوي الانضمام لصفوف المتظاهرين مطالبا بإسقاط النظام. الكتاب مختلف حتي في غلافه، ففي الخلفية صور لشهداء الثورة وورقة فارغة معنونة بجملة »ادعيلهم.. واكتب لهم كلمة« ثم تجد في داخل الكتاب بعد حكاية الثورة التي يحكيها الكاتب لأولاده، توثيقاً لأشهر 100 هتاف في الثورة المصرية، إلي جانب تقرير عن عمر سليمان، وآخر عن »الراجل اللي واقف ورا عمر سليمان« و»50 شعارا من ميدان التحرير« هذا كما يتناول الكاتب الثورات العربية وكيف تعاملت معها النظم بنفس الأسلوب والعنجهية الخادعة، وفي النهاية يختتم فتحي كتابه بجملة انتشرت في مصر فور تنحي مبارك ورأي أنها الافضل للختام في كل الأحوال »من النهارده دي بلدك إنت، ماترميش زبالة، ماتكسرش إشارة، ماتدفعش رشوة، ماتزورش ورقة، اشتكي أي جهة تقصر في شغلها، ماتمشيش عكسي، ماتدخلش من باب الخروج في المترو، ماتعاكس البنات، ماتقولش وأنا مالي«.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة