أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

آثار إيجابية مرتقبة من بيع‮ »‬لينك دوت نت‮« ‬لـ‮ »‬موبينيل‮«‬


أحمد مبروك - عمرو عبدالغفار
 
توقع محللون ماليون أن يعود استحواذ شركة موبينيل علي شركة، لينك دوت نت بالنفع لكلتا الشركتين، لافتين إلي أن تلك الصفقة ستعمل علي رفع تنافسية شركة موبينيل داخل قطاع المحمول في السوق المحلية، حيث من المتوقع أن تعمل موبينيل علي تحقيق تكامل بين المنتجات التي تقدمها بما يدعم تنافسيتها مع باقي مشغلي المحمول الذين اقتحموا بالفعل مجال الانترنت، فضلا عن أن تلك الصفقة ستعمل علي نقل ايرادات شركة لينك دوت نت لموبينيل، بما سيدعم نتائج أعمال الأخيرة.
 
l
 
 دليلة هيكل
علي جانب آخر، اختلف محللون ماليون بالسوق حول مدي تأثر السقف الائتماني الخاص بشركة موبينيل، خاصة بعد تغيير طريقة إدراج نتائج أعمالها، بدلاً من إدراجها بنسبة %50 بين كل من اوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم إلي ادراجها بنسبة %100 بالقوائم المالية الخاصة بشركة فرانس تليكوم فضلا عن تحول اوراسكوم تليكوم لإدراج حصتها في ارباح موبينيل بطريقة حقوق الأقلية، فرأي فريق من المحللين ان ادراج نتائج موبينيل في نتائج أعمال فرانس تليكوم بدلا من اوراسكوم تليكوم سيعمل علي رفع السقف الائتماني المتوقع لها، خاصة بسبب اثقال ميزانية اوراسكوم تليكوم بالقروض في الفترة الماضية، فيما رأي البعض الآخر ان العائق الذي عانت منه موبينيل في الحصول علي القروض تمثل في ميزانيتها الخاصة، وليس اوراسكوم تليكوم، كما رأوا ان الامر يرجع في النهاية الي رأي البنك المركزي المصري، حيث انه قد لا يرفع السقف الائتماني اذا تعامل مع الوضع علي انه تغيير في طريقة الادراج فقط دون تغيير في هيكل الإدارة.
 
في البداية، قال عمرو الألفي، رئيس مجموعة البحوث بمجموعة »سي آي كابيتال«، ان تواجد شركة »لينك دوت نت« ضمن قوائم أعمال موبينيل سيكون فرصة جيدة للتحسن الايجابي في نتائج أعمال الأخيرة خلال الفترة المقبلة، لافتا الي ان ايرادات موبينيل بلغت نحو 2.57 مليار جنيه خلال الربع الاول من 2010، فيما بلغ صافي ارباحها 356.7 مليون جنيه خلال الفترة نفسها، موضحا ان الاستحواذ سيمثل تطورًا في المنتجات التي يمكن ان تقدمها شركة »موبينيل« والمتعلقة بخدمات الانترنت الثابت، وهو الذي سيدعم »موبينيل« في المنافسة مع شركتي »فودافون - مصر« و»اتصالات - مصر« في الفترة المقبلة، خاصة مع التوقعات السائدة بانخفاض ايرادات خدمات الصوت في نتائج اعمال شركات المحمول في الفترة المقبلة، نظرا للتشبع الذي سيعاني منه ذلك القطاع مشيرًا الي ان ايرادات قطاع الصوت تمثل %90 من اجمالي ايرادات شركات المحمول عموما.

 
ولفت الي التشبع النسبي الذي بدأ القطاع في الدخول فيه والذي انعكس علي هوامش ارباح الشركات العاملة بذلك القطاع، حيث هبط هامش ارباح شركة موبينيل من %46.3 خلال عام 2008 الي %40.3 خلال العام الماضي، بسبب احتدام المنافسة مع شركات المحمول الأخري وحروب حرق الأسعار.

 
وقدر الألفي احتياجات شركة موبينيل في الوقت الحالي بـ 2.8 مليار جنيه تقريبًا، منها 736 مليون جنيه قيمة صفقة »لينك دوت نت« و750 مليون جنيه قيمة القسط الثالث من رخصة تقديم خدمات الجيل الثالث، اضافة الي العائد علي السندات الذي يصل الي %12.5 سنويا ومصاريف استثمارية اخري في الشبكة تقدر بـ 5 مليارات جنيه.

 
من جانب آخر، لم يجد رئيس مجموعة البحوث بمجموعة سي آي كابيتال تأثيرا جوهريا في التصنيف الائتماني لشركة موبينيل بعد ادراج نتائج اعمالها ضمن القوائم المالية لشركة »اورانج تليكوم« بنسبة %100، الا ان ذلك يعد »صورة« ايجابية لموبينيل لدي البنوك لمنحها التسهيلات الائتمانية التي تحتاجها في الفترة المقبلة، وذلك لأن المؤسسات المالية كانت تعترض علي منح موبينيل القروض لارتباط تبعية قوائمها المالية بشركة »اوراسكوم تليكوم«، التي لديها احجام قروض ضخمة في السوق المحلية اثقلت قوائمها المالية.

 
من جانب آخر، اعتبر الالفي ان صفقة استحواذ موبينيل علي »لينك دوت نت« خطوة ايجابية لنتائج الاعمال التي يمكن ان تحققها موبينيل حيث من المتوقع ان يرتفع هامش ارباح شركة موبينيل خلال الفترة المقبلة، مستشهدا بصعود هامش ربحية خدمات الانترنت بشركة اوراسكوم تليكوم الي %24.7 مقارنة بـ %11.7 طبقا لنتائج اعمال عام 2009، علما بأن معظم ايرادات ذلك القطاع بشركة اوراسكوم ناتجة عن شركة لينك دوت نت.

 
ورأي »الألفي «ان تعزيز منافسة شركة موبينيل في السوق المحلية هو الهدف الاسمي من استحواذها علي »لينك دوت نت«، يليه في المرتبة الثانية صافي الربح المتوقع من تلك الصفقة في الفترة المقبلة، حيث سيمكن ذلك الاستحواذ شركة موبينيل من تقديم التنوع المطلوب في الخدمات بين الانترنت اللاسلكي والانترنت الثابت بالاضافة الي باقي خدمات الشركة من الصوت والفيديو.

 
علي صعيد آخر، اكدت سالي جرجس، المحللة المالية بشركة بلتون فاينانشيال، ان انتقال شركة »لينك دوت نت« لشركة موبينيل امر ايجابي، حيث سيساعد ذلك الاستحواذ علي دمج خدمات الانترنت التي تقدمها شركة موبينيل مع خدمات الانترنت التي تتخصص فيها شركة لينك دوت نت، حيث ستستفيد الاخيرة من قاعدة عملاء الأولي، التي من المتوقع لها ان تقدم عروضا تربط بين تقديم خدمات الانترنت لعملائها، الامر الذي سيساعد علي رفع تواجد »لينك دوت نت« بقطاع الانترنت، كما سيؤدي ذلك الي اقحام شركة موبينيل بقطاع خدمات الانترنت بمصر لتنافس الشركات الاخري.

 
علي الناحية الاخري، توقعت المحللة المالية بشركة بلتون فاينانشيال ان تستفيد شركة موبينيل من استحواذها علي »لينك دوت نت«، لافتة الي ان ايرادات قطاع الانترنت الخاص بشركة أوراسكوم تليكوم متضمنة لينك دوت نت مصر، وباكستان، وبنجلاديش بلغت 90 مليون دولار خلال العام الماضي، لذا بافتراض ان %50 من تلك الايرادات تولدت في مصر، لذا من المرجح ان يضيف ذلك 45 مليون دولار -بما يوازي 255 مليون جنيه- لايرادات موبينيل خلال عام.

 
وتوقعت المحللة المالية بشركة بلتون فاينانشيال ان تمول شركة موبينيل تلك الصفقة من خلال الاعتماد علي عائدات السندات البالغة 1.5 مليار جنيه، التي كانت قد اصدرتها لتمويل مدفوعات خدمات الجيل الثالث، وتمويل تلك الصفقة.

 
وفيما يخص مدي تحسن قدرة موبينيل علي الحصول علي قروض تمويلية خاصة بعد تحول ادراج نتائج اعمالها بالقوائم المالية الخاصة بشركة فرانس تليكوم بنسبة %100، بدلا من ادراجها بالمناصفة بين فرانس واوراسكوم تليكوم، اوضحت سالي جرجس ان مدي تمكن موبينيل من الحصول علي القروض يتوقف علي نظرة البنك المركزي المصري للوضع المالي الخاص بموبينيل، حيث انه قد ينظر البنك المركزي للوضع الراهن علي انه تم تغيير طريقة ادراج نتائج الاعمال من شركة الي اخري دون إحداث اي تغير في هيكل الملكية والإدارة، وفي تلك الحالة لن يحدث تغيير ملموس في قدرتها علي الحصول علي قروض، الا انه علي الناحية الأخري قد ينظر البنك المركزي للوضع الراهن علي انه ادي الي تغيير جوهري في الجدارة الائتمانية للشركة، في تلك الحالة سيرفع ذلك من السقف الائتماني الخاص بموبينيل.

 
ولفتت المحللة المالية بشركة بلتون فاينانشيال الي ان الرافعة المالية لشركة موبينيل البالغة %65 تقريبا لا تعتبر مرتفعة مقارنة بباقي الشركات العاملة بالقطاع، مشيرة الي ان الرافعة المالية الخاصة باوراسكوم تليكوم تعدت 2.1 مرة، كما لفتت الي ان الرافعة المالية لشركة موبينيل لا تعتبر مرتفعة اذا ما تمت مقارنة ديون الشركة بصافي ارباحها قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاكات.

 
واوضحت سالي جرجس ان اجمالي ديون شركة موبينيل بلغ 5.74 مليار جنيه، في حين بلغ صافي ديونها 5.45 مليار جنيه، علما بأن حقوق الملكية بلغت 3.147 مليار جنيه.

 
من جانبها، اعتبرت دليلة هيكل، المحللة المالية بشركة فاروس القابضة، استحواذ شركة موبينيل علي شركة »لينك دوت نت« خطوة »استراتيجية«، حيث يأتي ذلك الاستحواذ ليثقل مركز شركة موبينيل في مجالات الانترنت، بما يمكنها من المنافسة مع شركة فودافون، التي سبق ان اقتحمت مجال الانترنت من خلال شركة راية تليكوم، لافتة الي ان دخول شركة »لينك دوت نت« في موبينيل سيؤدي الي تمكين الاخيرة من تقديم خدمات الانترنت الثابت علاوة علي خدمات الانترنت اللاسلكي، وهو ما يعتبر ايجابيا.

 
علي صعيد آخر، توقعت »هيكل« ان تمول شركة موبينيل شراء شركة »لينك دوت نت« من خلال الاعتماد علي التدفقات النقدية الداخلية للشركة نفسها، علاوة علي استخدام قدر من السيولة التي حصلتها الشركة من السندات الاخيرة، مشيرة الي ان موبينيل قد لا تدفع مبلغ الـ 130 مليون دولار كاملة، حيث ان ذلك المبلغ ما هو الا تقييم لشركة »لينك دوت نت« من خلال طريقة »قيمة المشروع«، وهو ما يتضمن قدرا من الديون الخاصة بالشركة نفسها.

 
من جانب آخر، قالت المحللة المالية بشركة فاروس إن ادراج القوائم المالية لشركة موبينيل بنسبة %100 في ميزانية شركة فرانس تليكوم، وفقا للاتفاقية التي وقعتها كل من فرانس واوراسكوم تليكوم، بدلا من ادراج نتائج اعمال موبينيل بنسبة %50 في القوائم المالية لكل من شركتي فرانس واوراسكوم تليكوم، لن يؤدي الي احداث تغيير »جوهري« يساعد شركة موبينيل في الحصول علي قروض من البنوك وفقا لتلك الطريقة في ادراج القوائم المالية، مقارنة بالطريقة السابقة.

 
واوضحت »دليلة« ان العائق الاساسي الذي واجهته موبينيل في الفترة الماضية للحصول علي قروض تمثل في الارتفاع النسبي للرافعة المالية الخاصة بها، وليس فقط الرافعة المالية لشركة اوراسكوم تليكوم، مشيرة الي ان الرافعة المالية لشركة موبينيل تخطت حاجز الـ %100 تلك التي اعتبرتها »مرتفعة نسبيا«، ولكنها ليست »مرتفعة«، الامر الذي ارجعته الي القروض التي حصلت عليها الشركة خلال السنوات القليلة الماضية لتمويل توسعاتها في خدمات الجيل الثالث.

 
وأضافت المحللة المالية بشركة فاروس القابضة انه علي الرغم من ذلك، قد يساعد ادراج نتائج اعمال شركة موبينيل داخل القوائم المالية لشركة فرانس تليكوم، علي مساعدة موبينيل في النواحي التمويلية، خاصة اذا ما تمتعت شركة فرانس تليكوم بقوائم مالية ومركز مالي قوي.

 
من ناحيته، قال أحمد عادل، المحلل المالي بشركة النعيم لتداول الاوراق المالية، إن انتقال نتائج اعمال شركة »لينك دوت نت« من القوائم المالية التابعة لشركة »اوراسكوم تليكوم« الي القوائم المالية لشركة المصرية لخدمات المحمول »موبينيل« سيؤثر بشكل ايجابي علي نتائج اعمال الاخيرة لما يضيفه من حجم اعمال وايرادات يقدر بـ 13.3 مليون دولار تقريبا، موضحا ان شركة اوراسكوم تليكوم كانت قد اوضحت في بيان نتائج اعمالها في الربع الاول من العام الحالي ان شركة »لينك دوت نت« تمثل %56 من ايرادات قطاع خدمات الانترنت التي تقدر بحوالي 23.8 مليون دولار، كما انها تساهم بنسبة %90 من صافي الارباح بعد خصم الضرائب ومصاريف التشغيل لخدمات الانترنت التي تقدر بحوالي 4 ملايين دولار في الربع الاول.

 
من جانب آخر، استبعد »عادل« ان تتأثر شركة اوراسكوم تليكوم سلبا بشكل ملحوظ، بسبب خروج نتائج اعمال شركة »لينك دوت نت« وادراجها بشركة موبينيل، مدللا بذلك علي ان لينك دوت نت تمثل %1 تقريبا من حجم ايرادات اوراسكوم تليكوم او صافي ارباحها طبقا لنتائج اعمال الربع الاول، لذا يري »عادل« عدم وجود تغير كبير في القيمة العادلة للشركة في الوقت القريب، مشيرا إلي ان صفقة بيع »لينك دوت نت« كانت ضمن خطط شركة اوراسكوم تليكوم التي اعلنت عنها مسبقا لتوفير السيولة التي تحتاجها لتوسعاتها المستقبلية، حيث اعلنت سابقا عن نيتها بيع الشركات التابعة غير المرتبطة بنشاطها الاساسي وهي خدمات الاتصالات المحمولة.

 
واوضح ان شركة اوراسكوم نجحت في ان تصل بقيمة الصفقة الي 130 مليون دولار في مقابل التوقعات التي دارت حول 70 مليون دولار وهو ما يعتبر فرصة لتوفير المزيد من السيولة التي تحتاجها الشركة في الفترة المقبلة، لافتا الي ان الشركة نجحت في الحصول علي ترضية مالية بقيمة 300 مليون دولار من شركة »فرانس تليكوم« حسب ما اعلنته اوراسكوم مؤخرا، ضمن بنود اتفاقية انهاء النزاع، بالاضافة الي 800 مليون دولار من التدفقات النقدية والسيولة المحققة من نتائج اعمالها.

 
وقال إن الشركة لديها ارباح محتجزة تقدر بـ 750 مليون دولار متمثلة في ارباح شركة دجيزي بالجزائر، وهي عبارة عن 250 مليون دولار قيمة %50 من ارباح 2008 و500 مليون دولار كحد ادني لارباح تم تحقيقها خلال عام 2009، ولكن حتي هذه اللحظة لم تظهر اي نتائج او معلومات بخصوص هذه الارباح، موضحا ان الشركة لا تعتمد علي هذه الارباح في الفترة الحالية للقيام بأي توسعات معتمدة علي السيولة المتوافرة لديها حتي الربع الاول من العام الحالي، التي تبلغ 1.23 مليار دولار.

 
وعلي الجانب الآخر، توقع »عادل« ان يرتفع سقف الاقتراض الخاص بشركة موبينيل بعد ادراج نتائج اعمالها ضمن القوائم المالية لشركة »اورانج تليكوم«، التي لا يتواجد لديها اي قروض في السوق المحلية، وتتمتع بتصنيف ائتماني جيد علي المستوي العالمي.
 
وهذا ما كان قد اكده حسان قبان، العضو المنتدب لشركة »موبينيل«، في تصريحاته لـ »المال« ويري »عادل« ان شركة موبينيل تمتلك حجم سيولة مناسبًا لاحتياجاتها في الفترة المقبلة، التي تعتبر حصيلة سندات بقيمة 1.5 مليارجنيه و200 مليون جنيه قرضًا من البنك الاهلي، بالاضافة الي تدفقات رأسمالية تقدر بـ332 مليون جنيه حققتها خلال الربع الاول من العام الحالي.
 
واضاف انه من المتوقع ان ترتفع نسبة التدفقات الرأسمالية للشركة خلال الربعين الثاني والثالث وتحسن معدلات نموها لتحقق ما وصلت اليه خلال 2009، التي بلغت خلالها قيم التدفقات الرأسمالية نحو 2.5 مليار جنيه. 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة