استثمار

‮»‬نظيف‮« ‬يطلب من‮ »‬الأعلي للطاقة‮« ‬إعادة دراسة توفير الغاز لمصنع‮ »‬گربونات الصوديوم‮«‬


كتب ـ محمد كمال الدين:
 
قال المهندس عادل الموزي، رئيس الشركة القابضة للصناعات الكيماوية، في تصريحات خاصة لـ»المال«، إن رئيس الوزراء الدكتور أحمد نظيف، طالب المجلس الأعلي للطاقة بإعادة دراسة كيفية تدبير احتياجات الغاز لمصنع »كربونات الصوديوم«، الذي ترغب »القابضة« في إقامته بمنطقة دير العبد شمال سيناء، وتواجه مصاعب في توفير الطاقة اللازمة له.

 
l
 
 أحمد نظيف
وكشفت »المال« نهاية يونيو الماضي، عن لجوء »القابضة الكيماوية« إلي رئاسة الوزراء من خلال مذكرة، بعد أن قالت هيئة التنمية الصناعية إنها لا تستطيع توفير الغاز للمصنع الجديد، وأن الأولوية لدي الهيئة، لتوفير الغاز بسعر 3 دولارات لكل مليون وحدة حرارية بريطانية للمصانع كثيفة العمالة وليست كثيفة الاستهلاك للطاقة، وفق تصريحات رئيس الهيئة، المهندس عمرو عسل لـ»المال«.
 
قال الدكتور محمود محيي الدين، وزير الاستثمار نهاية الأسبوع الماضي، إن اجتماعاً سيجمعه مع وزيري »التجارة والصناعة« و»البترول«، لبحث تدبير احتياجات المصنع من الطاقة، خاصة أن مصر تستورد ثلثي احتياجاتها من »كربونات الصوديوم«.
 
وتعاني »القابضة الكيماوية« من صعوبات في توفير الغاز اللازم لإنتاج المصانع التابعة لشركاتها، خاصة التي تقوم بإنتاج الأسمنت، والأسمدة، وسكر البنجر، وتتجه الحكومة لرفع أسعار الطاقة تدريجياً علي المصانع غير كثيفة الاستهلاك للطاقة، وتهدف »القابضة« من خلال مصنع كربونات الصوديوم إلي إنتاج نحو 600 ألف طن سنوياً باستثمارات مقدرة بنحو 530 مليون دولار، بالاشتراك مع شركة »شيشي جام« التركية، إحدي شركات مجموعة »صودا سيناي«.
 
وكان عمرو عسل، رئيس هيئة التنمية الصناعية، قد فسر لـ»المال«، أسباب عدم قدرة الهيئة علي توفير احتياجات المصنع من الغاز.
 
وقال إن الهيئة ليس لديها أي اعتراضات علي إقامة المشروع، إلا أن المشكلة تكمن في أن المصنع الجديد يحتاج إلي نحو 320 متراً مكعباً سنوياً من الغاز، وهو يمثل نحو ثلث إجمالي حصة الهيئة بالكامل من الطاقة البالغة نحو مليار متر مكعب سنوياً، يوفرها المجلس الأعلي للطاقة.
 
وكان المجلس الأعلي للطاقة قد أخطر »القابضة الكيماوية« بدايات العام الحالي، أن عليها توفير الطاقة اللازمة للمصنع من حصة هيئة التنمية الصناعية، فيما تصر الهيئة علي أنها تحتاج لرفع إجمالي حصتها من الطاقة لتوفير الغاز للمصنع.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة