أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

مصانع الصلب الأمريكية تستهدف خفض إنتاجها


 
تشهد أسعار الطلب في الولايات المتحدة تراجعاً مستمراً بعد أشهر تمتعت فيهابالقوة، هو ما يعد نذير شؤم للاقتصاد الأمريكي، وسط تباطؤ الإنتاج الصناعي، وإحجام المستهلكين عن شراء السلع باهظة الثمن كالسيارات والأجهزة الكهربائية.
 
يأتي ذلك في وقت يتراجع فيه الطلب المحلي علي الصلب في الصين، الأمر الذي يرجح احتمالات لجوء الأخيرة إلي تصدير فائضها من الصلب إلي الولايات المتحدة وغيرها من الأسواق.
 
وقد تراجعت أسعار الصلب بالولايات المتحدة خلال يونيو، وهو ما دفع مصانع الصلب الأمريكية إلي تقليص إنتاجها منه، حيث لجأت المصانع لزيادة طاقتها الإنتاجية في بداية العام علي أمل تلبية الارتفاع في حجم الطلب علي الصلب، مع بدء تعافي الاقتصاد العالمي، وهو ما لم يحدث، لتشهد الفترة الماضية تدنياً واضحاً في مستوي الطلب.
 
وتعتبر الصين لاعباً رئيسياً في صناعة الصلب العالمية، ففي الوقت الذي كان يتجه فيه العالم إلي خفض إنتاجه واستهلاكه من الصلب خلال فترة الركود، فقد اتخذت الصين منحي مختلفاً تماماً تمثل في الإقبال الشديد علي بناء الكباري والسيارات وتصنيع الأجهزة الكهربائية، مما ساعد علي دعم أسعار الصلب العالمية.
 
وصعدت الولايات المتحدة خلال السنوات الأخيرة من مواجهتها ضد محاولات الصين، اغراق السوق المحلية بالصلب، أو تصديره بأسعار أقل من نظيره المحلي، من خلال فرض اشتراطات تصديرية صارمة علي العديد من منتجات الصلب الصينية ولم تجد مصانع الصلب مفراً، أمام تراجع أسعار الصلب في الولايات المتحدة، وتوقعات استمراره علي هذا الحال خلال فصل الصيف، سوي استهداف تقليص إنتاجها وهو ما تخطط له شركة »ارسيلور ميتال«، أكبر مصنع للصلب في العالم، معتزمة تقليص إنتاج مصانعها في ولاية أنديانا الأمريكية.
 
كما تشير التوقعات إلي قيام شركة سير فيرستال الروسية، التي تمتلك عدة مصانع في الولايات المتحدة لتعطيل عمل مصنعها في ولاية ميرييلاند الأمريكية، نتيجة ضعف الطلب.
 
ويري البعض في تراجع أسعار الصلب الأمريكية أنباءً سارة لما له من تداعيات متمثلة في خفض تكلفة البناء وصناعة الآلات الثقيلة، إلا أنهم لن يستفيدوا من تراجع أسعار الصلب، إلا في حال استمراره لوقت أطول كونهم يعتمدون علي إبرام عقود سنوية، ونصف سنوية مع المصانع المزودة للمعدن.
 
وقد تراجعت أسعار الصلب الملفوف علي الساخن في الولايات المتحدة بنحو %4.5 خلال يونيو، حيث يستخدم في تصنيع عدة منتجات مثل السيارات والأجهزة المنزلية، ليصل إلي نحو 630 دولاراً للطن القصير، وهي وحدة قياس أمريكية للوزن تعادل 2000 رطل.
 
وتوقع تشارلز برادفور، المحلل لدي مجموعة »ريسيرش« الاستشارية، استمرار هبوط أسعار الصلب المحلية في الولايات المتحدة بنحو 80 دولاراً للطن خلال الأسابيع المقبلة، مشيراً إلي احتمال بلوغ سعر الصلب الملفوف علي ساخن إلي مستوي 550 دولاراً للطن.
 
من جانبهم، لا يتوقع مستهلكو الصلب عودة أسعار المعدن للارتفاع مرة أخري إلا بحلول أغسطس المقبل، حيث يميل الطلب عادة إلي الارتفاع بعد ذلك إثر انتهاء فصل الصيف، الذي يتسم سوق الصلب فيه بالتباطؤ.
 
وتشكل واردات الصلب نحو %20 من احتياجات السوق الأمريكية، التي زادت وارداتها منه خلال الأشهر القليلة الماضية، لترتفع بحوالي %4 خلال شهر مايو، بالتزامن مع نمو الإنتاج المحلي منه، وارتفاع الطلب عليه في تلك الفترة.
 
وقد عملت مصانع الصلب الأمريكية بحوالي %72 من إجمالي طاقتها الإنتاجية في يونيو الماضي، مقارنة بحوالي %64 في بداية العام.
 
وتراجعت أسعار الصلب خارج الولايات المتحدة بنحو %5.1 خلال يونيو، ما يفوق نسبة تراجعه في السوق المحلية الأمريكية، وذلك وفقاً لبيانات شركة »MEPS internetonel « البريطانية للبحوث والاستشارات.
 
وترجع سعر الصلب الملوف علي ساخن في الصين بنحو %2.4 خلال شهر أبريل، وبحوالي %3.6 خلال مايو ليصل سعره حالياً إلي 590 دولاراً للطن المتري، ليقل عن نظيره الأمريكي بحوالي 40 دولاراً للطن.
 
امتد أثر تراجع أسعار الصلب إلي غيره من السلع الأولية، فقد هبطت الأسعار الفورية لخام الحديد ـ أحد أهم المكونات المستخدمة في تصنيع الصلب ـ بحوالي %6 منذ مايو الماضي ليصل سعره في الأسواق العالمية إلي 138 دولاراً للطن المتري، وذلك وفقاً لبيانات شركة ستيل اندكس والمتخصصة في أبحاث الصلب.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة