أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

استجابة ضعيفة من الأسهم الگبري لتغييرات قيادات البورصة


كتب- فريد عبداللطيف:
 
فتحت الأسهم الكبري تعاملات الأسبوع، أمس الأحد علي صعود جماعي، انعكاسًا لزيادة شهية المستثمرين للمخاطرة بعد التحسن الواضح في أداء أسواق المال علي مستوي العالم الخميس والجمعة الماضيين، بالإضافة إلي التغييرات الجوهرية في قيادات البورصة بعد أن أثارت إدارة البورصة السابقة جدلا واسعا نتيجة القرارات المفاجئة التي تصدرها، واعتبار شريحة عريضة من المستثمرين الأفراد أن هذه القرارات تعارض مصالحهم.

 
 وحد من مكاسب البورصة اقتراب الأسهم الكبري من نقاط مقاومة رئيسية لحركتها أدت لقيام شريحة من حملة الأسهم في النصف الثاني من الجلسة بمبيعات استباقية لتخفيف  المراكز لتوفير السيولة للتعامل مع التحركات العرضية المرشحة للاستمرار إلي أن يثبت عكس ذلك.
 
وأغلق مؤشر EGX30 علي ارتفاع بنسبة %1.35 مسجلا 6108.3 نقطة مقابل 6026.8 نقطة في اقفال الجلسة السابقة.
 
وقال منفذو عمليات إن صعود السوق جاء وسط قيم تعامل غير كافية لتوليد قناعة بأن البورصة تعافت من الهزة التي ضربتها في الأسابيع الأخيرة التي فقد خلالها المؤشر %25 من رصيده في أعنف تصحيح له منذ فبراير 2009. ومن المنتظر أن تهدأ وتيرة صعود البورصة اليوم، وهو الأمر الذي بدأت بوادره في الظهور في النصف الثاني من جلسة أمس التي فقدت خلالها الأسهم الكبري العزم علي مواصلة الصعود، وتلاشي  أثر الدفعة التي تلقتها من تغيير قيادات البورصة، بالإضافة إلي الأداء القوي لأسواق المال علي مستوي العالم التي شهدت صعودا لافتا في نهاية الأسبوع بقيادة أمريكا مع عودة مؤشر داو جونز  للتحرك فوق مستوي نفسي عند 10000 نقطة، وعلي الرغم من ذلك شهدت البورصة المصرية ضعفا واضحا في تعاملات الأجانب وإن اتجهت للشراء.
 
قال إيهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفني في شركة أصول للسمسرة إن الاتجاه العام للسوق لا يزال عرضيا إلي أن يثبت عكس ذلك مع فشل السوق في الاستجابة بقوة للمحفزات التي تلقتها محليا ودوليا التي فقدت مفعولها باقتراب المؤشر من جديد من 6230 نقطة التي اعتبرها فرصة لتخفيف المراكز، كونه من المستبعد كسرها في المرحلة الحالية بعد تحولها من دعم رئيسي إلي عنق زجاجة، وأوصي بعدم بناء أي مراكز جديدة في الأسهم الكبري قبل كسر هذا المستوي لأعلي، لأن ذلك سيتزامن مع وصولها لنقاط مقاومة عنيفة، مستبعدا كسرها من أول محاولة. ورجح أن يتبع ذلك تراجع البورصة من جديد لاختبار مدي صلابة مستوي 5800 نقطة التي تعد قاع الحركة العرضية للمؤشر في الاثني عشر شهرا الأخيرة، ويعد كسرها لأسفل مستوي وقف خسائر لأن اتجاه البورصة سيتغير من عرضي إلي هابط وأوصي السعيد المستثمر قصير الأجل بالخروج من السوق حال كسر هذا المستوي، لأن الاتجاه سيتغير من عرضي إلي هابط.
 
وقال: إن سهم أوراسكوم تليكوم يتحرك قرب مستوي مقاومة عنيف عند 5.2 جنيه بالتزامن مع اقتراب المؤشر من 4.7 جنيه، التي رجح أن يتبع اقترابه منها مبيعات مكثفة ترجعه إلي 4.7 جنيه، وأغلق السهم علي ارتفاع بنسبة %1.2 مسجلا 5.03 جنيه مقابل 4.89 جنيه.
 
وأغلق سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة علي ارتفاع بنسبة %1.3 مسجلا 234 جنيها مقابل 231 جنيها، وقال »السعيد« إن السهم لا يزال يحاول كسر مستوي 233 جنيها التي فشل في أن يستقر فوقها في الجلسات الأخيرة إلا أن مجرد استقرار السهم في الجلسات المقبلة سيشكل دعما للسوق  ويدفعه لاستهداف 6230 نقطة.
 
وألمح »السعيد« إلي أن سهم حديد عز لم يتمكن من كسر مقاومة رئيسية عند 17 جنيها مع وصوله في آخر تنفيذ عليه إلي 16.9 جنيه، وتحركه دون أي دعم حقيقي قبل 15.4 جنيه. وأغلق السهم مسجلا  17جنيها مقابل 16.75 جنيه.
 
من جهة أخري نجح سهم البنك التجاري الدولي في الإضافة إلي مكاسبه مع إغلاقه علي ارتفاع بنسبة %1 مسجلا  69.9جنيه مقابل 69.1 جنيه.
 
وأشار »السعيد« إلي أن حركة السهم غير مرتبطة باتجاه السوق بشكل مباشر ورشحه لاستهداف 72.5 جنيه، بالتزامن مع وصول المؤشر إلي 6230 نقطة، ووجد اقترابه من 67.5 جنيه فرصة شراء.
 
وأشار إلي أن سهم هيرمس يقترب من مقاومة رئيسية عند 30.5 جنيه بعد ارتفاعه أمس بنسبة %1.5مسجلا 30 جنيها مقابل 29.55 جنيه.
 
ورجح أن يتراجع اليوم لقرب 28.5 جنيه في استجابة لانتهاء حق الكوبون بقيمة 2 جنيه لحامل السهم في جلسة أمس.
 
وألمح إلي أن أداء باقي الأسهم الكبري جاء ضمن النطاق العرضي الذي يحكمها مع إغلاقها قرب قمة هذا الإطار. وارتفع سهم مجموعة طلعت مصطفي بنسبة %0.7 مسجلا 7.25 جنيه مقابل 7.2 جنيه. ورجح أن يستهدف السهم سقف حركته عند 7.45 جنيه.
 
وكان أداء البورصة أمس قد جاء وسط قيم تعامل ضعيفة بلغت 479 مليون جنيه. وهدأت تعاملات الأجانب مع اتجاهها للشراء بصافي قيمة 15 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %17.8 من السوق. من جهة أخري اتجه العرب للشراء بصافي قيمة 10 ملايين جنيه، ومثلت تعاملاتهم %5 من السوق.
 
وتوازنت تعاملات المصريين مع اتجاهها للبيع بصافي قيمة 10 ملايين جنيه، ومثلت تعاملاتهم %86 من السوق. وشكلت تعاملات المؤسسات %61 من السوق مقابل %39 للأفراد.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة