أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

‮»‬بيجو‮« ‬تتوسع في الصين عبر شراگة مع‮ »‬تشانجن أوتومبيل‮«‬


إعداد ـ دعاء شاهين
 
تسعي شركة »بيجو ـ ستروين« إلي مضاعفة حصتها السوقية في الصين عن طريق إبرام شراكة جديدة هناك لإنتاج السيارة موديل »ستروين دي إس« وغيرها من السيارات التجارية لتعزيز مكانتها التنافسية في أكبر سوق للسيارات في العالم.

 
ووافقت »بيجو« ونظيرتها الصينية »تشانجن أوتومبيل« مؤخراً، علي استثمار نحو 8.4 مليار رينمينبي »عملة محلية صينية«، » 1. 2 مليار دولار« في شراكة جديدة لإنتاج 200 ألف سيارة ومحرك سنوياً في مدينة شنتشن الصينية.
 
وينتظر أن تثمر الشراكة الجديدة عن إنتاج موديل جديد لم يعلن عن تفاصيله، ولكنه سيطرح للأسواق في 2012.
 
وتأتي »بيجو« في المرتبة الثانية، بعد فولكس فاجن، من حيث حجم المبيعات في أوروبا، ألا أنها تختلف عن العديد من منافسيها في السوق الصينية، فقد حققت الشركة الفرنسية مبيعات هناك بلغت 176 ألف سيارة خلال النصف الأول من العام الحالي.
 
ليست هذه الشراكة الأولي لبيجو في الصين، فقد أبرمت سابقاً صفقة مع شركة »دونغفنغ موتور« في أقليم هوبي الصيني.
 
أما بالنسبة لشركة تشانجن فقد سبق لها إبرام شراكات مع شركات عالمية، مثل فورد موتور وسوزوكي.
 
وقال فليب فارين، المدير التنفيذي لشركة بيجو، لصحيفة الفاينانشيال تايمز:، إنه يستهدف رفع الحصة السوقية للشركة من %3.3 حالياً إلي %8.
 
كما تستهدف الشركة الفرنسية دعم مبيعاتها خارج أوروبا، والتي شكلت حوالي %36 من مبيعات بيجو خلال النصف الأول من العام الحالي، لتصل نسبة مبيعاتها الخارجية بحلول 2015 إلي %50 من إجمالي المبيعات.
 
وأكد »فارين« أنه لا تعارض بين الصفقة الجديدة والشراكة السابقة مع شركة دونغفنغ موتور، لأن المشروع الجديد يستهدف إنتاج السيارات التجارية الخفيفة والسيارة »ستيرون دي إس« وتلحق بيجو، بإبرامها شراكتها الثانية في الصين، بمنافسيها الآخرين مثل شركة »هوندا«، »تويوتا« و»فولكس فاجن«، حيث تمتلك كل من الشركات السابقة شراكات داخل السوق الصينية.
 
ويشك المحللون في إمكانية تحقيق بيجو حصتها السوقية المستهدفة، معتبرين نسبة الـ%8 مبالغ فيها نظراً للمنافسة المستمرة في السوق الصينية، والتي تتهافت عليها جميع الشركات العالمية.
 
وحد من جهود شركة بيجو الرامية إلي لعب دور رئيسي في أسواق السيارات الآسيوية فشل صفقة تبادل الأسهم مع شركة ميتسوبيشي موتورز خلال هذا العام.
 
إلا أن »فارين« أكد استمرار رغبة بيجو في إبرام تحالفات مع شركات السيارات الأخري شريطة الحفاظ علي استقلاليتها.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة