أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

البرازيل تفرض ضريبة جديدة علي السيارات المستوردة


إعداد ـ رجب عز الدين
 
انخفضت مبيعات شركة BMW الألمانية للسيارات الفاخرة في البرازيل خلال الربع الأول من العام الحالي، تأثراً بارتفاع الضرائب المفروضة علي السيارات المستوردة هناك.
 
قال هيننج دورن بوشش، المدير التنفيذي لفرع شركة BMW في البرازيل، إن مبيعات الشركة تراجعت بنسبة %30 خلال الربع الأول من العام الحالي، لتصل إلي 1888 سيارة، منخفضة عن الفترة نفسها من العام الماضي، التي سجلت 2137 سيارة، وفقاً لتصريحاته لوكالة بلومبرج الأمريكية.
 
وأرجع مدير الشركة هذا التراجع الحاد في مبيعات أكبر شركة عالمية في إنتاج السيارات الفاخرة، إلي سياسات الحكومة البرازيلة الخاصة بزيادة الضرائب علي السيارات المستوردة لحماية المنتجات المحلية، وقال: سنواجه زيادة الضرائب بزيادة الأسعار، بما يصل إلي %15 في المتوسط.

 
وقال جيدو مانتيجا، وزير المالية البرازيلي، إن سياسة رفع الضرائب علي السلع المستوردة، لا سيما السيارات الصينية والألمانية وغيرهما، تهدف إلي رفع تكلفتها بنسبة %28، الأمر الئي سيجبرها علي بناء المكونات الأساسية للسيارات في البرازيل، وفقاً لتصريحاته لجريدة وول ستريت الأمريكية.

 
كانت الحكومة البرازيلية، قد أقرت بداية العام الحالي، زيادة ضريبية بنسبة %30 علي منتجات السيارات التي تشتمل علي مكونات محلية تقل نسبتها عن %65.

 
واعتبرت ذلك إحدي الوسائل التشجيعية للصناعات المحلية.

 
وقالت بي إم دبليو، إنها قد تعدل من خطتها الاستثمارية في البرازيل بسبب هذه الضريبة، التي ستدفعها لإعادة النظر في مشروعها الخاص ببناء أحد المصانع في جنوب البرازيل.

 
وعلقت علي ذلك قائلة: »لا يمكننا البقاء هنا لنخسر الأموال«، وفقاً لتصريحات الشركة لوكالة بلومبرج.

 
في المقابل، قالت شركة نيسان موتورز، ثاني أكبر منتج للسيارات اليابانية، إنها ستعزز من خطتها التوسعية داخل البرازيل، لمواجهة التغييرات المتعلقة بزيادة الضرائب علي منتجاتها العابرة من المكسيك إلي البرازيل، الأمر الذي يجعل من بناء مشروعات بديلة داخل البرازيل، أمراً ضرورياً، وفقاً لتصريحات كارلوس جوشن، المدير التنفيذي للشركة.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة