أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

تكاليف الطاقة تضغط علي‮ »‬الكيماوية‮«.. ‬والشركة تضخ‮ ‬1.7‮ ‬مليار جنيه


 
اعتمدت الشركة القابضة للصناعات الكيماوية ضخ استثمارات بقيمة 1.761 مليار جنيه بشركاتها التابعة خلال العام المالي الحالي، إلا أن »القابضة الكيماوية« واحدة من أكثر الشركات التابعة لـ»الاستثمار« من المرجح أن تواجه عدداً من المعوقات التي قد تحد من فرصها للتوسع، خاصة ما يتعلق بارتفاع تكاليف الطاقة،

l
 
 عادل الموزي
وكان الدكتور محمود محي الدين، وزير الاستثمار، قد قال لـ»المال« في وقت سابق، إن »الاستثمار« تسعي لتعظيم حصة الدولة من إنتاج الأسمنت والأسمدة الفوسفاتية والمركبة، وقال المهندس محمد عبدالله، عضو مجلس إدارة »أبوقير للأسمدة«، الرئيس السابق للشركة، إن الدولة ليست في حاجة إلي التوسع في إنتاج الأسمدة بسبب ارتفاع تكاليف الطاقة.
 
وأوضح الرئيس السابق لمجلس إدارة »أبوقير« للأسمدة أن ارتفاع أسعار الغاز سيؤثر علي التوسعات المرجوة في قطاع الأسمدة، مضيفاً أن تكاليف الغاز الطبيعي الذي يعد المدخل الرئيسي في صناعة الأسمدة تمثل نحو %50 من إجمالي تكلفة الإنتاج، وأشار إلي أن مستثمري القطاع الخاص انتبهوا إلي تلك التكلفة بشكل دعاهم إلي الاستثمار في قطاع الأسمدة بالخارج في دول مثل السعودية التي يباع فيها الغاز بسعر لا يتجاوز 65 سنتاً لكل مليون وحدة حرارية ويصل إلي نحو 75 سنتاً في الجزائر، فيما تحصل الشركات المحلية المنتجة للأسمدة علي الغاز بسعر 3 دولارات لكل مليون وحدة حرارية بعد إلغاء الدعم علي الطاقة للصناعات كثيفة الاستهلاك.
 
فيما أكد المهندس علي غنيم، رئيس مجلس إدارة شركة الدلتا للأسمدة، أن الطلب علي الأسمدة مازال في ارتفاع، مشيراً إلي أن متوسط الطلب العالمي علي الأسمدة يزداد بمعدل %2 سنويا وتصل تلك النسبة إلي %3 سنوياً.
 
وتستحوذ »أبوقير للأسمدة« علي ما يزيد علي %50 من إجمالي إنتاج السوق من الأسمدة الأزوتية، فيما تستحوذ »الدلتا للأسمدة« علي نحو %35 من إنتاج السوق، ولا تعاني السوق المحلية من عجز في إنتاج الأسمدة، وتقوم شركات القطاع الخاص بتصدير معظم إنتاجها من الأسمدة إلي الخارج، وتسعي »القابضة الكيماوية« إلي إعادة تأهيل وحدة الأمونيا بمصنع طلخا 1 التابع لشركة الدلتا للأسمدة، وكذلك إعادة تأهيل مصنع شركة النصر للأسمدة، فضلاً عن إعادة تأهيل شركة الصناعات الكيماوية »كيما« عن طريق إنشاء وحدة جديدة للأمونيا بتكنولوجيا الغاز الطبيعي لإنتاج 1350 طناً من الأمونيا يوميا بتكلفة استثمارية تصل إلي 3.5 مليار جنيه.
 
في ذات السياق تسعي »القابضة الكيماوية« وفق تصريحات سابقة لرئيسها المهندس عادل الموزي إلي تعظيم استثماراتها في قطاع الأسمنت من خلال الانتهاء من مصنع »النهضة للأسمنت« وكذلك السعي لتنفيذ مشروع مصنع لإنتاج كربونات الصوديوم في شمال سيناء لإنتاج نحو 5500 طن سنوياً إلا أن الشركة تواجه عقبات في عدم توافر مصادر الغاز اللازم لتشغيل المصنع.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة