أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

«القروض السيئة» تهدد التصنيف الائتمانى لـ«دبى الإسلامى»


إعداد - عبدالغفور أحمد محسن

قالت وكالة «موديز» للتصنيف الائتمانى، إن بنك «دبى الإسلامى»، اقدم البنوك العالمية المتماثلة مع احكام الشريعة، ربما يحتاج إلى زيادة رأسماله لاستيعاب الآثار الضارة للقروض السيئة الناتجة عن ركود العقارات، ولتجنب تخفيض محتمل لتصنيفه الائتمانى.

أضافت الوكالة فى تقرير لها، أنها وضعت بنك «دبى الإسلامى»، وهو أكبر البنوك الإسلامية فى الإمارات على لائحة التصنيفات المراقبة بسبب جودة القروض التى منحها واعتبرتها ضعيفة للغاية، مقارنة بمثيلاتها فى البنوك الأخرى، بالإضافة إلى عدم تخصيص البنك مبالغ كافية لتغطية هذه القروض حال خسارتها.

وكان بنك «أبوظبى الإسلامى» أكبر منافسى بنك «دبى الإسلامى» قد باع عدداً من سنداته الدائمة فى نوفمبر الماضى لزيادة رأسماله، حتى يتمكن من زيادة قروضه، إذ يتعافى الاقتصاد الإماراتى حالياً من أزمة العقارات التى أصابت البلاد، وأدت إلى انهيار أسعار العقارات فى دبى، حيث انخفضت بأكثر من %65.

وقال جاب ميجر، مدير قسم أبحاث الأسهم لدى مؤسسة «أرقام كابيتال» التى تتخذ من دبى مقراً رئيسياً لها، إن بنك «دبى الإسلامى» سيحتاج عاجلاً إلى ضخ رؤوس أموال جديدة، ولن يكون أمامه بديل آخر سوى تخفيض نمو القروض بشكل كبير.

وأشار ميجر إلى أن بنك «دبى الإسلامى» يقوم بتوزيع أرباح حالياً بما يقوض من جودة قدرته على زيادة رأسماله.

وقد انخفضت سندات البنك ذات السنوات الخمس، والتى بيعت فى مايو الماضى، منذ الإعلان عن تحذير وكالة «موديز» للبنك بتخفيض تصنيفه الائتمانى، وهو ما دفع إلى زيادة العوائد على تلك السندات بمقدار 10 نقاط أساس، أو بما يعادل %0.1 لتصل إلى %3.49 فى 28 ديسمبر الماضى، ويتناقض ذلك مع الانخفاض الذى حدث على متوسط عوائد سندات المؤسسات المالية للدول الناشئة، إذ انخفضت بمعدل 4 نقاط أساس لتصل إلى 2.89، وفقاً لمؤشر الخدمات المالية «إتش إس بى سى ناسداك دبى» والمختص بالعائد على الصكوك المقومة بالدولار.

ونقلت وكالة بلومبرج الإخبارية الأمريكية عن وكالة «موديز» للتصنيف الائتمانى أن معدلات رأس المال من الطبقة الأولى «Tier -1» لبنك «دبى الإسلامى»، وهى المورد الأساسى للبنك لمواجهة الخسائر، استقرت عند %13.6 فى نهاية 2011، وهو مستوى أقل من متوسط معدلات رأس المال فى الإمارات العربية المتحدة، والتى استقرت عند %15.4.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة