أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

‮»‬دوت مصر‮« ‬أداة جذب فعالة لإعلانات الإنترنت


إيمان حشيش
 
اتجهت بعض الشركات مؤخراً لاطلاق حملات إعلانية عن اشتراكها في خدمة النطاقات باللغة العربية » دوت مصر « مثل الحملة الإعلانية الخاصة لشركة »فودافون« بعنوان »خلي عنوان موقع شركتك بالعربي« كما اشتركت ايضا شركة لينك دوت نت في هذه الخدمة بعد إطلاق الرئيس مبارك رسمياً خدمات تسجيل نطاقات الإنترنت باللغة العربية »دوت مصر«.

 
l
 
 خالد حجازى
وتعتبر مصر الدولة العربية الأولي التي تطلب التسجيل في هذا النطاق الجديد مما يدفع البعض للتساؤل حول مدي تأثير هذا النطاق الجديد علي الترويج للإنترنت؟ وهل تعتبر اللغة عائقاً أمام البعض للإعلان علي الإنترنت؟ وهل سيساعد ذلك علي استقطاب فئات جديدة من المعلنين نحو الشبكة العنكبوتية؟.

 
بداية اتفق خبراء التسويق علي أن هذه الخدمة الجديدة ستساعد علي جذب معلنين جدد نحو الإنترنت، لأن تعريب اسماء المواقع سيساعد علي استقطاب فئة جماهيرية جديدة وهي الفئة الشعبية، وأكد الخبراء حيوية وأهمية اللغة في المواقع لأن اللغة كانت تعتبر عائقاً أمام قطاع كبير من الجماهير عند دخولهم علي الإنترنت ،كما يري الخبراء أن هذه الخدمة الجديدة ستزيد من حيوية الإنترنت كوسيلة ترويجية وتدفعه للتنافس علي الريادة مع الوسائل الترويجية الأخري.ِ

 
أوضح خالد حجازي المتحدث الرسمي لـ»فودافون مصر« أن الشركة تعتبر من الرواد الذين اطلقوا أول نطاق لاحرف غير لاتينية علي مستوي العالم.

 
ويري »حجازي« أن زيادة عدد مستخدمي الإنترنت تحتاج إلي توفير 3 أشياء هي البنية الأساسية التي تستطيع تحمل الاقبال الجماهيري.. وبهذا استطاعت الشركة توفيره من خلال شبكة الـ»3g «، والأجهزة سهلة الاستخدام والشاشة الواضحة، وهذا أيضا اصبح متوافراً ثم بعد ذلك المحتوي الجيد لاستقطاب جماهير أكثر.. وهذا يعتبر استراتيجية اساسية لدي »فودافون« من خلال تطوير المحتوي.

 
ولفت »حجازي «الانتباه نحو مدي أهمية اللغة العربية وتعريب المواقع، حيث أشار إلي أن اللغة تعتبر عائقاً أمام بعض الشرائح عند الدخول علي الإنترنت لذلك فإن تعريب المواقع سيساعد علي زيادة عدد الجمهور المستخدم للإنترنت والذي ستنتج عنه زيادة كبيرة في حجم المعلنين والإعلانات.

 
وحول معرفة مدي تأثير هذه الخدمة أشار »حجازي« إلي أنه من الصعب معرفة نتائج ذلك في الوقت الحالي خاصة أن هذه الخدمة بدأتها الشركة اولا مع الشركات، ثم بعد ذلك تبعها الأفراد. فأول نطاق عربي تم اطلاقه هو مبارك دوت مصر في القرية الذكية. كما قال حجاي إن الاقبال الإعلاني والجماهيري لن يتوقف فقط علي تعريب اسم الموقع.. وإنما يرجع ايضا إلي تصميم الموقع وقدرته علي جذب الجماهير نحوه.

 
وأوضح خالد نصر الدين رئيس مجلس إدارة وكالة »Promolinks « للإعلان والدعايه الرقمية أن عدد مستخدمي الإنترنت في مصر وصل حتي الآن إلي 18 مليون مستخدم موزعين علي الجميع الشرائح، فالإنترنت كان منذ 4 سنوات مقصوراً فقط علي من يجيدون اللغة الانجليزية. وأضاف »نصر الدين« أن الخدمة الجديدة ستساعد علي زيادة هذا العدد بشكل كبير حيث إنها ستسهل علي الجمهور الذي لا يعرف الإنجليزية عملية الدخول علي المواقع.

 
وأشار »نصر الدين« إلي أن تلك الزيادة العديدة ستساعد علي تقوية وتعزيز الإنترنت كوسيلة ترويجية، مما سيدفع العديد من المعلنين الجدد إلي الاعتماد عليه كوسيلة ترويجية لهم، خاصة مع وجود المحتوي الموجه الذي ساعد علي توجيه الإعلان نحو الفئة المستهدفة دون غيرها.
 
وأضاف »نصر الدين« أن ذلك سيساعد علي تحديد أهداف المعلنين بسهولة وتوجيه ميزانيتهم نحو الإنترنت.. وهذا كله سيحدث فرقاً كبيراً في عالم الدعاية.
 
ويري شريف الحطيبي مسئول العلاقات العامة بوكالة »TBWA « للدعاية والإعلان أن هذه الخدمة ستفتح ابواباً ترويجية جديدة علي الإنترنت.. بل أن الكثير من المروجين سيزداد اهتمامهم بالإنترنت كوسيلة ترويجية لهم.
 
واتفق »الحطيبي« في أن هذه الخدمة ستساعد المعلن علي استهداف فئات جماهيرية جديدة، نظراً لأنها ستسهل من عملية الدخول علي الإنترنت، فالإنترنت مازال يقتصر علي نوعية معينة من الجماهير.. إلا أن هذا التعريب سيفتح الباب أمام الفئات الشعبية العريضة ممما سيساعد علي فتح المجال أمام شركات جديدة من أجل التوسع في اعتمادها علي الإنترنت كوسيلة ترويجية لها لأنه يعتبر من اقل الوسائل الترويجية تكلفة، كما أنه يساعد المعلن علي معرفة عدد المتعرضين لرسالته الإعلانية.
 
ويري الحطيبي أن هذه الخدمة ستدفع الإنترنت للمنافسة مع الوسائل الأخري علي الريادة كوسيلة إعلانية، لأنه سيصبح وسيلة ترويجية شعبية تستقطب قطاعاً جديداً.
 
ويري خالد عابد العضو المنتدب لمؤسسة »رؤية« للخدمات الإعلانية والإعلامية أن هذه الخدمة الجديدة ستساعد علي زيادة انتشارية الإنترنت كوسيلة ترويجية، مما سيساعد علي زيادة انتشار الإعلانات المستخدمة عليه، لأن هذه الخدمة ستحدث فرقاً في حجم الاقبال الجماهيري علي الإنترنت والذي بدوره ستنتج عنه زيادة في حجم المنافسة بين الشركات من أجل توجيه إعلاناتها علي الإنترنت.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة