أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

شركات المضارب تطلب إسقاط غرامات تأخير الأرز


كتب ــ محمد ريحان:
  
طالبت شركات مضارب الأرز الحكومة بإسقاط غرامات التأخير المقررة عليها، نتيجة عدم التوريد في المواعيد المحددة ضمن المناقصة رقم 4 الخاصة بتوريد الأرز المحلي، التي قدرها البعض بنحو 13 مليون جنيه.
 
ودعا علي شرف الدين، رئيس غرفة صناعة الحبوب خلال اجتماع الغرفة أمس، الحكومة إلي عدم تحصيل أي غرامات علي الشركات المتعاملة مع هيئة السلع التموينية خلال العام الحالي، خصوصا أن التأخير في التوريد كان خارجاً علي إرادة الشركات.
 
وأشار إلي أن أسباب التأخير تتمثل في عدم وجود أرز محلي في السوق، نتيجة عمليات تهريبه المستمرة إلي الخارج، وعدم التشديد علي المنافذ الجمركية، بالإضافة إلي أن أزمة السولار وارتفاع تكلفة النقل ساهما بشكل كبير في تعطيل عمليات التوريد، وتكبد الشركات الموردة خسائر كبيرة.

 
وأوضح أن الغرفة تعتزم عقد اجتماع خلال أيام مع الدكتور كمال الجنزوري، رئيس مجلس الوزراء، للمطالبة بوضع حلول عاجلة بجميع مشكلات قطاع مضارب الأرز ومصانع المكرونة في السوق المحلية، لا سيما في ظل تراجع أداء وزارة التضامن والعدالة الاجتماعية وتباطئها في حل مشاكل القطاع.

 
وقال مصطفي السلطيسي، عضو مجلس إدارة الغرفة، رئيس شعبة الأرز، إن إجمالي الكميات التي لم يتم توريدها ضمن المناقصة رقم 4 يصل إلي نحو 154 ألف طن من إجمالي 258 ألف طن، مشيراً إلي أن قيمة غرامات تأخير توريد هذه الكميات تصل إلي نحو 13 مليون جنيه، تمثل نحو 85 جنيها عن كل طن.

 
وأضاف: إن المضارب لن تستطيع تحمل هذه الغرامات في ظل الظروف السيئة التي تعرضت لها منذ ثورة 25 يناير، بسبب البلطجة والعنف وسرقة السيارات وإضرابات العمال والانفلات الأمني.

 
وطالب السلطيسي الحكومة بضرورة إسقاط هذه الغرامات ودعم المضارب لمساعدتها علي مواصلة النشاط، بدلاً من التوقف، مؤكداً ضرورة إعطاء مهلة إضافية لتوريد الكميات المتبقية من المناقصة رقم 4 الخاصة بالأرز المحلي. وشدد المهندس مجدي الوليلي، عضو مجلس إدارة الغرفة، علي ضرورة مواجهة عمليات تهريب الأرز إلي الأسواق الخارجية، مشيراً إلي أنه رغم وجود أجهزة للكشف عن الحاويات لوقف تهريب الأرز، فإن عمليات التهريب ما زالت مستمرة، حيث تتسرب كميات كبيرة من الأرز المصري إلي الأسواق العربية بأسعار كبيرة تصل إلي نحو 840 دولاراً للطن.

 
وأضاف الوليلي أن المشكلة الكبيرة التي تواجه قطاع مضارب الأرز تتمثل في أن الوزارة المنوطة به - وهي التموين والتجارة الخارجية - تعمل في واد والقطاع في واد آخر، لافتاً إلي أن وزير التموين الحالي لم يبت في أي قرارات خاصة بالقطاع حتي الآن، وما زالت ظاهرة الأيادي المرتعشة مسيطرة علي العمل داخل الوزارة.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة