أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

أسهم‮ »‬النقل‮« ‬مرشحة لمواصلة الاتجاه العرضي‮.. ‬و»ماريدايف‮« ‬و‮ »‬ايجيترانس‮« ‬الأفضل أداء


أحمد الشاذلي
 
توقع محللون فنيون ومديرو حسابات أن تتحرك أسهم قطاع النقل في قناة عرضية علي المدي القصير، مع التزامها باتجاه هبوطي علي المديين المتوسط والطويل، باستثناء سهمي »جي بي أوتو« وشركة الملاحة والخدمات البترولية »ماريدايف« في إطار محاولاتهما الحالية لمقاومة التجاه الهبوطي.

 
وأشار المحللون إلي أن أداء أسهم قطاع النقل، يرتبط بشكل أساسي بأداء مؤشر السوق الرئيسي، الذي يتحرك حالياً في قناة عرضية، بأداء متذبذب، بالإضافة إلي تأثره بنقص السيولة الموجودة بالسوق، وانخفاض أحجام التداول اليومية، التي تنعكس سلباً علي فرص اختراق المؤشر للمسار العرضي الراهن.
 
في البداية اعتبر كريم عبدالهادي، رئيس قسم التحليل الفني بشركة »جولدن واي« لتداول الأوراق المالية، أن أداء سهم »ماريدايف« ضيف مقارنة بأداء السوق حيث يغلب عليه الاتجاه الهابط في المدي القصير عند مستوي دعم 3 دولارات بالتزامن مع غياب وجود إشارات إيجابية، توحي بإمكانية كسر هذا المستوي، متوقعاً أن يتحول اتجاه سهم »ماريدايف« علي المديين المتوسط والطويل إلي الصعود في حال كسره مستوي مقاومة 3.25 دولار، الذي سيدفعه لاستهداف مستويي 3.5 دولار و3.75 دولار، ورجح عبدالهادي أن تكون أول نقاط إيقاف الخسائر لسهم ماريدايف عند كسره مستوي 3 دولارات بالنسبة للمستثمر الذي قام بالشراء عند سعر 3.25 دولار مضيفاً أن انخفاض الدولار أمام العملات الأجنبية الأخري، خلال الفترة الماضية، سينعكس سلباً علي أداء السهم خلال الفترة المقبلة.
 
كانت نتائج أعمال شركة الملاحة والخدمات البترولية »ماريدايف« المجمعة خلال الربع الأول من العام الحالي 2010، قد أظهرت تحقيق صافي ربح قدره 15.388 مليون دولاربتراجع قدره %34.3 مقارنة بصافي ربح قدره 23.422 مليون دولار خلال فترة المقارنة.

 
أما فيما يتعلق بسهم »جي بي أوتو« أشار رئيس قسم التحليل الفني بشركة  »جولدن واي« إلي أن السهم يسير في قناة عرضية علي المدي القصير عند مستوي دعم 37.95 جنيه، ومستوي مقاومة رئيسي 44.5 جنيه، متوقعاً أن يتحرك السهم في اتجاه صاعد علي المديين المتوسط والطويل.

 
أضاف عبدالهادي أن كسر السهم مستوي 37.60 جنيه يعتبر نقطة جيدة لإيقاف الخسائر، مشيراً إلي امكانية التخارج من السهم عند مستوي يتراوح بين 37 و36 جنيهاً للمستثمر قصير الأجل ،في حال رغبته في تقليل خسائره، بنيما يعتبر مستوي 34.75 جنيه جيداً للتخارج من السهم للمستثمر طويل الأجل.

 
وعلي صعيد الأداء المتوقع لسهم »القناة للتوكيلات الملاحية« يري عبدالهادي، أن السهم يسير في قناة عرضية، علي المدي القصير، بينما يغلب عليه الاتجاه الهابط علي المديين المتوسط وطويل الأجل عند مستوي دعم 6.55 جنيه، ومستوي مقاومة رئيسي 7.88 جنيه، وإذا قام السهم بكسرها سيواصل الاتجاه الهبوطي في الفترة المقبلة.

 
وأشار إلي أن السهم إذا قام بكسر مستوي المقاومة 7.88 جنيه، سيستهدف مستوي 8.50 جنيه كحد أدني، مشيراً لإمكانية تجاوز السهم هذا المستوي، مع اعتبار مستوي 6.50 المستوي الأمثل كنقطة لوقف الخسائر.

 
كانت شركة »سي آي كابيتال« قد خفضت القيمة العادلة لسهم »القناة للتوكيلات الملاحية« لتصل إلي 1.2 جنيه بانخفض نسبته %29 عن السعر السوقي للسهم، وقت التقييم كما خفضت السعر المستهدف للسهم بمقدار %27 من 8.7 جنيه، إلي 6.3 جنيه باتجاه هبوطي قدره %11 عن السعر السوقي للسهم.

 
ورشح عبدالهادي سهم »إيجيترانس« لاتخاذ اتجاه عرضي علي المدي القصير، عند مستوي دعم رئيسي يتراوح بين 12.60 و12 جنيهاً، ومستوي مقاومة 14.80 جنيه وإذا قام السهم بكسر مستوي المقاومة، فإنه سيستهدف مستوي 17 جنيهاً.

 
ونصح رئيس قسم التحليل الفني بشركة »جولدن واي« لتداول الأوراق المالية، بالشراء عند مستوي يتراوح بين 12.60 و12 جنيهاً، وأوصي المستثمر قصير الأجل بالبيع عند مستوي 13.40 جنيه لجني الأرباح، مشيراً إلي مستوي 11 جنيهاً لوقف الخسائر.

 
وأكد عبدالهادي أن أداء قطاع النقل بالبورصة المصرية، غير واضح واعتبر أنه ضعيف، مقارنة بأداء مؤشر EGX 70 ، علاوة علي تأثره بالانخفاض الراهن في أحجام التداول ونقص السيولة، التي تعاني منها السوق والتي انعكست سلباً علي أداء القطاع وتدفق السيولة.

 
من جهته لفت عبدالرحمن لبيب، رئيس قسم التحليل الفني بشركة »الأهرام« لتداول الأوراق المالية، إلي أن أسهم شركات العربية للشحن والتفريغ والإسكندرية لتداول الحاويات، والقناة للتوكيلات الملاحية تتحرك في قناة عرضية علي المدي القصير، بينما اتخذوا الاتجاه الهابط لمسارهم علي المديين المتوسط والطويل.

 
ويري لبيب أن سهم »العربية للشحن والتفريغ« يسير في قناة عرضية علي المدي القصير يدور الحد الأعلي لها بين 1.42 و1.50 جنيه والتي تمثل نقطة مقاومة رئيسية للسهم، بينما يتمثل الحد الأدني لها عند مستوي 120 جنيهاً والتي تعد نقطة دعم رئيسية، مضيفاً إلي أن كسر السهم له، يشير إلي تحول الاتجاه الهابط علي الأجل القصير.

 
وعلي صعيد سهم الإسكندرية لتداول الحاويات، توقع رئيس قسم التحليل الفني بشركة الأهرام لتداول الأوراق المالية، أن يلتزم السهم بالاتجاه العرضي علي المدي القصير، وذلك عند مستوي دعم ثانوي 70 جنيهاً ومستوي دعم رئيسي عند 62 جنيهاً، وفيما يتمثل مستوي المقاومة عند 78 جنيهاً.

 
أضاف لبيب أن مستوي 70 جنيهاً يعتبر نقطة مهمة لإيقاف الخسائر للمستثمر قصير الأجل، بينما تعتبر نقطة 62 جنيهاً مستوي مناسباً لإيقاف الخسائر للمستثمر طويل الأجل.

 
كانت مؤشرات نتائج أعمال شركة »الإسكندرية لتداول الحاويات والبضائع« خلال العام المالي 2010-2009 قد أظهرت تحقيق صافي ربح بعد الضريبة قدره 219.945 مليون جنيه، مقابل 237.469 مليون جنيه في عام 2009-2008.

 
وتوقع لبيب أن يتخذ قطاع النقل بشكل عام اتجاهاً عرضياً علي المدي القصير، تمهيداً لاستكمال الاتجاه الهابط علي المديين المتوسط والطويل، انعكاساً لحالة السوق، التي تتسم في الوقت الحالي بنقص أحجام السيولة وعدم وجود انتعاش بالسوق.

 
وأوضح محمد عبدالعال، مدير حسابات بشركة »حورس« للسمسرة، أن اتجاه قطاع النقل في الفترة المقبلة، يعتمد علي الاتجاه العام لمؤشر السوق، حيث إن القطاع يعتبر من القطاعات الواعدة، متوقعاً أن تلتزم أسهم القطاع بالاتجاه العرضي، في ظل سيطرة التحركات العرضية علي أداء أغلب الأسهم المتداولة بالسوق.

 
ورشح عبدالعال سهم »ماريدايف« للتحرك في اتجاه صاعد علي المديين القصير والمتوسط في حال تمكنه من تجاوز مستوي 4 دولارات، واعتبر مستوي 3.60 جنيه نقطة الدعم الرئيسية، التي يتخذها السهم خلال الفترة الراهنة، بينما حدد مستوي 4 دولارات، لتكون نقطة المقاومة الرئيسية له، والتي سيتوجب علي السهم كسرها حتي يظل في الاتجاه الصاعد علي المدي الطويل.

 
ورجح عبدالعال أن يكون كسر السهم نقطة 3.60 جنيه، هي بمثابة نقطة إيقاف الخسائر.

 
أما فيما يتعلق بالأداء المتوقع لسهم المصرية لخدمات النقل »إيجيترانس« أشار مدير الحسابات بشركة »حورس« للسمسرة إلي أن سهم »إيجيترانس« يعد من أفضل الأسهم أداء خلال الفترة الراهنة، مقارنة بباقي أسهم قطاع النقل، وشدد علي ضرورة كسر السهم حاجز 13 جنيهاً حتي يستطيع السهم تغيير اتجاهه من الهبوطي إلي الاتجاه الصاعد علي المديين القصير والمتوسط، علاوة علي كسر مستوي مقاومته الثاني عند 20 جنيهاً علي المدي الطويل.

 
وأشار عبدالعال إلي أن نقطة الدعم الرئيسية للسهم تتمثل في مستوي 13 جنيهاً، متوقعاً أن يكسرها السهم ليستكمل صعوده وصولاً إلي مستوي 13.65 جنيه، تمهيداً لمواجهة نقطة مقاومة ثانوية عند 13.90 جنيه علي المدي القصير، في حين أن نقطة المقاومة الرئيسية للسهم علي المدي الطويل، تدور في حدود 16.5 و17 جنيهاً، مضيفاً أن نقطة إيقاف الخسائر بالنسبة للسهم هي كسره أسفل مستوي 13 جنيهاً لمدة يومين.

 
كانت نتائج أعمال شركة »المصرية لخدمات النقل - إيجيترانس« المجمعة خلال الربع الأول من العام الحالي 2010، قد أظهرت تحقيق صافي ربح قدره 2.549 مليون جنيه، بتراجع قدره %34.7 مقارنة بصافي ربح بلغ 3.904 مليون جنيه، خلال فترة المقارنة من 2009.

 
وعلي صعيد سهم »العربية للشحن والتفريغ« أشار عبدالعال إلي أن السهم يسير في قناة عرضية في المدي القصير، عند مستوي دعم رئيسي 1.21 جنيه، ونقطة مقاومة رئيسية عند مستوي 1.5 جنيه متوقعاً أن يتجاوزها السهم مستهدفاً مستوي مقاومته الثاني الذي يتراوح بين 1.80 و2 جنيه في الفترة المقبلة.

 
ورشح عبدالعال سهم العربية للشحن والتفريغ للتحرك في اتجاه هبوطي علي المديين المتوسط والطويل، مشيراً إلي أن نقطة إيقاف الخسائر بالنسبة للسهم هي كسره مستوي 1.21 جنيه.

 
كانت شركة العربية المتحدة للشحن والتفريغ قد قامت بقيد أسهم زيادة رأس المال المصدر من 50 مليون جنيه، إلي 200 مليون جنيه، بزيادة قدرها 150 مليون جنيه موزعة علي 150 مليون سهم بقيمة اسمية قدرها جنيه للسهم الواحد في البورصة خلال أكتوبر 2009.

 
ويري عبدالعال أن سهم القناة للتوكيلات الملاحية يعد الأسوأ أداء بين أسهم قطاع النقل بالبورصة المصرية نتيجة عدد من الظروف التي واجهت الشركة مؤخراً علي رأسها تهمة الاحتكار التي وجهت إليها.

 
وأشار عبدالعال إلي أن السهم يتخذ حالياً اتجاهاً هبوطياً علي جميع الآجال القصيرة والمتوسطة والطويلة بين مستوي دعم عند 7.5 جنيه، ومستوي مقاومة أولي عند 8 جنيهات، فيما يعد مستوي 8.5 جنيه نقطة مقاومة رئيسية للسهم، مضيفاً أن نقطة إيقاف الخسائر تتراوح بين 6.90 و7 جنيهات.

 
وأخيراً فيما يتعلق بسهم »جي بي أوتو« اعتبر عبدالعال من أفض الأسهم أداء في قطاع النقل، مشيراً إلي تحرك السهم في قناة عرضية علي المدي القصير عند مستوي 38 جنيهاً، كنقطة دعم رذيسية ومستوي 45 جنيهاً كنقطة مقاومة رئيسية، مرجحاً أن يأخذ السهم الاتجاه الصعودي علي المديين المتوسط والطويل.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة