أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الدبلوماسية المصرية‮.. ‬عين علي الخليج وأخري علي حوض النيل





محمد ماهر

 
جاءت أولي الجولات الخارجية لرئيس الوزراء عصام شرف في حكومة تصريف الأعمال الحالية، علي غير المتوقع لبعض الدول الخليجية، وشملت الجولة السعودية وقطر والكويت، وتأتي الزيارة رغم الإعلان عن أن أولي الجولات الخارجية لشرف ستكون إلي عدد من دول حوض النيل، والذي يعتبر ملف إدارته علي رأس أولويات الدبلوماسية المصرية والأمن القومي.

 
ورغم أهمية ملف »أمن الخليج« بالنسبة لمصر، لا سيما في ظل التوترات القائمة في الوقت الراهن بين طهران وبعض العواصم الخليجية، لكن البعض أبدي تخوفه من أن تتم ترجمة جولة شرف الخليجية وإرجاء الأفريقية علي أنها ترتيب لأولويات الدبلوماسية المصرية في المرحلة المقبلة.

 
فقد حذر الدكتور محمد نصير، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بحزب الجبهة الديمقراطي، من دلالات تأجيل زيارة شرف عواصم دول الحوض واستبدالها بدول الخليج، لا سيما في ظل ميراث من التوجس والتربص لدول الحوض تجاه القاهرة، ولذلك ينبغي التدقيق بشكل كبير في كل الخطوات.

 
وأشار »نصير« إلي أنه رغم قرار تأخير جولة حوض النيل وتقديم الجولة الخليجية عليها من حيث  التوقيت، فإن ذلك ليس مقياساً لترتيب أولويات الدبلوماسية المصرية، وإنما يعد مؤشراً ذا دلالة مهمة، مشيراً إلي أنه وفق الأعراف الدبلوماسية فإنه لا يوجد شيء بلا دلالة.

 
فعندما يقوم رئيس ما بجولة في منطقة ما تشمل عدة دول، فإن أول دولة في الجولة عادة ما تكون أهم دولة بالنسبة لهذا الرئيس.

 
ولفت السفير أحمد أبوالخير، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إلي أن جولة شرف الخليجية ينظر لها في سياقين، الأول أن العواصم الخليجية أبدت سرعة في إعلان استعدادها استقباله، بعكس بعض عواصم دول الحوض والتي لم تعلن أي شيء.

 
والسياق الآخر هو أهمية الاستثمارات الخليجية بمصر لاستقرار المرحلة الانتقالية التي تمر بها البلاد في الوقت الراهن، مؤكداً أن استقرار النظام الاقتصادي سيؤثر بالقطع علي ملامح فترة التحول الديمقراطي، ومن الممكن أن تلعب الاستثمارات الخليجية دوراً كبيراً في حفظ هذا الاستقرار.

 
وقال »أبوالخير« إن الجولة الخليجية سريعة وقصيرة بعكس جولة حوض النيل التي تحتاج عادة إلي وقت أطول وإعداد كبير، مشدداً علي أن زيارة شرف الخليج تأتي لطمأنة العواصم الخليجية من محاولات التدخل الإيرانية، كما أنها تعطي رسالة قوية لطهران أن »أمن الخليج « بالنسبة لمصر خط أحمر، كما أكد شرف خلال الجولة.

 
وقال إن زيارة الخليج مهمة وتأتي في توقيت حساس، ويمكن تدارك الآثار السلبية المحتملة من تقديمها علي جولة حوض النيل.

 
أما الدكتورة إجلال رأفت، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، رئيس معهد الدراسات الأفريقية فتري أنه منذ تولي الدكتور نبيل العربي، منصب وزير الخارجية وهناك مؤشرات قوية علي أن  الدبلوماسية المصرية طوت الصفحة الماضية بكاملها، وأن هناك سياسة جديدة سوف تنتهجها القاهرة، خاصة فيما يتعلق بإدارة ملف التعامل مع دول حوض النيل، مشيرة إلي أن أول زيارة خارجية لشرف كانت لشمال السودان وجنوبها وهما من ضمن دول الحوض، كما قام وفد شعبي بالسفر لبعض عواصم دول الحوض للتمهيد لجولة رئيس الوزراء التي كانت مقررة قبيل الجولة الخليجية.

 
وأشارت »د.إجلال« إلي أن كل المؤشرات تصب في اتجاه أن القاهرة لن تتجاهل أو تتعالي علي عواصم دول الحوض مجدداً، لكن تبقي إشكالية التوقيت وسفر شرف للخليج أولاً قبل جولة حوض النيل محل تساؤل، لكن لا يمكن التعويل عليها في أن تخضع لاعتبارات أولويات الدبلوماسية المصرية.

 
وشددت د.إجلال رأفت، علي أن جولة شرف في دول حوض النيل ستحتاج إلي إعداد جيد وأجندة قوية، وهذا من الممكن أن يحتاج لبعض الوقت، ويبقي الاحتمال الأرجح لتأجيل زيارة رئيس الوزراء لدول الحوض هو الإعداد الجيد لها، حتي تؤتي بنتائج إيجابية.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة