اقتصاد وأسواق

70 مليون جنيه قيمة تخارج «بكتل» من «بجسكو»


كتب ـ عادل البهنساوى:

كشفت مصادر مسئولة بوزارة الكهرباء والطاقة عن تفاصيل إتمام صفقة تخارج شركة «بكتل» الأمريكية من شركة «بجسكو» المصرية وبيع حصتها البالغة %40 من الأسهم الى كل من البنك التجارى الدولى والشركة القابضة للكهرباء.

وقالت المصادر لـ«المال» إن الجمعية العمومية الطارئة للشركة وافقت بشكل نهائى يوم 18 ديسمبر الحالى على عرض الشراء الذى تقدم به الشركاء بالشركة مقابل 70 مليون جنيه بعد عملية تقييم للأسهم استغرقت 3 أشهر وفقا للمستجدات والظروف الحالية وبعد إبداء رغبة التخارج من «بكتل» فى أبريل الماضى.

وأوضحت المصادر أن هيئة الاستثمار ستصدق الأسبوع الحالى على محضر الجمعية العمومية، ويجرى حاليا نقل ملكية الأسهم والاحتفاظ بها لمدة عام قبل إعادة تسويقها وبيعها الى مشتر جديد وهى الخطوة التى تكتمل مطلع يناير 2014.

وكشفت المصادر أنه سيتم دفع قيمة الصفقة على ثلاث دفعات تشمل الدفعة الأولى تسديد %50 فى الوقت الحالى و%25 نهاية مارس المقبل و%25 نهاية يونيو المقبل.

وشمل الاتفاق مع «بكتل» تعهد الشركة الأمريكية بتقديم الخبرات والدعم الفنى لكل المشروعات التى تحصل عليها «بجسكو» مقابل أجر يحدد بناء على ظروف كل مشروع، كما تم الاتفاق على الإبقاء على 3 برامج فنية تابعة لـ«بكتل» فى مشروعى شمال الجيزة وبنها وحق «بجسكو» فى استغلال هذه البرامج حتى أغسطس 2014 قابلة للتجديد بحسب ظروف الانتهاء من المشروعين.

وأكدت المصادر عدم تأثر «بجسكو» مستقبلا بتقلص اعتمادها على البرامج والدعم الفنى لـ«بكتل»، حيث خطت الشركة منذ فترة خطوات للانتقال والهجرة من برامج «بكتل» الى البرامج المتاحة فى السوق الدولية.

وأوضحت المصادر أن مجلس إدارة الشركة سيجتمع خلال أيام لاختيار المدير العام الجديد للشركة خلفا للمدير الأمريكى واختيار الأطقم الإدارية المساعدة.

وتوقعت المصادر اختيار المهندس شيرين مصبح، المدير العام المصرى المساعد، ليتولى منصب المدير العام الجديد بسبب كفاءته الإدارية والفنية التى تحققت طيلة الأشهر الماضية بعد رحيل الدكتور عاصم الجوهرى، المدير العام السابق المصرى الأصل عن الشركة فى منتصف عام 2011.

وأشارت المصادر الى أنه سيتم تسويق الأسهم المشتراة على مؤسسات مالية عربية أو محلية لافتة الى أن شركة «الأهلى كابيتال» أبدت اهتمامها البالغ ونيتها لشراء حصة «بكتل» مع دراسة بدائل أخرى لتسويق جزء من الحصة لمستثمرين من خارج مصر، خاصة أن الشركة مستقرة وإمكاناتها كبيرة وتمكنت من تصميم والإشراف على بناء 15 ألف ميجاوات خلال الـ19 عاما الماضية.

وأوضحت المصادر أن الشركة ستركز على الأسواق الخارجية مستقبلا بعد حصولها على عقد تصميم وإشراف لمحطة كهرباء عراقية تبلغ قدرتها 1000 ميجاوات مع استمرار توسعها فى السوق الليبية عبر شركة «اسيسكو» المشتركة.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة