أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

‮»‬المركزي‮« ‬يجمع‮ ‬1.53‮ ‬مليار دولار من أول طرح لأوراق دين بالعملة الأجنبية


نشوي عبدالوهاب
 
قام البنك المركزي نيابة عن وزارة المالية، بتسويق أول مزاد لأذون الخزانة الحكومية المقومة بالدولار داخل السوق المحلية، وذلك بقبول نحو 1.530 مليار دولار من البنوك العاملة داخل السوق المحلية، وبسعر كوبون بلغ %3.87 في المتوسط لأجل سنة خلال المزاد الذي نظمه البنك أمس الأول الثلاثاء.

 
وقدمت البنوك عروضاً بقيمة 2.6 مليار دولار، لكن البنك المركزي قبل عروضاً بقيمة 1.53 مليار دولار فقط، رغم طلب »المالية« اقتراض ملياري دولار، نظراً للارتفاع المبالغ فيه في فائدة العروض المقدمة من البنوك، لتتراوح أسعار العائد خلال المزاد بين 2.9 و%3.9.
 
قال مدير إدارة للمعاملات الدولية في أحد البنوك العامة ـ رفض نشر اسمه ـ إن سعر الكوبون علي أذون الخزانة الدولارية، البالغ %3.87 يعتبر مناسباً للأوضاع الحالية للاقتصاد المصري، وانخفاض التصنيف الائتماني للبلاد، وتراجع مواردها من العملة الأجنبية، ولفت إلي أن متوسط العائد ينخفض عن فائدة الاقتراض من الخارج، التي كان من المتوقع أن ترتفع إلي %5 في حال نجاح صفقة الحكومة المصرية مع صندوق النقد الدولي.
 
وأشار إلي أن البنوك الخاصة بالغت في تقييم عروضها وتقديم أسعار فائدة أعلي من المتوقع، الأمر الذي دفع »المركزي« إلي الاكتفاء باقتراض 1.53 مليار دولار فقط، واختيار العروض الأنسب في مستوي العائد.
 
ورصد مدير إدارة المعاملات الدولية طلباً ملحوظاً لإعادة شراء الأذون الدولارية من قبل البنوك التي لم تتمكن من الاكتتاب خلال المزاد، أو البنوك التي تم رفض عروضها، متوقعاً أن تشهد السوق الثانوية لها رواجاً ملحوظاً خلال الفترة المقبلة.
 
وطلبت »المالية« من البنوك المحلية اقتراض نحو 2 مليار دولار عبر طرح أول أذون خزانة دولارية داخل السوق المصرية، لسد حاجاتها من العملة الخضراء اللازمة لتمويل عجز الموازنة العامة للدولة، في ظل تعثر مفاوضات الحصول علي قروض من الخارج، نتيجة انخفاض التصنيف الائتماني لمصر، وارتفاع عائد الاقتراض الخارجي، إضافة إلي تفاقم أزمة السيولة داخل السوق المحلية، التي استنفدتها »المالية« مؤخراً عبر التوسع في الاقتراض الداخلي.
 
وعرضت »المالية« شروطاً ميسرة للاكتتاب في الأذون الدولارية، تختلف عن نظيرتها المقومة بالجنيه، يتمثل أبرزها في كونها معفاة من نسبة ضرائب الاستثمار في أذون الخزانة والبالغة %20.
 
كما حددت »المالية« أن تكون الفائدة مدفوعة مقدماً، ويتم خصم الأذون علي 360 يوماً بدلاً من 365 يوماً في نظيرتها بالعملة المحلية، وأصدرتها بحد أدني 100 ألف دولار ومضاعفاتها، فيما سمحت للأجانب والأفراد والمؤسسات بالاكتتاب في الأذون الجديدة عبر البنوك مباشرة، دون الحاجة لانتظار عرضها في السوق الثانوية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة