أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

السعيد: حديث العريان عن يهود مصر "مهاترات"


ONA:

أثارت التصريحات التي أدلى بها د. عصام العريان نائب رئيس حزب "الحرية والعدالة" لبرنامج بتوقيت القاهرة مع الاعلامى حافظ الميرازى، انتقادات واسعة من القوى السياسية، خاصة تلك التي أبدى فيها ترحيبه بعودة اليهود المصريين إلى مصر، في مقابل حق العودة للفلسطينيين الموجودين حاليا بمصر إلى الأرض المحتلة، ما جعل الجميع في حالة دهشة من تلك التصريحات التي وصفوها بالاندفاع والتهور السياسي.

 
رفعت السعيد 
حيث انتقد الدكتور رفعت السعيد رئيس حزب التجمع تلك التصريحات واصفًا إياها بالمهاترات، ونصح العريان بضرورة تحري الدقة في معلوماته وتصريحاته قبل أن ينطق بها، وقال إن العريان يتحدث بدون معرفة بحقيقة القضية التي يتناولها في تصريحاته، مضيفًا أن عدد اليهود الذين هاجروا من مصر يقدر بحوالى 2000، لافتا إلى أنهم حينما غادروا مصر لم يذهبوا إلى إسرائيل بل إلى باريس، فيما يبلغ عدد الفلسطينيين الموجودين بمصر 3 ملايين فلسطيني.

من جهته انتقد الناشط السياسي عيسى أسدود المتحدث باسم الجبهة المصرية للدفاع عن القوات المسلحة تصريحات العريان المرحبة بعودة ما تبقي من اليهود المصريين إلى مصر، واسترداد ما يدعون أنها ممتلكات لهم تم الاستيلاء عليها، واصفًا إياها بأنها تأتى في إطار المغازلة لإسرائيل، مشيرا إلى أنه كان من الأولى للعريان أن يسعى للمصالحة بين المعارضة والرئاسة ويسعى لمعالجة الانقسام بين المصريين، كما كان عليه أيضًا أن يطالب الرئيس وجماعته التي ينتمي إليها بالدعوة لحوار وطنى محدد النقاط بديلا عن حوارات غير بناءة تسعى إلى تكريس الانقسام بدلا من معالجة أسبابه.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة