أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

حملات تسويق «اتصالات» و«البنك الأهلى» و«سامسونج جالاكسى».. الأفضل


المال - خاص

فى استطلاع لرأى البعض من خبراء التسويق حول أفضل إعلان لعام 2012، أكد الخبراء أن إعلان «اتصالات» يعتبر أفضل إعلان لهذا العام، نظرا لأنه قائم على أسلوب مختلف عن باقى منافسيه، كما أنه لم يستخدم الفنانين مثلما اعتادت شركات الاتصالات الأخرى، ويليه إعلان البنك الأهلى الذى تميز بالبساطة الشديدة، وإعلان «سامسونج جالاكسى إس 3»، نظرا لأنه جاء فى إطار كوميدى من السخرية المتوارية يليه إعلان موبينيل «لازم نكون مع بعض» لأن فكرته تهدف الى الوحدة المصرية التى يفتقدها المصريون مؤخرا.

ويرى أغلب الخبراء أن إعلان شركة فودافون يعتبر الأسوأ لهذا العام نظرا لقيامه على المبالغة فى عدد الفنانين دون جدوى، يليه بريل الذى حاز على استياء العديد من مشاهديه، ويأتى فى المرتبة الثالثة إعلان فريسكا الذى انتقد البعض إسفافه، ولفت البعض الى أن تزايد إعلانات التبرعات للجمعيات الخيرية نقل صورة سيئة عن مصر لدى العرب.

ويرى محمد عراقى، مدير التسويق بوكالة «إيجى ديزاينر» للدعاية والإعلان أن أفضل إعلان لعام 2012 هو «سامسونج جالاكسى إس 3» الجديد، ففكرة الإعلان جاءت فى إطار كوميدى من السخرية المتوارية من معجبى شركة أبل الذين ينتظرون فى طوابير طويلة أمام متاجر أبل، مشيرا الى أنه حقق نسبة مشاهدة عالية وصلت الى 71 مليون مشاهد.

وقال إن إعلان «بورتو شرم الشيخ» يعتبر أفضل إعلان سياحى عقارى لعام 2012، حيث يعتبر انجازا لشركات عامر جروب وتمت الإشادة به من قبل مجموعة من الفنانين ورجال الأعمال فى مصر شاركوا فى حفل سنوى لمؤسسة إخبارية هذا العام.

وأضاف أن إعلان «الآيس كريم ماكسى بون» القائم على موسيقى المهرجانات وأغنية «أنسى هموم الدنيا يا صاحبى» من الإعلانات التى حازت على إعجاب العديد من الجمهور.

أما عن أسوأ إعلان فى عام 2012 فقال العراقى من وجهة النظر العامة لعينة عشوائية من الجمهور إن إعلان بريل «استرجل ليس له أى معنى أو جدوى» وأيضا إعلان فودافون «12 قرش ونص جنيه فى اليوم» جاء بشكل متكلف زائد على الحد، خاصة لأنه اعتمد على عدد كبير من الفنانين دون هدف.

ويرى عمرو محسن، المدير التنفيذى لوكالة «إيجى ديزاينر»، أفضل الحملات الإعلانية من حيث التأثير على الجمهور هى إعلانات حملة اتصالات لما تحتويها الحملة من عروض مختلفة لكل إعلان مع الفكرة المستخدمة وهى استقطاب عملاء جدد لها من خلال انفصالهم عن شبكاتهم الحالية، مع استخدام الرسوم المتحركة بدلا من نجوم المجتمع كالمغنين والممثلين، مما أعطى حملتهم نوعا من الاختلاف عن الحملة المستخدمة فى العام السابق يليها إعلانات حملة البنك الأهلى لقدرتها على الوصول بسهولة للشريحة المستهدفة للإعلان وهى ذو الحاجة لإنشاء المشروعات الصغيرة والقروض الصغيرة بفكرة مبسطة وغنية.

وأضاف أن حملة «يونيفرسال» تعتبر من الحملات القوية أيضا لما تتضمنه الحملة من بساطة فى الرسالة ووضوح كامل لرسالة الحملة مع ثرائها بالمادة الصوتية للإعلان والتى تركت مقطعا موسيقيا فى أذن مستمعى الإعلانات.

أما أقل الحملات الإعلانية تأثيرا فيرى عمرو محسن أن حملة فودافون التى تحتوى على أكثر من نجم توحى بقوة الإعلان ولكنها تعمل على إيصال عرض بعينه وهو عرض الـ12 قرش، الذى حطمته اتصالات فى الوقت نفسه أول رمضان بعرضها الذى تصدر جريدة الأهرام فى صفحة كاملة بعرض الـ12 قرش للدقيقة كانت أسوأ حملة لهذا العام تليها حملة بيبسى وخطأ تكرار فكرة الحملة السابقة نفسها لها فى العام الماضى، وبنفس نجم الحملة الماضية دنيا سمير الذى لم يحدث أى بصمة ذهنية جديدة لدى الجمهور عن المنتج أو شعاره التجارى، وبإضافة حملة إعلانية أخرى لهذا النسق فتجىء حملة بريل بإعلان الحقنة الشرجية والذى حاز على استياء العديد من مشاهديه، مما أثر بشكل كلى على فكرة الحملة والتى تم استخدامها أيضا فى العام الماضى لها، بغض النظر عن كون الفكرة هى الشعار الخاص بالمنتج «استرجل» والذى كان من الممكن توظيفه فى عدة إعلانات بفكر مختلف عما تم تقديمه.

ويرى خالد النحاس، رئيس مجلس إدارة وكالة اسبريشن للاستشارات التسويقية، أن إعلان موبينيل القائم على أغنية «لازم نكون مع بعض» يعتبر من أقوى إعلانات هذا العام وأفضلها لأنه ركز على هدف مهم نفتقده جميعا هو الوحدة بين جميع الأطياف، مشيرا الى أن الحملة استطاعت أن تجمع جميع المصريين فى حملة واحدة دفعت الجميع للتفاعل معها تليها حملة اتصالات فى رمضان نظرا لأنها اعتمدت على أسلوب مختلف وبسيط على شكل كرتونى.

وقال إن إعلان فريسكا الذى اطلق مؤخرا يعتبر من أسوأ إعلانات هذا العام، بالرغم من تفاعل الكثير مع فكرته المختلفة، فيرى النحاس أن هذا الإعلان ما هو إلا إسفاف بشكل غير لائق، ولفت الى أن تزايد إعلانات التبرعات هذا العام على الفضائيات جاء بشكل مقزز جدا، ونقل صورة سيئة عن مصر لدى الدول العربية التى تهتم بالقنوات المصرية.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة