أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

خفض التصنيف الائتمانى يرفع أسعار الدولار إلى 6.1975 جنيه


كتبت - نشوى عبدالوهاب:

عادت أسعار الدولار لتستأنف رحلتها الصعودية أمام الجنيه خلال تعاملات أمس، لتسجل مستوى قياسياً جديداً عند 6.174 جنيه للشراء و6.1975 جنيه للبيع، مقابل 6.1675 جنيه للشراء و6.188 جنيه للبيع سجلها أمس الأول، وذلك لتعكس استمرار حالة الذعر والفزع لدى المتعاملين جراء مزيد من تراجع الجنيه وارتفاع الدولار، خصوصاً بعد أن خفضت مؤسسة «ستاندرد آند بورز» تصنيفها الائتمانى لمصر إلى «-B » ومنحتها نظرة مستقبلية سلبية.

وكانت أسعار الدولار قد استقرت أمس الأول، عند مستوى 6.1675 جنيه للشراء، و6.188 جنيه للبيع، نظراً لتوقف سوق «الإنتربنك» عن العمل لعطلة أعياد الميلاد، قبل أن تعاود الصعود أمس، إذ ارتفعت أسعار تداول الدولار فى سوق الانتربنك الدولارى - بيع وشراء الدولار بين البنوك - إلى مستوى قياسى جديد مسجلة 6.1762 جنيه فى المتوسط، مقابل 6.17 جنيه سجلتها فى السابق، بينما تراوحت الأسعار الفعلية بين 6.172 و6.178 جنيه.

قال أحمد الخولى، رئيس قطاع الخزانة والمراسلين ببنك التعمير والإسكان، إن تسجيل الدولار مستوى قياسياً جديداً أمام الجنيه خلال تعاملات أمس، جاء مدفوعاً باستمرار الزيادة الملحوظة فى طلبات شراء الدولار من قبل الأفراد والمتعاملين، ليعكس حالة الذعر والقلق التى تسيطر على تحركاتهم، فى ظل غموض الرؤية السياسية للبلاد، خصوصاً ما يتردد عن تغيير وزارى مرتقب، يصاحبه عدم وضوح للتوجهات الاقتصادية حالياً وبرنامج الإصلاح الاقتصادى للحكومة وجدوى تنفيذه.

وأضاف أن تخفيض التصنيف الائتمانى للبلاد ومنحها نظرة مستقبلية سلبية فى الأجل الطويل دفعت الأفراد إلى التكالب على اقتناء الدولار كملاذ آمن ضد المخاطر المحتملة، ومحاولة تدبير احتياجاتهم قبل مزيد من الارتفاع المتوقع فى أسعار العملة الخضراء أمام الجنيه، واستمرار ندرة المعروض المتاح منه بالأسواق.

وحول مدى تأثير قرار البنك المركزى بشأن وضع حد أقصى 10 آلاف دولار لدخول وخروج النقد الأجنبى للمسافرين والمسموح انتقاله عبر الطرود البريدية على سوق الصرف وتحركات أسعار الدولار أمام الجنيه، استبعد «الخولى» وجود تأثيرات مباشرة لضوابط البنك المركزى على أسعار تداول الدولار، مشيراً إلى أن القرار تنظيمى فى الأساس لحركة «الكاش» المتاحة فى الأسواق ولضمان المزيد من التحكم فيها، إلى جانب السيطرة على نشاط غسيل الأموال فى السوق المحلية.

وكان البنك المركزى قد أصدر أمس الأول، بياناً أكد فيه استقرار معدلات السيولة بالنقد الأجنبى وبالعملة المحلية داخل الأسواق، وشدد على ضمان «المركزى» لودائع العملاء، وذلك فى محاولة للحفاظ على الاستقرار، ومواجهة حركات السحب العنيفة للمودعين من أموالهم والنشاط الملحوظ لحركة «الدولرة» والتحول إلى الدولار كملاذ آمن.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة