اتصالات وتكنولوجيا

»‬Innoventures‮« ‬تعتزم إطلاق صندوق رأسمال مخاطر لتمويل الأفكار الريادية منتصف‮ ‬2012


حوار ــ هبة نبيل
 
كشف هشام وهبي، الرئيس التنفيذي لشركة Innoventures للخدمات الاستشارية واحتضان الافكار الابداعية والمسئولة عن تنظيم مبادرة إبدأ لريادة الأعمال التي أطلقتها شركة جوجل الشهر الماضي، عن أهم ملامح خطة شركته لعام2012  والتي سيتصدرها إنشاء صندوق رأسمال مخاطرInnoventures Capital ، خلال منتصف العام المقبل لتمويل الأفكار الريادية، فضلا عن المساهمة في تأسيس شركات جديدة علي أن يكون ذلك هو أول تمويل تقدمه الشركة منذ بداية نشاطها في عام 2010، مشيرا إلي استهداف شركته التوصل إلي 10 شركات جديدة لمنحها التمويل.

 
l
 
 هشام وهبى
واستكمالاً لمحاور خطة شركته، أفصح وهبي عن سلسلة المفاوضات التي تجريها الشركة في الآونة الراهنة مع ثلاث شركات منافسة كبيرة وصغيرة لبناء نموذج angel network  والذي يهدف إلي تنظيم معسكرات ريادة الأعمال وتمويل الأفكار الجديدة، بجانب إطلاق مشروع مشترك بهدف تطبيق فكرة الشركة خلال مراكز متنوعة بالجامعات في مختلف محافظات مصر.
 
ورهن الرئيس التنفيذي لشركة Innoventures التوسع الإقليمي لشركته في عدد من دول الخليج ودول شمال أفريقيا بنجاح %20 من الشركات التي سيمولها صندوق رأسمال المخاطر العام المقبل.
 
وقال إن شركته بدأت نشاطها منذ أكتوبر 2010، وتم تسجيلها في مارس 2011 برأسمال وصل إلي 10 آلاف جنيه، والذي زاد بعد ذلك ليبلغ 100 ألف جنيه إلي أن وصل الآن إلي 250 ألف جنيه.
 
وحدد الرئيس التنفيذي لشركة Innoventures مجالات عمل شركته في أربعة أنشطة رئيسية تتمثل في صندوق لتمويل الأفكار الريادية، واستضافة المشروعات الجديدة للاستفادة بمقر الشركة، ومجموعة الخدمات الاستشارية، وتنفيذ برامج ريادة الأعمال مع الشركات الأخري.
 
وأوضح أن خبرة الشركة قائمة علي خبرة أعضائها بشركات أخري مثل شركة سيناريو للانظمة الالكترونية وشركة النيل للزراعة، حيث تعتبر »سيناريو« إحدي الشركات الخمس التي تحتضنها Innoventures وتعمل في مجال خدمات تصميم الدوائر الالكترونية والمعالجات، وأيضاً شركة ReqMaster ، والتي تقدم نظم إدارة المعلومات والهادفة إلي تدعيم استراتيجية العمل بالشركات، في حين تعمل شركة النيل في مجال الزراعة باستخدام التكنولوجيا.
 
أما شركة EXPOFRONT فتساعد الشركات المصرية المبدعة علي التصدير للخارج، وشركة BAYAN.AT ، وشركة brains valley ، موضحاً أن نشاط Innoventures لايقتصر علي احتضان مشروعات مجال تكنولوجيا المعلومات بل جميع مشروعات التكنولوجيا علي نطاق واسع في مجالات مختلفة، وكذلك التركيز علي تكنولوجيات التسويق، بجانب شراكة مع شركة marcater xxi للاستشارات الإدارية والتعاون مع شركة جوجل وجمعية عصر العلم في إدارة مشروع ابدأ.
 
وأشار إلي أن مكتب innoventures يستوعب 30 فرداً ولديه الآن حوالي 20 فقط وتقوم الشركات الصغيرة، بالاستفادة منه كحضانة لمشروعاتها مقابل مبلغ قدره 1000 جنيه للفرد، بينما تعتبر الانشطة الاستشارية المقدمة هي الأكثر ربحية، بجانب ما يدره صندوق التمويل من عوائد بحيث تتراوح نسبة الشراكة مابين 10 و%30 للشركة في المشروعات الممولة.
 
وذكر الرئيس التنفيذي لشركة Innoventures أن الشركة ساعدت في إنشاء 10 شركات صغيرة خارج مكتب الشركة ومعظمها في مجالات تكنولوجيا المعلومات والانترنت والموبايل، مع العلم بأن غالبية الشركات لم تسجل بعد، بالاضافة إلي شركتين في مجال الطاقة الشمسية وشركة تم تسجيلها تعمل في مجال دراسات السوق.
 
ولفت إلي أن إجمالي عوائد الشركة حتي الآن وصل إلي ربع مليون جنيه، مع العلم بأن ما يقرب من %90 منها مقدمة من قبل شركة جوجل نظير مشاركة Innoventures في تنظيم وإدارة مبادرة »ابدأ«، موضحاً أنه المشروع الكبير الوحيد الذي ادارته الشركة منذ دخولها السوق.
 
ولفت إلي أن شركته تجري عدة مفاوضات مع مجموعة مستثمرين أفراد وبعض الشركات المنافسة في مصر للاستثمار بصندوق تمويل رأسمال المخاطر، خاصة أن حجم الاستثمارات المطلوب لتمويل هذه المشروعات سيكون صغيراً مما يدفع المستثمر لتدوير أمواله خلال عدة شركات دون خوف.
 
فيما تتفاوض الشركة للتعاون مع جهة أخري في مشروع مشترك قائم علي إنشاء مكتب في ذات نشاط الشركة وله مركز في كل جامعة في محافظات مصر المختلفة بتمويل ودعم عدة جهات متخصصة في هذا المجال علي أن تقومInnoventures  بإدارة المكتب.
 
واستكمالاً لجدول مفاوضات Innoventures تسعي الشركة للتعاون مع مركز الابداع التكنولوجي بالانضمام لشبكة مكونه من شركات القطاع الخاص التي تحتضن المشروعات الابداعية وريادة الاعمال، ليصبح هناك نوع من التكامل بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص بما يحقق مكاسب أكبر للطرفين، مع العلم أن هذا النموذج جاء ضمن استراتيجية الابداع التكنولوجي الاخيرة بعد ثورة يناير.
 
وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة Innoventures أن الشركة لها دور شريك لتنظيم معسكرات »ستارت اب ويك إيند« و»ستارت كامب« لريادة الأعمال، بالاضافة إلي المشاركة في أسبوع الريادة العالمي، حيث شهد مقر الشركة أحد أنشطته، علاوة علي مساعي الشركة للشراكة مع جهات أخري تعمل في مجال ريادة الأعمال ولم تنته المفاوضات إلي الآن.
 
ولفت إلي أن هناك مفاوضات مع 3 شركات منافسة لبناء ما يسمي Network  Angel وتشترط هذه الشبكة أن يكون المستثمر الأول في الشركة ليس صاحبها باستثمار صغير يتراوح ما بين 50 و100 ألف جنيه.
 
وتنظم شبكة Angel Network أو شبكة الملاك مجموعة لقاءات ومسابقات لريادة الأعمال والابتكار ومن ثم دعوة المستثمرين وأصحاب الأفكار إلي أن تأتي خطوة التمويل وتكوين رأسمال مخاطر، مما يزيد فرص العقود وحجم الأموال الممولة للمشروعات الجديدة، وتنتفع Innoventures خلال المساهمة بنسبة في ملكية الشركة الجديدة أو الحصول علي جزء من العوائد.
 
وذكر أن Innoventures لم تتقدم للطرح في بورصة النيل ولكنها بدءاً من العام المقبل، بعد تمويل عدة مشروعات ريادية، ستقوم بوضع خطة مبدئية لـ5 سنوات تشترط علي الشركات الجديدة الممولة التقدم للطرح في بورصة النيل حتي تتحول مساهمة Innoventures في ملكية الشركات إلي عوائد ملموسة.
 
وعلق الرئيس التنفيذي لشركة Innoventures علي المناقصات الأخيرة التي طرحتها وزارة الاتصالات لصالح المشروعات الصغيرة بأن تعريف الحكومة للشركات الصغيرة ربما يعوق حصولها علي هذه المناقصات، ولذا فالحكومة مطالبة بخلق المناخ المناسب والمميزات والحوافز لإنشاء شركات جديدة وتسهيل إجراءات إغلاقها، وأكد وهبي أن شركته تراهن علي إيجاد أفكار ناجحة مصرية وفي مجالات معينة لها علاقة بالطاقة المتجددة، وأخري لحل مشكلات اجتماعية عبر تطبيقات المحمول والانترنت، بالاضافة إلي مجال دراسات السوق.
 
وذكر أن مشاركة الشركة في تنظيم مبادرة »ابدأ« جاء ضمن طموحات Innoventures لعمل مجموعة برامج بالتعاون مع الشركات والجمعيات الاهلية والحكومة، من شأنها دعم المناخ العام للشركات الصغيرة والمتوسطة.
 
وقال وهبي إنه جار الآن تقييم 4200 متسابق تقدموا لمسابقة ابدأ متوقعاً نجاحاً حقيقياً بالسوق لنسبة تتراوح ما بين 5 و%10 من إجمالي الأفكار التي تقدمت للمسابقة، كما سيتم الاعلان عن 200 فائز يوم 30 نوفمبر الحالي للمشاركة بفعاليات المرحلة الأولي للمسابقة، واختيار 50 شركة للمرحلة الثانية ليتم إنشاؤها وتسجيلها بالسوق، مع تمويل 20 شركة ستصل لتصفيات المرحلة الثالثة والنهائية بالمسابقة.
 
وأخيراً طالب الرئيس التنفيذي لشركةInnoventures  مركز الإبداع التكنولوجي بضرورة التعاون مع الشركات الصغيرة العاملة في مجال ريادة الأعمال لترتبط أسماؤها بمركز الإبداع استكمالاً لأفكار المركز الرائعة في تنمية الصناعة، مشيراً إلي أن المركز لن يستطيع احتضان كل المشروعات الابداعية لكنه يستطيع بناء شبكة تواصل بين الشركات العاملة في هذا المجال وتزويدها بقواعد البيانات التي تساعد الشركات في الحصول علي الافكار الجيدة وتلاقي المبدعين.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة