اقتصاد وأسواق

الدولار يواصل المكاسب‮.. ‬و1.315‮ ‬مليار تعاملات‮ »‬الإنتربنك‮« ‬الأسبوع الماضي


كتبت ــ نشوي عبدالوهاب:
 
تجاوز إجمالي حجم التداول في سوق الانتربنك الدولاري - بيع وشراء الدولار بين البنوك ـ نحو 1.315 مليار دولار الأسبوع الماضي، مقابل 753 مليون دولار، إجمالي حجم التداول الأسبوع قبل الماضي.

 
جاء ذلك ليعكس الزيادة الكبيرة في الطلبات علي اقتناء الدولار التي واجهتها البنوك من قبل الأفراد والمستثمرين، بعد أن انتشر الفزع في قلوب المتعاملين في سوق المال لاستمرار أحداث العنف ضد الثوار في ميدان التحرير، وتصاعد مطالبهم برحيل المشير، ورفض اسناد الحكومة الجديدة لكمال الجنزوري، إضافة إلي تحوط المستثمرين ضد أحداث مليونية »الفرصة الأخيرة وحق الشهيد«، والاستعداد لانتخابات مجلس الشعب.
 
واستمر الدولار في جني مزيد من المكاسب أمام الجنيه، حيث سجل مستوي قياسياً جديداً وصولاً إلي 6 جنيهات للشراء و6.0117 جنيه للبيع بنهاية تعاملات الخميس الماضي، وهو المستوي الذي لم يشهده منذ أكثر من 6 سنوات، مقابل 5.974 جنيه للشراء و5.994 جنيه للبيع سجلها في ختام تعاملات الخميس قبل الماضي.
 
وأوضح مدير إدارة المعاملات الدولية في أحد البنوك العامة أن الغموض يسيطر علي مصير الجنيه أمام الدولار في الفترة الحالية، انعكاساً لحالة عدم وضوح الرؤية للأوضاع السياسية للبلاد، وسيطرة حالة من الفزع والقلق علي اتجاهات المتعاملين في سوق الصرف المحلية والتي ظهرت واضحة في زيادة هائلة في الطلبات علي شراء الدولار، بلغت ذروتها في تعاملات الخميس علي وجه الخصوص، الأمر الذي دفع أسعار الدولار إلي 6 جنيهات للشراء بنهاية الأسبوع الماضي، وهو مستوي لم تشهده من قبل.
 
وأضاف أن عدم وضوح موقف البنك المركزي يعمق تدهور أداء الجنيه أمام العملة الخضراء، خاصة مع عدم تدخله في سوق الصرف لتخفيض أسعار الدولار أو عدم وضوح المستوي المستهدف والحقيقي لأسعار الدولار أمام الجنيه، الأمر الذي يدعم توقعات المضاربين بارتفاع أسعار الدولار إلي مستوي 6.25 جنيه.
 
وافتتح سوق الانتربنك الدولاري تعاملات الأسبوع الماضي عند مستوي يقترب من 160 مليون دولار، قبل أن يصعد إلي 270 مليون دولار في تعاملات الاثنين، ويصل إلي ذروته يوم الثلاثاء، مسجلاً 350 مليون دولار مع الإعلان عن قبول استقالة حكومة عصام شرف، قبل أن تنخفض احجام التداول إلي 240 مليون دولار في تعاملات الاربعاء، لتصعد مجدداً إلي نحو 300 مليون دولار دفعة واحدة بنهاية تعاملات الأسبوع، مع تصاعد وتيرة الاعتصامات.
 
من جهته سجل مؤشر Almal Egp تراجعاً طفيفاً خلال تعاملات الأسبوع الماضي بنحو 0.04 نقطة مئوية علي خلفية تماسك أداء العملات الأوروبية أمام الجنيه لتحد من أثر تراجع الدولار أمام الجنيه، وينخفض المؤشر الذي يقيس أداء الجنيه أمام عملات الشركاء التجاريين لمصر إلي مستوي 94.2 نقطة، مقابل 94.24 نقطة جمعها من تعاملات الأسبوع  قبل الماضي.
 
وكان الجنيه الاسترليني الخاسر الأكبر، حيث فقد ما يقرب من 9 قروش ونصف القرش ليتراجع إلي 9.313 جنيه للشراء و9.346 جنيه للبيع مقابل 9.406 جنيه للشراء و9.44 جنيه للبيع سجلها في السابق، كما فقد الفرنك السويسري 4 قروش ليتراجع إلي 6.529 جنيه للشراء و6.555 جنيه للبيع، بينما اكتفي »اليورو« بالتراجع بنحو قرشين ونصف القرش تقريباً، مسجلاً 8.021 جنيه للشراء و8.049 جنيه للبيع.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة