أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

%70 انخفاضًا مرتقبًا فى مبيعات «الأوگازيون الشتوى »


المال - خاص

قال صناع وعاملون فى قطاع الملابس الجاهزة والمنسوجات، ان هناك انخفاضا متوقعا فى مبيعات الملابس الجاهزة والمنسوجات خلال «الاوكازيون الشتوى » الذى يبدأ منتصف يناير على ان ينتهى آخر مارس، وتشمل التخفيضات %30 فى بداية الاوكازيون وتدخل المحال تدريجيا فى الاوكازيون .

 
وأضاف الصناع إلى ان الانخفاض المتوقع فى مبيعات الاوكازيون الشتوى يصل إلى %70 بسبب الاغلاق شبه التام للمحال التجارية الخاصة بالملابس فى منطقة «وسط البلد » بسبب استمرار المليونيات وايضا فى بعض المناطق الاخرى فى محيط «قصر الاتحادية » فى مصر الجديدة مثل الخليفة المأمون والكوربة وشارع الاهرام، وان المبيعات انخفضت بمعدلات غير مسبوقة وتكاد تكون متوقفة بالكامل فى هذه المناطق وان هذه الفترة تشهد فترة مبيعات الموسم الشتوى حاليا .

واضاف الصناع ان المبيعات تشهد ركودا خاصة فى فترة المساء التى تزداد فيها معدلات الاقبال والشراء من الزبائن والمستهلكين وهى الفترة نفسها التى تحدث فيها المواجهات بين المؤيدين والمعارضين لقرار الرئيس الخاص بالاعلان الدستورى أو الاستفتاء على الدستور الجديد وان بائعى الجملة فى مناطق الازهر والعتبة والموسكى يتعرضون ايضا لحجم كبير من الخسائر فى السوق .

وأشار الصناع إلى ان تم تخفيض الطاقة الانتاجية فى المصانع حاليا إلى %50 فى غالبية المصانع المنتجة للملابس الجاهزة والمنسوجات على مستوى الجمهورية بسبب تخفيض حجم الصفقات من المصانع إلى المحال التجارية إلى %70 حاليا بسبب عدم وجود رواج فى السوق ووجود انخفاض فى حجم المبيعات بصورة كبيرة حاليا .

اكد يحيى زنانيرى رئيس جمعية منتجى ومصنعى الملابس الجاهزة «ايتاج » انه من المتوقع ان تنخفض مبيعات " الاوكازيون الشتوى " إلى %70 بسبب استمرار الانكماش فى السوق وعدم وجود سيولة كافية لدى الزبائن فى هذا الموسم الذى يبدأ منتصف يناير المقبل وهو الموعد السنوى لبداية الاوكازيون على ان تدخل غالبية المحال التجارية تدريجيا فى الاوكازيون الذى يتم تنظيمه بالتعاون مع وزارة التجارة الداخلية والتموين، على ان يتم الانتهاء من " الاوكازيون الشتوى " بنهاية شهر مارس المقبل .

واضاف زنانيرى فى تصريحات خاصة للمال ان حجم التخفيضات على الأسعار فى بداية الموسم من المتوقع ان يصل إلى %30 بالمقارنة بالأسعار حاليا وان عدد المحال التجارية التى تدخل فى الاوكازيون سنويا يتجاوز ال 3 الاف محل فى القاهرة والمحافظات، وان الموسم الحالى من المتوقع ان ترتفع المبيعات فيه إلى 30 % فى البداية على ان تزداد المبيعات خلال فترة الذروة خلال شهرى فبراير ومارس المقبلين .

وأشار زنانيرى إلى ان الموديلات التى لم تواجه طلبا متزايدا خلال بداية الاوكازيون فسيتم اجراء تخفيضات جديدة عليها تصل إلى %20 خلال نهاية الاوكازيون بفترة قليلة ومن ثم زيادة حجم المبيعات المتوقعة على هذه الاصناف آملا ان تزداد المبيعات خلال الفترة المقبلة بعد الانتهاء من اقرار الدستور المصرى واستفتاء الشعب عليه وتعود عجلة الانتاج إلى الدوران من جديد .

وأشار زنانيرى إلى ان المحال التجارية التى لا تدخل فى الاوكازيون مجبرة على تخفيض الأسعار حتى لا تتعرض لخسائر متفاقمة بسبب المنافسة الكبيرة التى تتعرض لها من المحال التى تدخل فى الاوكازيون سنويا، وان الأسعار خلال الفترة المقبلة مرشحة للاستقرار بعد موجة من انخفاض المبيعات بسبب استمرار الاعتصامات واعمال العنف التى تتوالى فى ميدان التحرير ومن ثم التأثير على المبيعات فى منطقة وسط البلد التى تعتبر اهم منطقة لبيع الملابس الجاهزة والمنسوجات فضلا عن مناطق اخرى مثل العتبة والموسكى وغيرهما .

ومن جانبه اكد احمد شعراوى رئيس شعبة الملابس الجاهزة باتحاد الصناعات ان الاوكازيون الشتوى سوف يشهد انخفاضاً كبيراً فى حجم المبيعات يصل إلى %70 بسبب عدم انتظام العمل فى المحال الخاصة بالملابس الجاهزة والمنسوجات فى منطقة " وسط البلد " بسبب استمرار المليونيات والاعتصامات فى الميدان وتوقف خطوط المواصلات بين هذه المنطقة وبعض المناطق الاخرى مثل «العتبة » و «الموسكى » ، وان المحال التجارية تشهد اغلاقاً شبه تام خلال تلك الاحداث مثل المنطقة المحاذية " لقصر الاتحادية " فى مصر الجديدة واغلاق العديد من الشوارع الرئيسية والمحورية فى المنطقة مثل شارع الخليفة المأمون والكوربة وميدان روكسى وغيرها وان غالبية المحال تقفل ابوابها بسبب اعمال العنف التى تندلع بين المؤيدين والمعارضين للرئيس د محمد مرسى على خلفية الاعلان الدستورى الاخير ودعوة الشعب المصرى للاستفتاء على الدستور منتصف الشهر الحالى .

وأشار شعراوى إلى ان المحال التجارية قامت بتخفيض توريداتها إلى النصف بسبب استمرار حالة التشاؤم فى السوق المصرية وان المحال التى كانت تتعاقد على 100 ألف قطعة قلصت حجمها إلى 50 ألفاً بسبب تراجع نتائج تحليل العينات التى تجريها المحال على البضائع فى السوق .

واضاف شعراوى ان المسيرات التى ينظمها المتظاهرون تؤدى إلى حدوث بلبلة فى الشارع وتزيد من حالة عدم الاستقرار فى الشارع المصرى مؤخراً مثل المسيرات التى تم تنظيمها من مسجد رابعة العدوية فى مدينة نصر ومسجد النور والفتح وتتجمع امام اسوار قصر الاتحادية وان هذه التجمعات تكتمل خلال الفترات المسائية من اليوم ومن ثم فإنها تؤدى إلى توقف المبيعات خلال تلك الفترة التى تعتبر فترات ذروة المبيعات فى السوق حاليا .

وأشار شعراوى إلى ان المصانع قامت بتخفيض الطاقة الانتاجية إلى %50 فقط حاليا مع استمرار الاوضاع الاقتصادية السيئة فى السوق وتراجع نتائج تحليل العينات إلى نسبة %70 حاليا خلال ذروة الموسم الشتوى الذى من المتوقع ان يشهد انخفاضا وخسائر كبيرة فى السوق المصرية التى تعتبر سوقاً ضعيفة ومعدلات الشراء فيها منخفضة خصوصا ان الملبس يتراجع إلى ترتيب منخفض على سلم الاحتياجات الاساسية بعد المأكل والمسكن .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة