بنـــوك

»‬HSBC‮« ‬يدعم وجوده في مصر بتدشين‮ ‬3‮ ‬فروع جديدة‮


  نشوي عبدالوهاب
 
يستعد بنك إتش إس بي سي ـ مصر، لتدعيم وجوده داخل السوق المصرية عبر توسيع انتشاره الجغرافي، بإضافة 3 فروع جديدة إلي شبكة فروع البنك بمحافظتي الجيزة والإسكندرية ومدينة 6 أكتوبر، مستهدفاً الوصول بإجمالي عدد فروع البنك في مصر إلي 101 فرع قبل نهاية عام 2011.

 
كان البنك البريطاني، قد ضخ استثمارات مالية جديدة في مصر تقدر بنحو 100 مليون دولار في يناير الماضي، ضمن الشريحة الأولي لزيادة رأسماله المدفوع والبالغ نحو 1.5 مليار جنيه في ديسمبر 2010، بقاعدة رأسمالية تصل إلي 2.738 مليار جنيه بواقع 2.595 مليار جنيه رأسمال أساسي و142.5 مليون جنيه رأسمال مساند، وذلك بهدف تنفيذ خطته الاستراتيجية التوسعية داخل السوق المصرية، خاصة في مجال الائتمان والفروع، والحصة السوقية التي يستهدف الوصول بها إلي %10 خلال الـ5 سنوات المقبلة.
 
وتتضمن الخطة التوسعية لبنك إتش إس بي سي زيادة انتشار عدد فروع البنك داخل مختلف أنحاء الجمهورية، إلي جانب تدعيم وجوده في العاصمة والأماكن المحيطة بها، بما يسمح من الترويج لمنتجات البنك وجذب شريحة جديدة من العملاء.
 
ويعكف البنك البريطاني حالياً علي الانتهاء من تدشين فرعه الجديد بمحافظة الجيزة في شارع البطل أحمد عبدالعزيز، إضافة إلي دعم محافظة 6 أكتوبر بفرع جديد في منطقة أركان ليرتفع عدد فروع البنك في المحافظة إلي 4 فروع، حيث يمتلك البنك حالياً 3 فروع فيها، هي: فرع راية، والمنطقة الصناعية بأكتوبر، إلي جانب فرع هايبر وان بالشيخ زايد.
 
كما يقترب البنك من إنهاء أعمال تدشين فرع لوران بمحافظة الإسكندرية، التي يمتلك بها البنك 9 فروع تقدم أغلبها خدمة »HSBC Premier « وهي فروع السلطان حسن، سموحة، جليم، السرايا، سيدي جابر، ميراج، وفرع كفر عبده، بينما لا تقدم الخدمة في فرعي نادي اليخت وبرج العرب.
 
كان البنك قد افتتح مؤخراً فرعاً جديداً في محافظة شرم الشيخ »soho branch « ليرتفع عدد فروع البنك فيها إلي 7 فروع، هي: نعمة بي، هيلتون دريمز، ريتز كارلتون، نبق، طريق السلام وشمندورة مول، إلي جانب فرع منتجع ماربيلا والمقتصر علي تحويل وتبادل العملات الأجنبية، إلي جانب افتتاح فرعه الجديد في مرسي علم.
 
كما اختار »إتش إس بي سي الشرق الأوسط« آندرو لونغ، مؤخراً في منصب الرئيس التنفيذي لفرع البنك في مصر، بدلاً من عبدالسلام الأنور، وذلك في خطوة جديدة من البنك البريطاني لتفعيل مبادئ الحوكمة داخل القطاع المصرفي المصري، لتقتصر مهام »الأنور« علي منصب رئيس مجلس إدارة البنك في الوقت الحالي، بعد أن كان يتمتع بمزايا الرئيس التنفيذي.
 
ونجح البنك في زيادة صافي أرباحه بنسبة %43 في يونيو الماضي، لتصل إلي 181.761 مليون جنيه، مقابل 407.182 مليون جنيه في النصف الأول من العام الماضي، بإجمالي محفظة قروض بلغت 18.61 مليار جنيه، مقابل 16.90 مليار جنيه في ديسمبر الماضي، كما ارتفعت الودائع لدي البنك إلي 42.29 مليار جنيه، مقابل 39.75 مليار جنيه في نهاية العام الماضي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة