أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

‮»‬المصرية‮ « ‬تنفي انقطاع خدمة الاتصالات والإنترنت


كتبت - سارة عبد الحميد ومحمود جمال:
 
نفي محمد عبدالرحيم، الرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات، في تصريحات خاصة لـ»المال«، ما تردد صباح أمس من أنباء عن انقطاع خدمات الاتصالات الأرضية والإنترنت في غالبية أحياء مدينة العريش نتيجة حوادث السرقة، التي تعرضت لها كابلات السنترال الرئيسي بالمدينة. وقال عبدالرحيم إن أياً من محافظات الجمهورية لم تتعرض لقطع الخدمة خلال الأيام الماضية،


 يأتي ذلك علي خلفية التحذيرات التي أطلقها العديد من الناشطين السياسيين الذين ينتمون إلي حركات الثورة المصرية للحكومة من خطورة إقدامها علي فصل خدمة الإنترنت وقطع الاتصالات عن المستخدمين بهدف التغطية علي الجرائم التي ارتكبت بحق الثوار بداية من يوم الجمعة الماضي، والتي تتواصل حتي كتابة هذه السطور. كانت مصادر مسئولة بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قد نفت ما أشيع علي العديد من المواقع الإلكترونية خلال الأيام الماضية بشأن اعتزام الحكومة قطع خدمة الاتصالات والإنترنت لقمع المتظاهرين، مؤكدة أن الحكومة ملتزمة في المقام الأول بتوفير خدمات الاتصالات بجميع أنواعها الأرضية والمحمولة والإنترنت باعتبارها من الحقوق الأساسية للإنسان. يذكر أن إجمالي الخسائر الذي تكبدته الشركة المصرية للاتصالات من سرقة الكابلات قد وصل إلي 100 مليون جنيه بنهاية سبتمبر الماضي، نتيجة زيادة عدد حالات السرقة خلال إجازة عيد الأضحي.
 
»الإنتربنك« يقفز إلي 800 مليون دولاركتب ــ محمد سالم ونشوي عبدالوهاب:
 
استمرت أسعار الدولار في الصعود أمام الجنيه لتسجل مستوي قياسياً جديداً مدفوعة بالطلبات المكثفة علي اقتناء العملة الخضراء بعد فقدان الثقة في الجنيه نتيجة تطور أحداث التحرير الأخيرة والأنباء الواردة حول قبول استقالة حكومة الدكتور عصام شرف والإعلان عن مليونية الإنقاذ الوطني لتنفيذ مطالب الثوار، لترتفع أسعار الدولار إلي مستوي 5.998 جنيه للشراء و6.007 جنيه للبيع وسط غموض شديد من قبل المتعاملين في سوق الصرف الأجنبي بشأن موقف البنك المركزي من ارتفاعات الدولار وعدم تدخله بتخفيض أسعاره حتي الوقت الراهن. وشهدت سوق الانتربنك الدولاري، »بيع وشراء الدولار بين البنوك«، نشاطاً مكثفاً خلال تعاملات أمس الثلاثاء ليقترب إجمالي أحجام التداول من 350 مليون دولار، ليصل إجمالي أحجام التداول إلي 800 مليون دولار علي مدار الأيام الثلاثة الماضية.
 
ورصد تامر مصطفي، مدير مساعد بإدارة الخزانة في بنك التنمية الصناعية والعمال، نشاطاً مكثفاً من قبل الأفراد والتجار علي شراء الدولار وزيادة هائلة في حجم الطلبات عليه مقارنة بالأوقات السابقة. من جهة أخري أشار مدير إدارة معاملات دولية في أحد البنوك العامة، إلي أن غياب البنك المركزي عن سوق الصرف والسماح بتخطي الدولار حاجز 6 جنيهات دعم من زيادة الطلبات علي اقتناء الدولار.  وقال مدير بالبنك الوطني للتنمية، إن فروع البنك القريبة من ميدان التحرير سواء فرع جاردن سيتي أو فرع البورصة المجاور لميدان طلعت حرب، لم تتأثر، مشيراً إلي تلقيه بيانا من الإدارة التنفيذية للبنك باللجوء لاستخدام مواقع بديلة، ممثلة في 4 إلي 5 مكاتب إدارية بمناطق المهندسين ومصر الجديدة، لمباشرة مهامه حال مواجهته أي مشكلات بسبب الأحداث الحالية.  وفي مقر بنك المصرف المتحد بشارع قصر العيني، قال ممدوح هندي، رئيس قطاع الائتمان، إن مصرفه أغلق صالة معاملات الأفراد بالدور الأرضي لكن العمل بجميع قطاعات الإدارة ما زال مستمراً ولم يتأثر، فيما تنص خطة طوارئ البنك الأهلي سوسيتيه جنرال علي انتقال موظف أو اثنين علي الأقل للعمل من مقر البنك بمدينة 6 أكتوبر، كما شملت إجراءات البنك اختصار مواعيد عمل الموظفين ليصبح موعد الخروج الساعة الثالثة عصراً بدلاً من الخامسة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة