أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

تداعيات سلبية لأحداث التحرير علي الاقتصاد الوطني‮.. ‬ومنظمات الأعمال تطالب الحكومة باحتواء الموقف


محمد مجدي ـ محمد ريحان
 
أكد اتحاد الغرف الصناعية واتحاد الغرف التجارية، أن الأحداث الداخلية التي تمر بها البلاد خلال الوقت الحالي، ستؤثر سلباً علي الاقتصاد الوطني، خاصة فيما يتعلق بمعدلات جذب الاستثمارات المحلية والأجنبية، بالإضافة إلي تأثر الأسواق والمحال التجارية في المناطق المحيطة بميدان التحرير، وطالبوا الحكومة بضرورة احتواء هذه الأحداث، وتلافي أي صدامات جديدة بين قوات الأمن والمتظاهرين.

 
l
 
 جلال الزربة
قال جلال الزربة، رئيس اتحاد الصناعات، لـ»المال«، إن الأحداث الراهنة التي تمر بها البلاد، يجب أن يتم احتواؤها سريعاً، لما لها من تداعيات سلبية علي الاقتصاد الوطني.
 
وأضاف أن الصناعة المحلية ما زالت متماسكة منذ أحداث 25 يناير، والمصانع تعمل بشكل يومي لتوفير السلع اللازمة للسوق المحلية، لكن استمرار حالة عدم الاستقرار التي تمر بها البلاد حالياً، قد يتسبب في انهيار الصناعة خلال المرحلة الراهنة، وقال: إذا انهارت الصناعة فإنه سيكون من الصعب علاجها.
 
وأشار إلي أن المصانع المحلية لا تزال تحتفظ بالعمالة الموجودة لديها، رغم تراجع الطاقات الإنتاجية في بعض المصانع لنحو %50، وأضاف أن تطور الأحداث بشكل فوضوي قد يترتب عليه توقف القطاعات الصناعية وتسريح العمالة.
 
وانتقد الزربة الفوضي الحالية التي يشهدها ميدان التحرير، مؤكداً أهمية اتباع كل السبل لتحقيق المطالب، لتفادي أي صدامات بين الشرطة والمتظاهرين، ولفت إلي أن المحال التجارية الموجودة في منطقة التحرير والمناطق المجاورة لها، توقفت تماماً عن العمل، نتيجة عدم الإقبال بسبب الاشتباكات وعمليات الكر والفر والصدامات بين الشرطة والمتظاهرين.
 
من جهته، أكد أحمد الوكيل، رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، أن الظروف الحالية التي تمر بها البلاد، من حالة انفلات أمني وسياسي، أدت إلي إعادة النظر في الوضع الاقتصادي المتردي من خلال التجار أنفسهم.
 
وانتقد الوكيل أداء الحكومة في التعامل مع الأوضاع الحالية سياسياً واقتصادياً، وقال لـ»المال«: ليست هناك حكومة حتي يطلب منها تعويضات جراء إغلاق المحال والشركات التجارية والسياحية في ميدان التحرير، والمناطق المحيطة به.
 
وشدد الوكيل علي أن الأوضاع الحالية ارغمت التجار وأصحاب الشركات علي حماية منشآتهم بأنفسهم، من خلال تدابير سيتم اتخاذها خلال الأيام المقبلة.
 
وأكد الوكيل أن الاجتماع الذي كان مقرراً عقده، أمس الأحد، مع الدكتور جودة عبدالخالق، وزير التضامن والعدالة الاجتماعية، تم تأجيله، نظراً للاشتباكات الدائرة بين معتصمي التحرير، وقوات الأمن في محيط الميدان والشوارع الجانبية القريبة من مقر وزارة التضامن.
 
وأشار الوكيل إلي أنه كان من المنتظر مناقشة أوضاع الأسواق الداخلية، وحركة تداول السلع، بالإضافة إلي ما يمكن تطبيقه في الوقت الحالي من خلال التعاون بين المصنعين والتجار والوزارة، لتحقيق أكبر قدر استفادة ممكن لتحقيق معدلات نمو مرتفعة، لتحسين حركة الاقتصاد الداخلي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة