أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

مستثمرون يرحبون باستخدام الطاقة الشمسية فى المصانع


المال - خاص

رحب عدد من من المستثمرين فى قطاع الغزل والنسيج باقتراح المهندس حاتم صالح وزير الصناعة والتجارة الخارجية، حول استخدام الطاقة الشمسية كبديل للطاقة فى المصانع.

 
حاتم صالح
وأرجع الوزير هذا الاقتراح إلى أن تكلفة الطاقة الشمسية ليست عالية، مشيراً إلى بدء بعض مصانع الغزل والنسيج استخدامها بالفعل لخفض تكاليف الإنتاج فى ظل الأجور والرواتب المرتفعة التى تتحملها الشركات.

وفى هذا السياق يقول المهندس محمد العريان، رئيس شركة العبور للنسيج، إن الشركات تعانى حالياً من ارتفاع رسوم الكهرباء فى ظل حالة من الركود تجتاح القطاع بسبب الأوضاع السياسية والاقتصادية المرتبكة واستمرار المظاهرات فى الشارع المصرى منذ أحداث ثورة 25 يناير، مشيراً إلى أن المبيعات تراجعت بشكل كبير فى معظم الشركات، مؤكداً أن استخدام الطاقة الشمسية كبديل فى مصانع الغزل والنسيج كفيل بخفض تكاليف الطاقة، وتراجع تكاليف الإنتاج وزيادة القدرة التنافسية للشركات.

وطالب بضرورة تدخل الحكومة لدعم عمليات بناء محطات الطاقة الشمسية بالإضافة إلى عمليات تأهيل المصانع والشركات للتحول اليها، موضحاً أن هذا الاقتراح يكتسب أهمية خاصة فى ظل ارتفاع تكاليف العمالة حيث تتميز الصناعات النسيجية والغزول باستخدامها الكثيف للأيدى العاملة، ومن ثم تتحمل الشركات تكاليف باهظة لضمان استمرار العمالة دون تسريح.

كان وزير الصناعة والتجارة الخارجية، قد أكد فى وقت سابق أن الحكومة تسعى إلى استخدام الطاقات المتجددة ولكنها لا تسعى إلى دعهما حاليا نتيجة الظروف الاقتصادية التى تمر بها مصر.

وأشار العريان إلى أن استخدام الطاقة الشمسية فى صناعة الغزل والنسيج كفيل بخفض تكاليف الإنتاج وانعاش مبيعات الشركات وجذب استثمارات جديدة إلى القطاع خلال الفترة المقبلة، مؤكداً أن ذلك يحتاج أيضاً إلى استقرار الأوضاع السياسية والاقتصادية.

من جانبه قال المهندس محمد الشافعى، رئيس شركة الشافعى للغزل والنسيج، إن اقتراح وزير الصناعة والتجارة الخارجية يتطلب برامج لتأهيل المصانع والمسئولين فيها لاستخدام واستبدال الطاقة الشمسية بغيرها من مصادر الطاقة الأخرى، مطالباً الوزارة باجراء دراسات دقيقة حول كيفية تنفيذ المشروع وتطبيقه خاصة فى ظل عدم توافر الامكانيات الفنية اللازمة لدى المصانع.

وأكد أهمية قيام الحكومة بالكشف عن التكاليف الحقيقية لهذه المشروعات حيث ستوفر تكاليف ضخمة يمكن أن تساهم فى حل أزمة الشركات المختلفة، خاصة أنها تعانى أزمة فى العمالة المدربة مما يؤدى إلى تراجع الطاقة الإنتاجية بمختلف المصانع.

وأضاف أن المصانع تعانى تجاهلاً من جانب الحكومة الحالية، حيث لا يتم اجراء مشاورات كافية بين مختلف الأطراف المرتبطة بصناعة الغزل والنسيج مشيراً إلى أن المشكلات التى يعانى منها القطاع واضحة، إلا انه يتم تجاهل المقترحات التى تتقدم بها الشركات للتغلب عليها.

وأكد أن استخدام الطاقة الشمسية يحتاج إلى قيام الحكومة بتقديم مقترحات إلى المصانع حول سبل شراء الآلات والمعدات اللازمة لاستخدام الطاقة الشمسية، مشيراً إلى أنه يمكن فى حال تنفيذ هذا المقترح استخدام تكاليف الطاقة لدفع أجور العاملين، بالإضافة إلى الضرائب والتأمينات الاجتماعية، موضحاً أن الحكومة تعتمد فى الوقت الراهن على فرض زيادات سيادية فى الاجور والرواتب والحوافز، بالإضافة إلى فرض ضرائب جديدة دون تبنى سياسات واضحة للإصلاح الاقتصادى تقوم على خفض الأسعار دون تحميل الصناعة أعباء جديدة لزيادة قدرة الشركات على المنافسة.

وطالب المهندس محمد نجيب، عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات النسيجية باتحاد الصناعات، الحكومة بإنشاء جهاز متخصص لإجراء الدراسات اللازمة لتطبيق مقترحات توصيل الطاقة الشمسية إلى مصانع الغزل والنسيج، موضحاً أن ذلك لا يتم إلا فى إطار منظومة متكاملة، مشدداً على أهمية تقدم الحكومة بعروض لكيفية تطبيق هذه المقترحات.

وأشار إلى أن الظروف الحالية لا تسمح بإقدام المصانع على تجربة قد لا تنجح وطالب بإجراء التجارب اللازمة قبل تدشين المشروع فى المصانع، معتبراً أن اقتراح وزير الصناعة ذو جدوى عالية فى حالة النجاح فى تطبيقه، حيث سيؤدى إلى خفض تكالبف الطاقة والإنتاج بشكل كبير.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة