استثمار

‮»‬المالية‮« ‬تعتمد‮ ‬150‮ ‬مليون جنيه دعمًا مبدئيا للمغازل لشراء القطن


كتبت - دعاء حسني:
 
رفضت وزارة المالية صرف مبلغ 240 مليون جنيه دعماً لشراء المغازل المحلية للأقطان المصرية، ووافقت علي صرف مبلغ 150 مليون جنيه بصفة مبدئية لبدء شراء المغازل للأقطان.

 
l
 صلاح معوض
وعلمت »المال« أن الدكتور حازم الببلاوي، نائب رئيس مجلس الوزراء للشئون الاقتصادية، وزير المالية، اعتمد مبلغ 150 مليون جنيه لتمويل شراء المغازل المحلية للأقطان المصرية بأسعار تزيد 100 جنيه علي الأسعار العالمية لقنطار القطن »وجه بحري«، و90 جنيهاً للقنطار »وجه قبلي«.
 
وكان قد تم عقد اجتماع موسع بوزارة الزراعة، أمس الأربعاء، استمر حتي مثول »المال« للطبع، ضم أعضاء لجنة تسعير القطن وعدداً من مسئولي قطاعات الغزل والنسيج ولجنة تجارة القطن بالداخل، واتحاد مصدري الأقطان، لبحث آلية تطبيق القرار وتشكيل لجنة لتحديد آلية صرف المبالغ المستحقة للمغازل المحلية.
 
وقال صلاح معوض، رئيس قطاع الخدمات بوزارة الزراعة في تصريحات خاصة لـ»المال«، إن الدكتور حازم الببلاوي أرسل خطاباً إلي وزارة الزراعة باعتماد 150 مليون جنيه فقط لدعم شراء المغازل المحلية للأقطان المصرية، وذلك كمرحلة أولي، مشيراً إلي إمكانية اعتماد صرف مبالغ أخري مستحقة لدعم المغازل إذا تطلب الوضع ذلك.
 
وأضاف أن قرار اعتماد مبلغ 150 مليون جنيه سيصدر رسمياً وسيعلن عنه خلال أسبوع تقريباً، وأوضح أن آلية صرفه ستكون بأثر رجعي منذ بداية الموسم، وسيتم تحديدها وفقاً لما تم فرزه من أقطان مصرية منذ بداية الموسم في شهر أكتوبر الماضي حتي الآن، وفقاً للبيانات التي ستحددها الهيئة العامة للتحكيم واختبارات القطن برئاسة محمود الباجوري.
 
وبلغ ما تم فرزه من أقطان موسم القطن الحالي المقدرة إنتاجيته بـ3.6 مليون قنطار شعر منذ بداية الموسم حتي الآن، 604 آلاف و707 قناطير مقارنة بـ1.5 مليون قنطار تم فرزها خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وذلك وفقاً لبيانات الهيئة العامة للتحكيم واختبارات القطن.
 
وأوضحت المصادر أن الدعم الذي قدرته لجنة تسعير الأقطان يتغير بتغير الأسعار العالمية لمؤشر »اندكس A « مؤشر الأقطان متوسطة التيلة، فكلما ارتفعت أسعار المؤشر انخفضت قيمة الدعم المطلوب لتمويل المغازل المحلية لشراء الأقطان المصرية.
 
وأشارت إلي أنه سيتم استبعاد صنف »جيزة 88« من الدعم والذي لا يناسب استهلاك المغازل المحلية وقدر البعض حجم إنتاج هذا الصنف الموسم الحالي بنحو 500 ألف قنطار.
 
وقال عادل عزي، رئيس لجنة تجارة القطن بالداخل، عضو لجنة تسعير القطن في تصريحات لـ»المال«، إن المبلغ الذي اعتمدته وزارة المالية يكفي لشراء المغازل المحلية نحو 1.5 مليون قنطار قطن بالأسعار التي أعلنت عنها لجنة تسعير القطن والتي تزيد 100 جنيه علي الأسعار العالمية لمؤشر »أسعار اندكس A « وذلك لأصناف وجه بحري، و90 جنيهاً لقنطار وجه قبلي.
 
وأضاف أن المبلغ الذي تم اعتماده للمغازل المحلية يكفيها لشراء نسبة كبيرة من المحصول وتصدير النسبة المتبقية إلي السوق الخارجية.
 
وأوضح أن هذا الدعم يعد مرحلة أولي وسيجري صرف مبالغ أخري مستحقة للمغازل لتمويل شراء الأقطان المصرية إذا لزم الأمر ذلك.
 
وأوضح أن الحكومة قامت الموسم قبل الماضي بصرف دعم المنتجين لتمويل شراء فضلة القطن بقيمة بلغت 330 مليون جنيه حينها وتم صرفها علي مرحلتين علي مدار الموسم، المرحلة الأولي بلغت 250 مليون جنيه، فيما بلغت المرحلة الثانية 80 مليون جنيه.
 
وفي سياق متصل أرجأ اتحاد مصدري الأقطان الاجتماع الذي كان من المقرر عقده أمس الأربعاء لتحديد توصياته بشأن الحد الأدني لأسعار التصدير وبحث الوضع الراهن إلي يوم الأحد المقبل، معلناً تثبيت توصياته بشأن أسعار التصدير عند 150 سنتاً لليبرة وذلك وفقاً لتصريحات مفرح البلتاجي، السكرتير المالي والإداري للاتحاد.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة