أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

الدعوة السلفية ترفض‮ »‬مدنية‮« ‬وثيقة السلمي وتنتقد صمت‮ »‬العسكري‮«‬


كتبت ــ فيولا فهمي:
 
أعلنت الدعوة السلفية عن رفضها المبادئ المدنية التي تضمنتها وثيقة المبادئ الأساسية للدستور التي يقترحها الدكتور علي السلمي، نائب رئيس الوزراء، وأكدت ضرورة الالتزام بخارطة الطريق التي حددها استفتاء 19 مارس الماضي، وتتمثل في انتخاب البرلمان الذي يختار بدوره الهيئة التأسيسية لكتابة الدستور.

 
وانتقدت الدعوة السلفية علي موقعها الالكتروني »صوت السلف«، مواد الوثيقة الخاصة بسلطات وصلاحيات الجيش، لا سيما أن نواب الشعب المنتخبين يستطيعون أن يضعوا الإجراءات التي تضمن سرية المعلومات العسكرية حال عرضها علي البرلمان، أسوة بما هو متبع في جميع دول العالم.
 
واعتبرت الدعوة السلفية أن المضي قدماً في مشروع الوثيقة الدستورية يفرغ مجلس الشعب المقبل من أهم وظائفه التي أناطها به الإعلان الدستوري، وهي صياغة الدستور، كما أن صمت المجلس العسكري علي وثيقة السلمي يعطي انطباعاً علي الموافقة عليها وتأييدها، مطالبة المجلس العسكري بسرعة إعلان الموقف من الوثيقة في المهلة التي حددتها القوي الوطنية الرافضة للوثيقة، والتي تنتهي اليوم الاربعاء، وذلك من خلال إعلان المجلس العسكري عن عدم نيته إصدار إعلان دستوري ملزم بالوثيقة، وإلا فسوف تشارك الدعوة السلفية في المسيرات السلمية المقرر لها بعد غدٍ الجمعة، في الميادين العامة بجميع المحافظات، بهدف رفع رسالة للمجلس العسكري بأن القطاع العريض من الجماهير يرفض هذه الوثيقة، ويرفض التلاعب بإرادتها التي عبر عنها الاستفتاء.
 
وأكدت الدعوة السلفية اعتزامها انهاء المسيرات والمظاهرات في اليوم نفسه، وعدم الاعتصام، محذرة من صدور إعلان دستوري بالوثيقة التي لا تعبر إلا عن القلة التي صنعتها ووافقت عليها وليست إجماعاً شعبياً، لأن ذلك سيكون مبرراً كافياً للخروج إلي الشارع خروجاً قد يكون بلا عودة حتي يسقط »السلمي« ووثيقته.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة