استثمار

‮»‬العربية للأسمنت‮« ‬تسدد قسطين من مديونيات‮ »‬التنمية الصناعية‮«‬


كتب ـ المرسي عزت:

أعلنت الشركة العربية للأسمنت، في بيان صحفي أمس، عن توصلها لاتفاق مع هيئة التنمية الصناعية، يقضي بأن تقوم الشركة بسداد مبلغ 8 ملايين جنيه شهرياً من مديونياتها، نظير حصولها علي ترخيص مصنع إنتاج الأسمنت، لحين صدور الحكم في القضية التي تنظرها محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة.


l
 
 خوسيه ماجرينا
كانت »المال« قد انفردت في عددها الصادر يوم 23 أكتوبر الماضي، بموافقة الهيئة العامة للتنمية الصناعية، علي تقسيط المبالغ المستحقة علي الشركة العربية للأسمنت، والبالغة 448 مليون جنيه.

وعلي صعيد متصل، قال خوسيه ماجرينا، المدير التنفيذي للشركة العربية للأسمنت، إن هذا القرار يعد خطوة إيجابية في سبيل حل خلافات الشركة مع الحكومة المصرية، التي استمرت لسنوات.

وقامت الشركة العربية للأسمنت بتقديم شيك مقبول الدفع لهيئة التنمية الصناعية، بقيمة قسطي شهري أكتوبر ونوفمبر 2011.

كانت النزاعات القانونية بين الشركة العربية للأسمنت والحكومة المصرية قد بدأت عام 2006، عندما تقدمت الشركة بطلب الحصول علي رخصة التشغيل للمرة الأولي، ولكنها لم تتمكن في هذا الوقت من الحصول علي الرخصة، نظراً لما كانت تمليه القوانين المنظمة للقطاع الصناعي وقتها، بعدم ضرورة الحصول علي رخصة تشغيل.

وفي عام 2007، وبعد استكمال العمليات الإنشائية الخاصة بمصنع الشركة بالسويس، أعلنت الحكومة المصرية عن طرح مزايدة لمنح تراخيص التشغيل، ولم يسمح للشركة بالدخول في تلك المزايدة، بل تم تطبيق نتائج المزايدة عليها بأثر رجعي.

يتوزع هيكل ملكية الشركة العربية للأسمنت بين سمنتوس لاينون »Cementos La Union « الإسبانية ومجموعة من المستثمرين المصريين، وتأسست عام 1997، ويبلغ حجم إنتاجها 5 ملايين طن من الأسمنت، يمثل %10 تقريباً من إجمالي الإنتاج المصري من الأسمنت.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة