أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

ارتفاع أسعار المبيعات يقلص تراجع أرباح‮ »‬جي بي أوتو‮« ‬في‮ ‬9‮ ‬أشهر


نيرمين عباس
 
كشفت نتائج أعمال شركة جي بي أوتو للربع الثالث من عام 2011 عن تحقيق الشركة إيرادات بلغت 238.29 مليون جنيه، وذلك بارتفاع قدره %16.5، مقارنة بالربع الثالث من 2010، بينما وصل ارتفاع صافي الربح خلال الربع الثالث إلي 89 مليون جنيه بارتفاع قدره %24.6، مقارنة بالربع المقابل من 2010.

 
في حين تراجع صافي أرباح الشركة خلال الأشهر التسعة الأولي من 2011 بنحو %32.4، وحققت الشركة صافي أرباح بلغ 147.065 مليون جنيه، مقارنة بـ217.796 مليون خلال الفترة نفسها من 2010.
 
أشار أحمد هنداوي، المحلل المالي بشركة برايم القابضة للاستثمارات المالية، إلي تحسن أداء »جي بي أوتو« في الربع الثالث بشكل ملحوظ، مقارنة بأدائها في الربعين الأول والثاني من العام الحالي، مرجعاً ذلك إلي إطلاق موديلات جديدة من السيارات، وارتفاع مبيعات الشركة من الدراجات البخارية والتوك توك، التي حققت للشركة إيرادات بنحو 287 مليون جنيه، مشيراً إلي أن الشركة باعت نحو 18.200 ألف توك توك خلال الربع الأخير، كما ارتفعت مبيعات الدراجات البخارية بنحو %8.5.
 
وأضاف أن مبيعات سيارات الركود بدأت التعافي في كل من مصر والعراق، وعلي الرغم من عدم وصولها لمعدلاتها المعهودة، لكن رفع الأسعار ساهم في تحقيق أرباح جيدة في ذلك القطاع.
 
وقال هنداوي إن نتائج الشركة تعتبر جيدة، في ظل العوائق التي واجهتها في الفترة الأخيرة، أهمها حالة التردي الاقتصادي والسياسي، التي أثرت علي القرارات الشرائية للمستهلكين، وتوقف مشروع إحلال التاكسي ومشروع المقطورات، وارتفاع مستوي الفائدة بالبنوك، وتراجع سعر الجنيه أمام الدولار، وحالة الركود التي يشهدها القطاع السياحي الذي أثرت علي مبيعات الأتوبيسات، كما تعاني الشركة من نقص في المعروض من منتجات »هيونداي«، إلي جانب عدم توصلها لاتفاق مع »مازدا« حتي الآن.

 
فيما قالت »فاروس« إن نتائج أعمال الربع الثالث لـ»جي بي أوتو« تعكس تعافي الشركة بشكل قوي، خاصة في قطاع سيارات الركوب في كل من السوقين المصرية والعراقية، بالإضافة لارتفاع مبيعات وإيرادات الدراجات البخارية وعربات التوك توك، مقارنة بالربع السابق من العام الحالي.

 
وأرجعت »فاروس« الزيادة الضخمة التي حققتها »جي بي أوتو« في الأرباح التشغيلية إلي انتعاش مبيعات سيارات الركوب علي خلفية إطلاق الشركة موديلات جديدة من السيا رات وارتفاع أسعار السيارات بشكل كبير خلال الفترة الماضية، بجانب ارتفاع مبيعات الشركة من الدراجات البخارية وعربات التوك توك، التي تتسم بارتفاع هوامش ربحيتها، علاوة علي قيام الشركة بتقليص خسائرها التشغيلية في قطاع المركبات التجارية وخفض رسوم التمويل المتعلقة بها وجاءت هذه العوامل مجتمعة لتساهم في ارتفاع صافي الربح بنحو %3.7 خلال الربع الثالث من العام الحالي، مقارنة بـ%2.7 خلال الربع السابق من العام نفسه.

 
وأضافت »فاروس« أن انتعاش مبيعات التوك توك والدراجات البخارية، وارتفاع الإيرادات من مبيعات الشركة بالعراق بنحو %45، بجانب الأرباح المحققة من الأنشطة التجارية ساهم بشكل كبير في التراجع الذي يشهده قطاع المركبات التجارية وقطاع سيارات الركوب، لافتين إلي أن قيام الشركة برفع أسعار منتجاتها ساهم بشكل جزئي في تعويض تباطؤ المبيعات ونقص المعروض من شركة هيونداي موتورز في كل من مصر والعراق.

 
وفسرت »فاروس« انخفاض هامش ربحية »جي بي أوتو« إلي %11.6، مقارنة بـ%14.2 خلال العام الماضي، بقيام الشركة بطرح المخزون من منتجاتها بأسعار منخفضة لإفساح المجال للموديلات الجديدة من سيارات الركوب، بجانب الخسائر التشغيلية جراء تراجع قطاع المركبات التجارية، كما كان لانخفاض العملة المحلية، مقابل الدولار الأمريكي تأثير سلبي علي أداء الشركة، علاوة علي تراجع ربحية خدمات ما بعد البيع بسبب ضعف سعة مراكز الخدمة المتوافرة بالشركة، بالإضافة لعدم التوصل لاتفاق مع شركة مازدا لتمثيل منتجاتها حتي الآن.

 
كما أرجعت »فاروس« تراجع صافي الربح إلي تراجع الإيرادات التشغيلية وزيادة الضرائب بنحو %25، وارتفاع المصروفات التمويلية في ظل زيادة مديونية الشركة مقارنة بالعام الماضي، بالإضافة للتأثير الذي لحق بالمبيعات جراء ثورة الـ25 من يناير.

 
وأرجعت »سي آي كابيتال« نمو أرباح »جي بي أوتو« بنحو %16 خلال الربع الثالث من العام الحالي، مقارنة بالربع الثاني من العام نفسه إلي ارتفاع أسعار منتجات الشركة وإطلاق منتجات جديدة من السيارات، إلي جانب تحقيق هوامش ربحية عالية من مبيعات الدراجات البخارية والتوك توك، وذلك علي الرغم من المعوقات التي واجهت الشركة ونقص المعروض من منتجات »هيونداي«.

 
وتوقعت »سي آي كابيتال« تراجع صافي أرباح »جي بي أوتو« بنحو %11 خلال العام الحالي بسبب  الظروف التي تعانيها السوق، مرجحة أن يشهد عام 2012 نمواً في أرباح الشركة وتنوع منتجاتها المطروحة من السيارات.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة