أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

إيرادات الكابلات البحرية خالفت توقعات المحللين لأداء‮ »‬المصرية للاتصالات‮«‬


محمد فضل ـ أحمد الشاذلي
 
خالفت مؤشرات نتائج أعمال شركة المصرية للاتصالات خلال الربع الثالث توقعات بنوك الاستثمار، حيث هبط صافي الأرباح بمعدلات تراوحت بين 18 و%11 عن التوقعات، ويرجح ذلك إلي تأثر إيرادات الشركة بصورة ملحوظة بغياب عوائد الكابلات البحرية، علاوة علي تراجع المكالمات الصوتية للأفراد والمكالمات الدولية، تأثراً بثلاثة عوامل رئيسية، تتمثل في تراجع الأداء الاقتصادي ونشاط السياحة، علاوة علي موسمية شهر رمضان، الذي انعكس علي انخفاض مساهمة فودافون في عائدات الشركة، بسبب تركيزها علي العروض التسويقية.

 
وتراجع صافي أرباح الشركة خلال الربع الثالث إلي 622.71 مليون جنيه بمعدل هبوط %21.07 عن صافي أرباح الفترة نفسها من العام السابق، والبالغة 789 مليون جنيه، وذلك بالتزامن مع انخفاض الإيرادات بنسبة %9.67 لتصل إلي 2.352 مليار، مقابل 2.604 مليار جنيه خلال فترة المقارنة.
 
وقالت الشركة في تقرير لها، إن تأثر الأداء الاقتصادي للبلاد نتيجة تداعيات ثورة 25 يناير، انعكس علي دخل الأسر المصرية ورسوم المكالمات، مما أدي إلي تراجع أعداد المشتركين بنسبة %9 لتصلوا إلي 8.6 مليون مشترك، وهو ما انعكس علي انخفاض إيرادات الشركة، فيما أكدت أنها في طريقها لاستكمال المشروعات المتعلقة بنشاط الكابلات البحرية.
 
في هذا السياق، قال كريم خضر، رئيس قسم البحوث الإقليمي لبنك الاستثمار إتش سي، إن مؤشرات نتائج أعمال »المصرية للاتصالات« خلال الربع الثالث من 2011 خالفت التوقعات بصورة ملحوظة، خيث انخفضت الإيرادات البالغة 2.35 مليار جنيه بنسبة %9.54 عن التوقعات التي دارت حول 2.6 مليار جنيه، وانعكس ذلك علي انخفاض صافي الأرباح التي سجلت 622.71 مليون جنيه عن التوقعات البالغة 760 مليون جنيه بمعدل %18.06.
 
وفسر خضر مخالفة إيرادات »المصرية للاتصالات« التوقعات بعدم تسجيل الشركة أي عائد من نشاط الكابلات البحرية، في حين كانت هناك توقعات بتسجيل ذلك النشاط لعائد بنحو 150 مليون جنيه خلال الربع الثالث، ومن المتوقع أن ترتفع عوائد هذا النشاط في الربع الرابع، وهو ما أكدته الشركة أيضاً بمواصلة مشروعات الكابلات البحرية.
 
وأضاف أن التراجع الملحوظ في أرباح الشركة خلال الربع الثالث بمعدل %21.07 يعود إلي ثلاثة عوامل رئيسية، علي رأسها انخفاض معدل العائد علي اشتراكات الأفراد لوجود تراجع مستمر في متوسط العائد علي المشترك، وهو ما وضح علي مستوي الأشهر التسعة بتراجعه إلي 52.7 جنيه، مقابل 53.3 جنيه خلال الفترة نفسها من 2010، علاوة علي تراجع أرباح استثماراتها في شركة فودافون، حيث اقتصرت خلال الربع الثالث علي 224.3 مليون جنيه، مقارنة بـ291.11 مليون جنيه خلال الفترة المقابلة.
 
وتابع: إن التراجع في أرباح »فودافون « يعود بصفة أساسية إلي تراجع أعداد السائحين لتنخفض إيرادات المكالمات الدولية، بجانب شدة المنافسة بين شبكات المحمول الثلاث العاملة في السوق المحلية، وتقديم عروض تسويقية لجذب مزيد من المشتركين، حيث ارتفع عدد مشتركي شركة فودافون خلال الأشهر التسعة الأولي من 2011، بمعدل %23.5 ليصلوا إلي 35.535 مليون مشترك، وهو ما صاحبه ارتفاع في الإيرادات إلي 6.129 مليار جنيه، مقابل 6.02 مليار جنيه خلال فترة المقارنة.
 
وحدد رئيس قسم البحوث الإقليمي لـ»إتش سي« العنصر الثالث في انعدام عوائد الكابلات البحرية، وفسر انخفاض هامش مجمل الربح خلال الربع الثالث لـ»المصرية للاتصالات« إلي %42.33، مقابل %46.044 خلال الفترة نفسها من 2010 بارتفاع الأجور بمعدل %8 مطلع يوليو الماضي.
 
وألقي خضر الضوء علي عدد من العناصر الإيجابية في أداء »المصرية للاتصالات« في مقدمتها ارتفاع العائد عن نشاط الإنترنت إلي 292 مليون جنيه، مقارنة بتوقعات دارت حول 220 مليون جنيه، لتصل إيرادات الإنترنت خلال الأشهر التسعة إلي 760 مليون جنيه، وهو ما صاحبه ارتفاع في عدد المشتركين بنحو %28.1 ليصلوا إلي 1.049 مليون مشترك، مقابل 818 ألف مشترك.
 
وأشار إلي أن العروض التسويقية للشركة حققت أداءً جيداً، سواء علي مستوي المكالمات بين المحافظات بسعر 3 قروش للدقيقة أو المكالمات للتليفون المحمول الذي شهد طرح عرض بتخفيض سعر الدقيقة إلي 14 قرشاً.
 
ولفت خضر إلي أن »المصرية للاتصالات« عملت خلال الربع الثالث علي تخفيض مصروفات البيع والتوزيع إلي 187 مليون جنيه، مقابل 216.2 مليون جنيه، علاوة علي تراجع التكاليف التمويلية إلي 101.3 مليون، مقارنة بـ134.6 مليون جنيه خلال الفترة المقابلة، وإن كانت هذه التكاليف تتضمن مخصصات تزيد علي 90 مليون جنيه، تتعلق بتخلف سداد المشتركين للرسوم المقررة.
 
وسجلت »المصرية للاتصالات« إيرادات تمويلية خلال الربع الثالث قدرها 104.5 مليون جنيه، مقابل 53.6 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من العام السابق، وهو ما انعكس علي تسجيل صافي إيرادات تمويلية بنحو 3.2 مليون جنيه، مقابل تحمل صافي مصروفات تمويلية خلال الفترة نفسها من 2010، قدرها 81.03 مليون جنيه.
 
وأشار إلي تراجع الانفاق الاستثماري للشركة علي مستوي الأشهر التسعة إلي 497 مليون جنيه، مقابل 717.6 مليون جنيه، نتيجة تبني الشركة استراتيجية حذرة في ضخ استثمارات بسبب انخفاض درجة الأمن، التي أدت إلي سرقة كابلات مملوكة للشركة، وهي الاستراتيجية نفسها التي اتبعتها »موبينيل« خلال الفترة الماضية.
 
من جانب آخر، قال عمرو الألفي، رئيس مجموعة البحوث ببنك الاستثمار سي آي كابيتال، إن صافي أرباح الشركة انخفض عن توقعاته التي دارت حول 720 مليون جنيه »بعد خصم خسائر الاضمحلال« بنحو %11، ويعود ذلك إلي موسمية شهر رمضان، بالإضافة إلي فقدان عائدات الكابل البحري، علاوة علي تراجع النشاط السياحي الذي يدعم المكالمات الدولية.
 
وأشار إلي انخفاض هامش صافي أرباح الشركة قبل خصم الضرائب والفوائد والاهلاكات إلي %42.8، في مقابل التوقعات البالغة %46.3 بسبب ارتفاع تكاليف الربط البيني، بالإضافة إلي زيادة الأجور، فيما جاءت مساهمة »فودافون« في أرباح »المصرية للاتصالات« عند نفس مستوي التوقعات.
 
وأضاف الألفي أن مساهمة الأفراد في إيرادات الشركة بلغت نحو %49 لتنخفض عن العام السابق، وتوقعات »سي آي كابيتال« بنحو %11 و%7 علي التوالي، نتيجة تراجع إيرادات المكالمات الصوتية بنحو %20.
 
ولفت إلي أن إيرادات الجملة التي ساهمت بنحو %51 من إيرادات الربع الثالث لـ»المصرية للاتصالات« تعرضت لانخفاض بمعدل %8 عن الفترة نفسها من عام 2010، بسبب انخفاض الإيرادات الدولية بمعدل %6، التي تستحوذ علي %75 من إيرادات الجملة، علاوة علي عدم تنفيذ مشروعات كابلات بحرية خلال الربع الثالث، لكنه من المتوقع تشغيل كابلين خلال الربع الأخير من 2011.
 
وتوقعت »سي آي كابيتال« تسجيل »المصرية للاتصالات« خلال عام 2010 إيرادات بنحو 10.071 مليار جنيه، بانخفاض قدره %2.4 عن العام الماضي، وهو ما سينعكس علي انخفاض صافي الأرباح إلي 2.890 مليار جنيه، مقابل 3.309 مليار جنيه خلال عام 2010، بمعدل هبوط %12.7.
 
وعلي الرغم من ذلك، حافظت »سي آي كابيتال« علي النظرة الإيجابية لأداء »المصرية للاتصالات« بدعم من نموذج عملها الذي يعتمد علي مصادر متنوعة للعائد، بالإضافة إلي احتفاظها بسيولة نقدية تقدر بـ4 مليارات جنيه.
 
فيما جاء صافي أرباح شركة المصرية للاتصالات خلال الربع الثالث من العام الحالي والبالغ 622.7 مليون جنيه، أقل من توقعات »بلتون فاينانشيال« المقدرة بـ778 مليون جنيه بنحو %20.
 
في حين جاءت إيرادات الشركة خلال الربع الثالث من عام 2011، البالغة 2.352 مليار جنيه، أقل من توقعات »بلتون« المقدرة بـ2.596 مليار جنيه بنسبة %9.
 
فيما علقت شركة الوطني كابيتال، التابعة للبنك الوطني الكويتي، علي نتائج أعمال الربع الثالث، قائلة: إن ضعف البيئة الاقتصادية والسياحية والتأثير الموسمي لشهر رمضان، ساهم في تراجع مستوي الإيرادات، مشيرة إلي تراجع الأرباح قبل استقطاع الفوائد والضرائب والإهلاك بنحو %19، وهو ما أدي إلي تراجع الهامش خلال الربع الثالث إلي %43، مقابل %48 خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وحددت القيمة العادلة لسهم الشركة بـ20 جنيهاً.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة