أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

صعود تدريجي مرتقب لأداء البورصة في نوفمبر


أحمد مبروك
 
خرج المحللون الفنيون من كبوة التشاؤم التي فرضت هيمنتها علي رؤية السوق خلال شهر أكتوبر الماضي، بعد ارتداد مؤشر EGX 30 من القاع التي كونها في سبتمبر عند مستوي 3800 نقطة تقريباً، وارتفاعه في إطار حركة تصحيحية للمسار الهابط المسيطر علي أدائه منذ اندلاع الثورة، وبلوغ مستوي 4500 نقطة تقريباً خلال تعاملات أكتوبر.

 
l
 
 محمد يونس
وتحسنت رؤية المحللين الفنيين تجاه تحركات سوق المال، بدعم من ظهور بعض المؤشرات الفنية الإيجابية علي الأجل المتوسط، حيث رجحوا أن تستهدف السوق منطقة 4750 نقطة خلال نوفمبر الحالي، لكنهم رهنوه باستقرار الشارع السياسي، وتعافي أسواق المال العالمية من كبوة جني الأرباح، التي عصفت بأدائها خلال الفترة الماضية، كما أبدوا نظرة تفاؤلية حيال أداء السوق خلال الفترة المقبلة، خاصة أسهم القطاع العقاري في حال توصل الحكومة لأي قرارات إيجابية بشأن التصالح مع رجال الأعمال.
 
محمد الأعصر، رئيس قسم التحليل الفني بشركة سيجما كابيتال، وضع نطاق تحرك السوق خلال نوفمبر بين مستوي 4200 نقطة، المرجح أن يصل إليه المؤشر في بداية نوفمبر، ومستوي 4750 نقطة.
 
وأوضح الأعصر أن الارتفاع المتوقع في البورصة خلال نوفمبر يفتح المجال أمام المستثمرين للعديد من فرص المتاجرة في عدد من القطاعات بالسوق، حيث ينصح باقتناص سهم أوراسكوم تليكوم بالقرب من مستوي 3.05 جنيه، وبيعه قرب مستوي 3.75 جنيه، بأرباح تصل إلي %23، وسيتماسك سهم شركة موبينيل عند مستوي 99 جنيهاً، ليرتفع إلي مستوي 116 جنيهاً، فيما ينصح بشراء سهم البنك التجاري الدولي عند مستوي 25 جنيهاً، واستهداف جني الأرباح قرب مستوي 31 جنيهاً بارتفاع بنسبة %24.
 
وتوقع رئيس قسم التحليل الفني بشركة سيجمال كابيتال، ارتفاع سهم شركة بالم هيلز من مستوي 1.15 جنيه إلي مستوي 1.65 جنيه، أي بنسبة %43، علي أن يتماسك سهم المصرية للمنتجعات السياحية عند مستوي 0.98 جنيه، ليرتفع إلي مستوي 1.18 جنيه، محققاً صعوداً بنسبة %20 تقريباً، وصعود سهم سوديك من مستوي 13.4 جنيه إلي مستوي 15.2 جنيه.
 
ورجح الأعصر سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة للتماسك قرب مستوي 230 جنيهاً، واستهداف مستوي 257 جنيهاً، مرتفعاً بنسبة %12، ونصح بشراء سهم الصعيد العامة للمقاولات عند مستوي 1.23 جنيه، لاستهداف بيعه عند مستوي 1.43 جنيه.
 
كما نصح الأعصر بشراء سهم القلعة عند مستوي 3 جنيهات، واستهداف بيعه عند مستوي 3.5 جنيه، بارتفاع بنسبة %17، في الوقت الذي ينصح فيه باقتناص سهم بايونيرز عند مستوي 2.9 جنيه، وبيعه عند مستوي 3.65 جنيه.
 
أما إيهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفني، عضو مجلس الإدارة بشركة أصول للسمسرة، فيري أن البورصة نجحت خلال الشهر الماضي في تحقيق محصلة إيجابية بعد أربعة أشهر التراجع المتواصل، والانخراط في حركة تصحيحية لأعلي، بلغ فيها مؤشر الثلاثين الكبار من مستوي مقاومة 4500 نقطة، بدعم من أداء الأسهم القيادية، خاصة أسهم البنك التجاري الدولي وأوراسكوم للإنشاء والصناعة.
 
ولاحظ السعيد استمرار انخفاض أحجام التعامل اليومية خلال أكتوبر، حيث سجلت قيم التعامل اليومية باستثناء السندات والصفقات 6.6 مليار جنيه، مقارنة بـ5.3 ميار جنيه في شهر سبتمبر.
 
وتوقع أن يستهدف مؤشر EGX 30 كسر مستوي مقاومة 4500 نقطة، التي إن تخطاها لأعلي، سيستهدف منطقة 4750 نقطة خلال الشهر في إطار حركة تصحيحية للمسار الهابط، الذي سيطر علي تحركاته منذ اندلاع الثورة.
 
وقال محمد يونس، رئيس قسم التحليل الفني بشركة بايونيرز القابضة، إن البورصة مرشحة للمرور بحركة جني أرباح في فتح تعاملات الشهر الحالي، ليستهدف مؤشر EGX 30 التماسك بالقرب من مستوي 4000 نقطة، ليتماسك عندها واستهداف منطقتي 4800 و5000 نقطة، التي تعتبر الحد الأقصي لأي ارتفاع متوقع في السوق خلال الشهر الحالي.
 
ورجح يونس أحجام التعامل اليومية للدوران حول مستوي 300 مليون جنيه، علي أن تصل إلي 400 مليون جنيه، تزامناً مع كسر مستويات المقاومة في أوقات تفاؤل المستثمرين.
 
وعلي صعيد الفرص المتاحة بالسوق، وضع يونس سهم موبينيل علي رأس قائمة الأسهم المرشحة لتحقيق طفرات سعرية خلال الشهر الحالي، حيث من المرجح تماسك السهم قرب مستوي 95 جنيهاً، واستهداف منطقة 125 جنيهاً، فيما توقع ارتفاع سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة من مستوي 225 جنيهاً، إلي 275 جنيهاً، علي أن يرتفع سهم أوراسكوم تليكوم بين 3.8 و4 جنيهات.
 
وتوقع رئيس قسم التحليل الفني بشركة بايونيرز القابضة لسهم البنك التجاري الدولي، الانخراط في حركة تصحيحية صوب مستوي 25 جنيهاً، قبل التماسك عندها، واستهداف مستوي مقاومته الرئيسية 32 جنيهاً، علي أن يحاول سهم سوديك استهداف مستوي 19 جنيهاً.
 
وتوقع يونس أن تسود الارتفاعات السوق بشكل عام لتشمل أسهم مؤشر الأسهم المتوسطة والصغيرة، إلا أنه علي الأجل المتوسط من المرجح لمؤشر الثلاثين الكبار التفوق علي مؤشر EGX 70 .
 
من جهته، قال أحمد خالد، رئيس قسم التحليل الفني بشركة عربية أون لاين، إن البورصة شهدت خلال فترة ما قبل عطلة عيد الأضحي، ظهور بعض المؤشرات الفنية الإيجابية علي الأجل المتوسط تنبئ باحتمالية استهداف مؤشر EGX 30 منطقة 4500 نقطة، تليها منطقتا 4750 و4800 نقطة خلال الشهر الحالي، لكن تأكيد تلك الإشارات الفنية مرهون بعاملين رئيسيين، الأول يتلخص في هدوء الشارع السياسي، بجانب سرعة تعافي أسواق المال العالمية من تبعات جني الأرباح الذي مرت به خلال فترة ما قبل عطلة العيد.
 
ورأي خالد أن صعود السوق سيخلق فرصاً جيدة للمتاجرة بالأسهم علي الأجل الأقصير، لكنه علي الأجل المتوسط قد تتمكن أسهم القطاع العقاري من تحقيق ارتفاعات جيدة، خاصة في حال صدور أي قرار حول التصالح مع رجال الأعمال حول الأراضي المتنازع عليها مع الدولة، وسهم حديد عز في حال ورود أي خبر إيجابي حول تعامل الدولة مع رخصة الشركة.
 
وعلي صعيد، قال رئيس قسم التحليل الفني بشركة عربية أون لاين، إن سهم حديد عز، قد يتمكن من استهداف كسر مستوي 6.35 جنيه، يليه منطقة 7.25 جنيه علي الأجل المتوسط، طالما تمكن من البقاء فوق مستوي دعم 5.45 جنيه.
 
وأشار خالد إلي أنه رغم تمتع سهم شركة أوراسكوم تليكوم بأفضلية في التفوق علي أداء السوق في الفترة المقبلة، بسبب تخلفه عن ارتفاع البورصة في فترة ما بعد أحداث ماسبيرو، لكن أداء السهم يتأثر بقوة بالتصريحات المتلاحقة حول وحدة جيزي أو تطور القضايا المرفوعة حول تقسيم الشركة.
 
وقال خالد إن الأسهم المتوسطة والصغيرة التي يهتم بها الأفراد تحوي فرصاً جيدة علي الأجل القصير.
 
ورهن استهداف سهم بالم هيلز مستوي 1.55 جنيه في حال تمكنه من التفوق علي مستوي مقاومة 1.45 جنيه، كما لو تمكن سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة من كسر مستوي مقاومة 245 جنيهاً، سيستهدف مستوي 255 جنيهاً.
 
أبدي التقرير الصادر من شركة فاروس للسمسرة قبل عطلة العيد، نظرة إيجابية حيال أداء سوق المال المحلية في الأجل المتوسط، حيث توقع أن تستهدف السوق التماسك فوق القاع التي كونتها عقب انتهاء أحداث ماسبيرو لاستهداف مستويات متوسطة الأجل بالقرب من مستوي 4800 نقطة، ثم منطقة 5200 نقطة.
 
وحدد التقرير مستويات المقاومة للسوق في الفترة الحالية عند مستوي 4350 نقطة، تليها منطقة 4500 نقطة.
 
ونصح التقرير المستثمرين في الوقت الراهن، بالاحتفاظ بالأسهم التي بحوزتهم أو جني الأرباح جزئياً في المنطقة التي يدور حولها المؤشر في الفترة الراهنة، واستهداف تعزيز المراكز بالقرب من مستويي 4000 و4150 نقطة، وجني الأرباح عند المستهدفات السابق الإشارة إليها.
 
وعقد التقرير الصادر عن شركة فاروس مقارنة بين القاع التي كونتها السوق عقب أحداث ماسبيرو عند منطقة 3800 نقطة، وقاع الأزمة المالية العالمية عند مستوي 3400 نقطة، حيث لفت إلي أن تكوين قاع أكتوبر استهلك وقتاً أكبر من قاع الأزمة، ما يعني أن الهبوط الأخير للبورصة اتسم بحدة القوي البيعية عن فترة الأزمة المالية العالمية.
 
ولاحظت »فاروس« تكوين أشكال حادة إيجابية علي مؤشرات العزم خلال مرحلة تكوين القاع الأخيرة، مما ينبئ بارتفاع جيد خلال الفترة المقبلة.
 
وأضاف التقرير أنه في حال استقرار الأوضاع السياسية والاقتصادية في البلاد قد تتمكن السوق من تحقيق ارتفاعات علي الأجل المتوسط، أعلي من تلك المذكورة أعلاه.
 
واستند التقرير إلي أداء بعض الأسهم القيادية في أوقات الأزمة المالية العالمية، علي رأسها سهم موبينيل، الذي تمكن من استباق أداء السوق خلال فترة تكوين القاع والصعود بعد اندلاع الأزمة المالية العالمية، وهو السيناريو نفسه الذي تنبأه التقرير للسهم خلال الفترة الحالية، حيث أشار إلي أن استمرار تماسك السهم فوق مستوي دعم 88 جنيهاً، ينبئ باستهداف مستوي 106 جنيهات، يليه مستوي 120 جنيهاً، ثم منطقة 135 جنيهاً.
 
وعلي المنهج نفسه، تنبأ التقرير لسهم البنك التجاري الدولي طالما تماسك فوق مستوي دعم 22 جنيهاً، باستهداف مستويي 27 و28.26 جنيه، وقد يمهد الطريق لاستهداف مستوي 32 جنيهاً، ثم 35 جنيهاً، ثم 38 جنيهاً، وفي حال سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة، الذي كون القاع في فترة الأزمة المالية العالمية مع مؤشر الثلاثين الكبار في الجلسة نفسها، وفي حال تحقق فرضية »فاروس«، من المرجح للسهم إذا تماسك فوق مستوي دعم 195 جنيهاً، استهداف مستوي 235 جنيهاً، ثم 255 جنيهاً، ثم 286 جنيهاً.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة