استثمار

«القابضة المعدنية» تعين الرئيس السابق لـ«مصر للألومنيوم» رئيساً لـ«بلوكات الأنود»


أحمد عاشور

علمت «المال» من مصادر بالشركة القابضة للصناعات المعدنية، أن المهندس زكى بسيونى، رئيس مجلس الإدارة أصدر قراراً بتعيين المهندس سيد عبدالوهاب الرئيس السابق لشركة مصر للألومنيوم رئيساً لمجلس إدارة الشركة المصرية لبلوكات «الأنود» خلفاً للمهندس محيى الدين زكى عبدالله.

وكانت «القابضة المعدنية» قد كشفت عن نيتها إقامة مصنع لإنتاج الفحم المحمص من خلال الشركة «المصرية لبلوكات الأنود» التى تم تأسيسها فى نهاية العام الماضى برأسمال 28 مليون دولار، ويتوزع هيكل ملكيتها بواقع %25 لكل من الشركة القابضة وشركة المركز الدولى للتجارة والاستشارات الاقتصادية، و%20 لكل من شركتى «النصر للتعدين» و«مصر للألومنيوم»، فيما تمتلك شركة «السبائك الحديدية» حصة قدرها %10، وتم تشكيل مجلس الإدارة برئاسة المهندس محيى الدين زكى رئيس مجلس الإدارة، العضو المنتدب السابق لشركة السبائك الحديدية، وعضوية 2 لكل من الشركة القابضة للصناعات المعدنية، وشركة المركز الدولى للتجارة والاستشارات الاقتصادية وممثل لكل من شركتى النصر للتعدين ومصر للألومنيوم.

وأشار إلى أن المرحلة الأولى من المشروع من المقرر أن تبدأ قبل نهاية 2013 لإنتاج الفحم المحمص بتكلفة استثمارية تصل إلى 140 مليون جنيه، بطاقة إنتاجية تصل إلى 600 ألف طن بواقع 300 ألف طن، على أن تتمثل المرحلة الثانية فى إنتاج بلوكات أنودية «كربونية» بطاقة إنتاجية تصل إلى 300 ألف طن على مرحلتين، وانتهت «لى ريل جروب» من إعداد دراسات الجدوى الخاصة بالمشروع خلال أغسطس 2011.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة