أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

البنوك تضاعف إقبالها على الأذون وتدفع عائدها للتراجع قبل نهاية 2012


نشوى عبد الوهاب

كثفت البنوك العاملة فى سوق أدوات الدين المحلى اقبالها على مزادات أذون الخزانة التى طرحها البنك المركزى الأسبوع الماضى نيابة عن وزارة المالية، رغبة منها فى توظيف فائض سيولتها لدى أدوات الدين الحكومى قبل إغلاق وتسوية مراكزها المالية مع اقتراب السنة المالية على الانتهاء، متقدمة بعروض تجاوزت اضعاف الكمية التى طلبتها المالية فى بعض المزادات.

 
واندفع العائد على أذون الخزانة إلى التراجع للأسبوع الثانى على التوالى خلال المزادات التى نظمها البنك المركزى الأسبوع الماضى نيابة عن وزارة المالية ليفقد ما بين 0.126 نقطة مئوية وربع نقطة مئوية على بعض الفئات المطروحة.

وسجل اجمالى ما اقترضته «المالية» من سوق أدوات الدين المحلى خلال تعاملات الأسبوع الماضى نحو 13 مليار جنيه عبر أذون الخزانة والسندات الحكومية، منها 11.5 مليار من الأذون، ومليار جنيه من سندات لأجل 3 سنوات، ونصف مليار جنيه من سندات لأجل 7 سنوات.

فيما تخطط المالية لاقتراض 12.5 مليار جنيه خلال تعاملات الأسبوع الاخير من ديسمبر 2012، منها 10.5 مليار عبر 4 مزادات لأذون الخزانة، حيث خاطبت البنوك لاقتراض مليار جنيه من مزاد أذون 91 يوماً، و2.5 مليار جنيه من أذون 182 يوماً، و3.5 مليار جنيه من مزاد لاجل 266 يوماً واخرى من مزاد لاجل 357 يوماً.

بينما خاطبت المالية البنوك العاملة فى السوق المحلية لطلب اقتراض مليار جنيه من سندات لاجل 5 سنوات، ومليار اخرى لسندات يستحق اجلها فى نوفمبر 2019.

وادى الانخفاض الجماعى فى اتجاهات العائد على أذون الخزانة الأسبوع الماضى الى تراجع اداء مؤشر المال «ALMAL IR » الذى يقيس متوسط اسعار الفائدة على أدوات الدين الحكومى قصيرة الأجل المتاحة داخل السوق المحلية، للتراجع بنحو 0.14 نقطة مئوية خلال مزادات الأسبوع الماضى لينخفض بمجموع نقاطه الى مستوى 13.43 نقطة مقابل 13.57 نقطة سجلها خلال تعاملات الأسبوع قبل الماضى.

وشهد مزاد أذون فئة 364 يوماً اقبالاً مكثفاً من البنوك التى قدمت 340 عرضاً باجمالى قيمة 10.16 مليار جنيه دفعة واحدة ليقبل منها «المركزى» 105 عروض بقيمة 4 مليارات جنيه، وسط انخفاض عائدها بنحو 0.132 نقطة مئوية مسجلاً 13.623 % مقابل 13.755 % سجلها فى السابق.

بينما فقد العائد على أذون خزانة فئة 91 يوماً اكثر من ربع نقطة مئوية هبوطاً الى 12.978 % مقابل 13.239 % سجلها فى مزاد الأسبوع قبل الماضى، وقدمت البنوك 169 عرضاً بقيمة تجاوزت 4 مليارات جنيه، ليقبل منها «المركزى» 51 عرضاً بقيمة 1.5 مليار جنيه وبعائد تراوح بين 12.9 و13.02 %.

تلاه فى التراجع العائد على أذون 273 يوماً الذى خسر 0.23 نقطة مئوية من قيمته مسجلاً 13.456 % مقابل 13.685 % فى السابق، واقترضت المالية 3.5 مليار جنيه من 170 عرضاً من اجمالى 287 عرضاً قدمتها البنوك بقيمة تجاوزت 7.3 مليار جنيه، وبعائد تراوح بين 13.25 و13.54 %.

واكتتبت البنوك فى مزاد أذون 182 يوماً بضعف القيمة المطلوبة مقدمة 204 عروض بقيمة تجاوزت 4.66 مليار جنيه، رغم طلب المالية اقتراض 2.5 مليار جنيه، لتقبل منها 110 عروض بعد ان انخفض عائدها بنحو 0.126 نقطة مئوية مسجلاً 13.375 % مقابل 13.5 % سجلها الأسبوع قبل الماضى، بينما تراوح العائد بين 13.15 % و 13.5 % خلال المزاد.

من جهه أخرى عرض البنك المركزى ضخ سيولة نقدية قصيرة الاجل امام البنوك بقيمة 7 مليارات جنيه لاقتراضها الأسبوع الحالى عبر مزاد الريبو المقرر طرحه غدًا الثلاثاء بعائد يصل الى %9.75.

وكانت البنوك العاملة فى سوق أدوات الدين المحلى قد اقترضت 11 مليار جنيه من البنك المركزى عبر آلية الريبو - اتفاقيات اعادة شراء الاوراق المالية بين البنوك والبنك المركزى - خلال المزاد الذى طرحه الأسبوع الماضى بعائد 9.75 % يستحق اجلها غدًا الثلاثاء، بينما قام 16 بنكاً برد 9.337 مليار جنيه كانت قد اقترضتها من «المركزى» فى السابق واستحق أجلها خلال مزاد الأسبوع قبل الماضى.

ويعتبر «الريبو» عقدًا يقوم من خلاله البنك المركزى بشراء الأصول المالية وأذون الخزانة من البنوك على أن تقوم الاخيرة بإعادة شرائها مرة أخرى فى تاريخ استحقاقها، وذلك ضمن الاطار التشغيلى للسياسة النقدية، ويهدف «الريبو» الى توفير السيولة النقدية للبنوك فى الأجل القصير، للتغلب على أزمات نقص السيولة المتاحة والتحكم فى اسعار الفائدة.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة