أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

توقعات بمواجهة‮ »‬فرنانديز‮« ‬اضطرابات اقتصادية خلال فترة رئاستها الثانية للأرجنتين


إعداد - نهال صلاح
 
أوضحت رئيسة الارجنتين المنتخبة كريستينا فيرنانديز انها لا تريد احداث تغيير للنمو المرتفع الذي  تتمتع به بلادها، والذي بسببه تمت اعادة انتخابها لمنصبها باغلبية ساحقة يوم الاحد الماضي، بعد حصولها علي %54 من اجمالي اصوات الناخبين، ولكن  الحفاظ علي كل شيء في الارجنتين دون تغيير ومن بينها السياسات النقدية والمالية شديدة التراخي والانفاق العام المتزايد والدعم الحكومي الواسع للطاقة والنقل والمواصلات واغماض العين عن نسبة التضخم المرتفعة والتصميم علي دعم عملتها البيزو علي حساب احتياطيات البنك المركزي المستنفدة سوف تكون مهمة مستحيلة بالنسبة لفرنانديز.

 
ويقول بوريس سيجورا الخبير الاقتصادي لدي نومورا للاوراق المالية في نيويورك ان عدم فعل شيء ليس اختياراً مطروحاً، فالدولة تخسر قدرتها علي التنافس مع تباطؤ اقتصاد البرازيل الذي يعد شريكها التجاري الاول والسوق الرئيسية لصادراتها الصناعية.ولكن الارجنتين لا يمكنها ان تقوم بأي تغييرات مفاجئة لسعر الصرف بسبب الخوف من زيادة ارتفاع التضخم والذي يعتقد بالفعل بشكل واسع ان نسبته تصل الي حوالي %25.
 
واعرب احد كبار الخبراء الاقتصاديين لدي مؤسسة بحثية كبري عن اعتقاده بأن الارجنتين تتجه الي مشكلة في عملتها البيزو، وهناك طريقان للتعامل مع هذه المشكلة، أحدهما تسريع تخفيض قيمة العملة او تقليل نسبة التضخم.ولكن هناك مشكلات تصاحب كلا  الاختيارين.
 
ويتوقع المتشائمون في السوق امكانية حدوث ركود خلال فترة ولاية فرنانديز الجديدة 2011 -2015. وذكرت جريدة الفاينانشيال تايمز البريطانية ان اغنياء الارجنتين يقومون بشراء الدولارات وارسالها الي الخارج في هروب كبير لرؤوس الاموال يمكنه ان يزيد علي 20 مليار دولار خلال العام الحالي وهو اكثر من ضعف الفائض التجاري.
 
وتوقع ميجيويل كيجيويل الخبير الاقتصادي عدم حدوث ازمة، ولكن سيكون هناك مزيد من الاضطرابات.
 
واوضحت الصحيفة ان تباطؤ الاقتصاد العالمي الذي وضع ضغوطاً علي الاسعار بالنسبة لصادرات الارجنتين من السلع الغذائية الرئيسية، يصاحبه النمو المتباطئ للبرازيل والصين شركائها التجاريين الرئيسيين قد اضاف الي التحديات المحلية.
 
ويثبت النصر الانتخابي لفرنانديز - اكبر نسبة للفوز خلال اربعة عقود وبأغلبية ساحقة في انحاء البلاد _ ان المواطنين قد دعموها للاستمرار في تحقيق النمو الذي بلغ متوسطه ما يقرب من %6 سنويا خلال السنوات الاربع الماضية، وأشارت الصحيفة إلي ان العديدين محميون من التضخم نتيجة الزيادات المتساوية في الاجور المرتفعة، الا ان ادارة توقعاتهم مع تباطؤ النمو وضرورة اعادة تقييم عملة البيزو لن تكون سهلة.
 
ويمكن للمراقبين توقع بعض الاشارات حول السياسة المستقبلية، فلدي فرنانديز حكومة ولكنها لا تستشيرها مفضلة اتخاذ القرارات بعد اجراء مناقشة مع اثنين من مستشاريها اللذين يحظيان بثقتها.وبعد اختيار وزير الاقتصاد امادو بويودويو كنائب للرئيس خلال حملتها الانتخابية فان اختيارها البديل سيكون شديد الاهمية وربما لا يكون سريعا، حيث انها لن تؤدي اليمين القانونية لولايتها الثانية حتي العاشر من ديسمبر المقبل.
 
ولكن هناك بعض الدلائل بشأن الاتجاه الذي من المتوقع ان تسلكه، فسعر الفائدة »بادلير« علي الودائع الكبيرة بالبيزو قد قفز في الاسابيع الاخيرة قرابة %20 من حوالي %11 في النصف الاول من العام الحالي، بالاضافة الي انخفاض في قيمة العملة بوتيرة اسرع عن سعر الصرف الذي يبلغ حوالي %7 الآن -وألمحت العقود الاجلة للعملات ان السوق يستقر التسعير بها علي انخفاض تدريجي للعملة يبلغ مداه ما بين %20 15 يمكن ان يمثل تحولا باتجاه سياسة نقدية اكثر تشددا وسياسة خاصة بالعملة اكثر مرونة في المستقبل.
 
وترسل الحكومة اشارات بسيطة الي احتمالية القيام بتخفيضات في الدعم الحكومي الضخم الذي توزعه لتبقي اسعار المرافق العامة عند حوالي ثلث الموجودة في الدول المجاورة والمواصلات العامة رخيصة الثمن -حوالي 26 سنتا امريكيا لتذكرة مترو الانفاق تحت الارض علي سبيل المثال.
 
واضافت الصحيفة ان تباطؤ النمو _ ما زال من المتوقع ان يزيد نمو الاقتصاد بمقدار يتراوح ما بين 4 و%5 العام القادم بعد وصوله الي حوالي %8 خلال العام الحالي سوف يساعد علي ضبط نسبة التضخم، ودعوة فرنانديز في خطابها الذي ألقته بعد فوزها في الانتخابات للاتفاق في الرأي والوحدة يمكن ان يتم تفسيره كرسالة للاعتدال في الاجور في المستقبل.
 
وقال والتر مولانو المحلل لدي شركة »بي.سي.بي« للاوراق المالية ان الزيادات الضخمة في الاجور والدعم الحكومي الهائل كانا ممكنين عندما كانت الرسوم الجمركية تتدفق علي خزانة الدولة، ولكن سوف يكون ذلك عما قريب بمثابة ذكري بعيدة وستحتاج الحكومة الي تعديل طرقها المسرفة.
 
ويقول المحللون إن الارجنتين التي ما زالت معزولة عن الاسواق المالية العالمية منذ عجزها عن سداد الديون التي اقترب حجمها من 100 مليار دولار قد مولت مدفوعات دينها باحتياطيات البنك المركزي والمبالغ المستلمة من وكالة المعاشات الحكومية، وعلي الرغم من انها يمكن ان تواصل القيام بذلك لفترة من الوقت، لكنه من المرجح ان تحتاج الي العودة الي اسواق رأس المال خلال ولاية فرنانديز الجديدة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة