أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

صبور: الرهان على دستور مصر في جذب استثمارات خاسر


الأناضول

قال المهندس حسين صبور رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين إن إقرار الدستور لا يعني تحسنًا في الاقتصاد والاستثمار مباشرة، وأنه لا يتوقع هذا التحسن إلا بعد عودة الهدوء للحياة السياسية وتوقف المظاهرات المتتالية التي تقوم بها كل الاتجاهات السياسية.

وتعد جمعية رجال الأعمال المصريين أكبر تجمع اقتصادى مصرى يضم كبار رجال الأعمال والمستثمرين وأصحاب الشركات.

وأضاف صبور لوكالة "الأناضول" للأنباء اليوم الاثنين أن استمرار المظاهرات من كل التيارات السياسية والعدوان الآثم علي المستشار أحمد الزند رئيس نادي القضاة المصري ومحاصرة المحكمة الدستورية العليا يؤكدوا أن الصراع السياسي أدي لانفصال البلد إلي شيع.

ووصف رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين مناخ الاستثمار في مصر بقوله "نحن غير مؤهلين لجذب استثمارات أجنبية في ظل هذه الفوضى التي تضرب البلاد، بل إنني أعلم أن هناك رجال أعمال مصريين أعرفهم بالاسم يفكرون في نقل استثماراتهم للخارج".

وأوضح أنه يتوقع استمرار زيادة الأسعار لأننا لا نعمل ولا ننتج، وهذه خطوة أولي من خطوات متتالية لن ترضي الشعب.

وعن الحل الذي يراه لتحسن الاقتصاد وجذب الاستثمارات الأجنبية قال صبور لـ" الأناضول": "يجب أن تلتحم فصائل المصريين مرة أخري ويصبح الوطن واحدًا وأن يراعي قادة الأحزاب والنخبة الله في وطنهم مصر".

وأضاف: "يجب ترتيب البيت من الداخل في مصر أولاً قبل توقع تحسن الاقتصاد وأن مصر عندما تستقر ستكون هناك فرص رائعة للنمو لكننا نضيع هذه الفرص بأيدينا".

وكان الاستفتاء على الدستور قد جري على مرحلتين يومي 15 و22 من الشهر الحالى وأظهرت النتائج النهائية شبه الرسمية عن تصويت 63.9% من الناخبين لصالح المشروع، فيما رفضه 36.1% من الناخبين.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة