أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

الببلاوي‮: ‬أفريقيا أگثر القارات تأثرًا بالأزمة المالية العالمية


مها أبوودن
 
قال الدكتور حازم الببلاوي، نائب رئيس الوزراء، وزير المالية، إن أفريقيا أكثر القارات تأثراً بما يحدث من أزمات اقتصادية ومالية في العالم، رغم أنها لم تكن السبب في حدوثها، وأوضح أن وقع الأزمة المالية العالمية كان مضاعفاً علي دول القارة، من خلال تناقص حجم الاستثمارات المتجهة للدول الأفريقية، بجانب تراجع الصادرات والتأثير السلبي علي موازنات الدول الأفريقية، بسبب ارتفاع فاتورة دعم السلع الغذائية والطاقة.

 
جاء ذلك خلال رئاسته الاجتماع السادس لوزراء مالية ومحافظي البنوك المركزية للجنة الدول الأفريقية العشر، التي عقدت في القاهرة، لبحث سبل مواجهة الآثار السلبية لتطورات الاقتصاد العالمي علي الدول الأفريقية.
 
وقال الببلاوي، في بيان أمس، إن الاجتماع بحث عدداً من الآليات التمويلية التي يمكن أن تسهم في تنمية التجارة والاستثمارات علي المستويين المحلي والإقليمي، خاصة في مجالات البنية الأساسية والطاقة.
 
وقال: عندما تشهد الأسواق الأوروبية والأمريكية أزمات مالية واقتصادية، فإن مصر تتأثر أيضاً مثل الدول الأفريقية وتعاني مشكلات في جذب الاستثمارات ونمو الصادرات وتناقص المنح والمساعدات.
 
وأضاف أنه في مواجهة تلك المشكلات، فإن الأمر يحتاج لمزيد من الانفتاح علي دول القارة الأفريقية، وتعزيز التعاون معها، خاصة في التجارة والاستثمار، داعياً إلي بلورة رؤية أفريقية مشتركة حول تلك الملفات لمناقشتها مع مجموعة دول العشرين، وهي الدول التي تقود حركة الاقتصاد العالمي بصورة فعلية الآن. أما رئيس بنك التنمية الأفريقي، دونالد كباروكا، فقد أوضح أن الأزمة العالمية أثرت علي الاقتصاد الأفريقي، فكل تراجع في الناتج المحلي بنسبة %1 لمجموعة دول الـ»أوسيد«، التي تضم أكبر 22 دولة صناعية، يؤدي إلي تراجع متوسط نمو القارة الأفريقية بنحو نصف نقطة، كما يسهم في انخفاض عوائد الصادرات الأفريقية بنسبة %10. وقال إن الاتحاد الأوروبي هو أكبر سوق للصادرات الأفريقية من السلع والخدمات، مشيراً إلي أنها تستحوذ علي نسبة %60 من صادرات جنوب أفريقيا.
 
وأضاف أن توقعات معدل النمو الاقتصادي للقارة الأفريقية تبلغ نحو %5 للعام الحالي، سترتفع إلي %5.8 العام المقبل، مشيرًا إلي أنها الوحيدة بين الدول النامية التي يتوقع تحقيقها معدلات نمو أفضل من العام الحالي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة