أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

نجاح المنطقة الحرة للبرمجيات مرهون بتوفير ضمانات جديدة لدعم شركات الـ«SME ’s »


هبة نبيل

وافق مجلس إدارة الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة الأربعاء الماضى، على إقامة مبنى خاص للبرمجيات بالمنطقة الحرة العامة بمدينة نصر، لتكون أول منطقة حرة متخصصة فى مجال التكنولوجيا.

 
 مقبل فياض
ورحب عدد من خبراء قطاع تكنولوجيا المعلومات بالفكرة بعد دراسة جدوى واضحة، خاصة أن هناك مشروعات أخرى مثل المنطقة التكنولوجية بالمعادى ووادى التكنولوجيا بالإسماعيلية.

وقالوا إن المنطقة الحرة تستهدف مساعدة شركات القطاع على التصدير، فى حين أن منتجات السوفت وير معفاة من الجمارك، مما يطرح تساؤلاً حول جدوى المشروع مع الأخذ فى الاعتبار، حاجة الشركات الصغيرة والمتوسطة قطاع الـ«SME ’s » للدعم لما تعانيه من كساد.

وطالبوا بأهمية توفير الضمانات السياسية والأمنية للمشروع قبل بدء تنفيذه، حيث إن ما تعرضت له المشروعات وقت قطع الاتصالات إبان الثورة المصرية تسبب فى هروب معظم الشركات الأجنبية، لذا لابد من الاتفاق مع شركات جديدة لتصدير المنتجات المحلية لها.

يرى مقبل فياض، رئيس مجلس إدارة شركة بروسيلاب للحلول التكنولوجية، أن البرمجيات ليست بحاجة إلى منطقة حرة، وذلك لأن منتجات السوفت وير والبرمجة معفاة من الجمارك.

وقال إن وجود مبنى متخصص للبرمجيات مشروع مهم، ولكنه يتطلب التركيز على الشركات الصغيرة والمتوسطة العاملة فى هذا المجال، والتى تحتاج إلى دعم لتصدير منتجاتها، مع العلم بأن تكاليف المبانى فى المنطقة الحرة مرتفعة الثمن بما يمثل عائقًا أمام الشركات الصغيرة.

وأضاف أن المحافظات بحاجة ماسة لإنشاء مبان تكنولوجية فى مجال البرمجيات لاستيعاب حجم العمالة والشركات الصغيرة الموجودة هناك، بدلاً من التركيز على الشركات الكبرى فى تنفيذ مثل هذه المشروعات.

فى سياق متصل قال محمد عيد، المدير الاستشارى لمكتب زين الكويتية فى مصر، إن الهدف من إنشاء منطقة حرة للبرمجيات يتمثل فى التصدير، ويجب توفير بنية أساسية قوية غير قابلة للانقطاع، مشيرًا إلى أن الشركات الصغيرة والمتوسطة العاملة فى مجال البرمجيات فى مصر أولى بهذا الدعم من إنشاء مبنى للبرمجيات، حيث إنها تعانى من الكساد وتحتاج للدعم والمساعدة لتتمكن من التصدير للخارج.

ويرى أن المشروع فى حاجة لضمانات سياسية وأمنية حتى لا يتعرض لأزمات مثل قطع الاتصال مثلما حدث من قبل أو أن يتعرض لمشكلات الانفلات الأمنى وعدم التأمين الكافى، علاوة على الضمانات الطبيعية لتفادى قطع الكابلات أو سرقتها، مؤكدًا أهمية وضوح الأهداف جراء إنشاء هذه المبانى أكثر من تعددها، حيث يوجد أكثر من مشروع فى هذا الإطار مثل المنطقة التكنولوجية بالمعادى، ووادى التكنولوجيا بالإسماعيلية، دون تحديد أهدافها أو توفير ضمانات كافية.

وطالب بوضع خطة متكاملة لجميع المشروعات المتعلقة بالمناطق التكنولوجية لتحديد أهدافها، وتقسيم مجهوداتها بالقطاع، علاوة على الاتفاق مع الشركات الأجنبية، خاصة أن معظمها يتخوف من التعاون مع مصر بعد أحداث قطع الاتصالات إبان الثورة المصرية.

فيما أشار محمد شديد، مدير عام جمعية اتصال لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات إلى أنه ليس المشروع الأول فى المنطقة الحرة، بل هناك مشروع آخر يضم مجموعة من شركات السوفت وير من بينها «IT Worx » فى مدينة نصر.

ويرى أن الحكم على جدوى إنشاء منطقة حرة للبرمجيات يتطلب وجود دراسة جدوى واضحة عن المشروع وتحديد النشاط ما إذا كان مبنى إداريًا أم فنيًا بالإيجار أو التمليك، بالإضافة إلى تحديد المطورين العقاريين.

وأوضح أن الهدف الأول هو دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة، حيث طرحت جمعية اتصال من قبل أفكارًا تتعلق باستغلال أحد مبانى المنطقة التكنولوجية بالمعادى لمساعدة شركات البرمجيات.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة