أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

أساليب دعائية جديدة لتحريك سوق الألبومات الغنائية


المال - خاص
 
في ظل التراجع الكبير الذي تشهده سوق مبيعات الألبومات الغنائية للفنانين المصريين والعرب والذي نتج عنه إحجام العديد من المنتجين عن تنظيم حملات دعائية ضخمة للألبومات التي ينتجونها، اتجه البعض من الفنانين ومحبيهم الي التفكير في طرق جديدة لحث الجماهير علي شراء الالبوم من خلال اساليب دعائية جديدة: فعلي سبيل المثال قام عمرو دياب بطرح فكرة جديدة للترويج لالبومه الجديد »بناديك تعالي«، حيث نشر علي صفحته الرسمية علي موقع فيسبوك رسالة نصها كالآتي: غير صورة بروفايلك لصورة صفحة الفنان عمرو دياب وانشر الصفحة علي بروفايلك ثم قم بملء استمارة البيانات ممكن تكون واحدًا من الذين سيحالفهم الحظ ويربحون سي دي مجانا كل يوم حتي يتم اصدار الالبوم رسمياً بالاسواق، وسيتم الاعلان يوميا عن فائز جديد حتي يتسلم جميع الفائزين جوائزهم فور اصدار الالبوم رسميا.


 
بينما اتجه محبو آمال ماهر إلي أسلوب جديد للترويج للالبوم، حيث طلبوا عبر صفحتها الرسمية دعم البوم امال ماهر تحت عنوان »دعموا صوت مصر واشتروا البوم آمال ماهر«، كما قامت المطربة نجوي كرم التي اصدرت مؤخرا ألبوم »شو هالليلة« بتسجيل رسالة صوتية علي الموقع الرسمي الخاص بها تتمني فيها من جميع عشاقها في الوطن العربي ان يقوموا بشراء ألبومها الجديد ، اما وائل جسار فقد سلك طريق دعاية مختلفاً هو الآخر لألبومه »كل دقيقة شخصية« يعتمد علي أسلوب الترغيب، حيث اطلق محبوه حملة ركزوا فيها علي ان من سيقوم بشراء اكبر عدد من السيديهات ويبرز الفاتورة الخاصة بالشراء سيقوم بمقابلة وائل جسار والتقاط صور تذكارية معه، كما اطلق محبو تامر حسني حملة لحث محبيه علي شراء ألبومه تحت عنوان »اشتري الاصلي ونفض للمضروب«.

 
وفي هذا السياق اوضح الدكتور مودي الحكيم، رئيس مجلس ادارة مؤسسة »مودي ميديا هاوس« للخدمات الاعلامية والاعلانية، ان استغلال الانترنت في الدعاية للفنانين ليس امراً جديداً، فالانترنت يعتبر وسيلة تسويقية تساعد علي تقديم افكار ترويجية جديدة املا منهم في أن تنقذ سوق الكاسيت والسي دي.

 
وقال إن البحث عن افكار ترويجية يرجع الي سببين الاول: سرقة الاغاني والقيام بوضعها علي الانترنت مما نتج عنه الاحجام عن شراء الالبومات الغنائية لان الاغاني اصبحت متاحة للجميع، اما السبب الثاني فهو كثرة عدد القنوات الغنائية، خاصة اغاني الراديو التي وصل عددها إلي اكثر من 80 قناة اذاعية جعلت الكثير من الجماهير التي كانت تشتري الاغاني لتسمعها في السيارة تحجم عن شراء الالبومات وتستمع الي هذه القنوات مما نتج عنه أزمة حقيقية دفعت الفنانين لتغيير اساليب الترويج المعتاد عليها خاصة بعد تقلص شركات الانتاج التي اصبح اغلبها لايجدد العقود للفنانين مثل روتانا التي كانت تنفرد باكبر عدد من المطربين للسيطرة علي السوق ونتيجة قلة الشراء اتجهت الي تقليصه.

 
وأوضح ان حملة آمال ماهر تعتمد علي تحفيز الجمهور من اجل شراء الالبومات من خلال التركيز علي النخوة والنزعة الوطنية.

 
ويري الحكيم ان هذه الحملات يمكن ان تحقق نجاحاً لانها تتوجه الي الجمهور المفضل للمطرب وتخاطبه رسميا وتتفاعل معه، لذلك فإن هذه الوسائل يمكن ان تحرك سوق الكاسيت .

 
واعتبر الحكيم ان حملة وائل جسار هي الاكثر تأثيراً ويمكن أن تحقق نجاحاً لانها ستدفع جماهير الفنان ومعجبيه لشراء ألبوماته املا في مقابلته شخصيا لذلك فانها الاكثر نجاحا.

 
و اتفق ادهم شعبان، مدير عام وكالة »روتانا« للخدمات الاعلامية والاعلانية، مع الرأي السابق الذي يري أن السبب وراء اتجاه الفنانين ومحبيهم الي البحث عن اساليب ترويجية جديدة لتحريك السوق يرجع الي تأثر سوق الاوديو نتيجة عزوف المستمعين عن شراء الألبومات الغنائية والاستماع الي الاغاني عبر الانترنت.

 
ولفت إلي ان مثل هذه الوسائل لن تحرك السوق الشرائية للالبومات بشكل كبير كما هو متوقع منها حيث ان تاثيرها سيكون محدوداً.

 
وأشار إلي ان هذه الوسائل الترويجية الجديدة المختلفة والمتنوعة تستهدف الفئة العمرية من »8 إلي 20« عاما لان هذه الوسائل تتوجه الي الفئات التي تهتم بشكل كبير بالفنانين وتبحث عن كل ما هو جديد لهم.

 
ويري أن السوق بحاجة الي اساليب تسويقية اكثر فعالية من هذه الوسائل الجديدة التي تعتبر جهوداً فردية، حيث قال ان السوق بحاجة الي خطة تسويقية جديدة تعتمد علي البيع المباشر للاغاني من خلال الشركات المنتجة عبر الانترنت، حيث يجب علي كل شركة ان تقوم بتصميم مواقع، خاصة تقدم لبيع الاغاني بسعر مناسب للشباب وان تسوق لهذه المواقع من خلال دعمها بالمسابقات او تسمح بتوفير مقابلات شخصية للفنان كوسائل تفاعلية لها بالاضافة الي تحميل هذه المواقع بجميع الكليبات والفيديوهات الشخصية للفنانين لتعرضها عبر موقعها بشكل حصري.

 
قال الدكتور طارق فتح الله، استاذ العلاقات العامة والاعلان بكلية الإعلام بجامعة القاهرة، ان الحملات التسويقية الجديدة للفنانين تعتمد علي التركيز اكثر من الجانب العاطفي للشباب حيث تم استغلال هذا الاسلوب في اكثر من حملة ولكن بطرق مختلفة، فعلي سبيل المثال حملة محبي آمال ماهر القائمة تحت شعار دعموا صوت مصر واشتروا ألبوم آمال ماهر تركز علي النزعة الوطنية للجمهور التي تزايدت في الوقت الحالي املا منهم في ان تجذب عدداً كبيراً لشراء الالبوم.

 
ويري استاذ الاعلان أن الانترنت يعتبر وسيلة دعاية مناسبة للفنانين في الوقت الحالي نظرا لانخفاض تكلفته بالاضافة الي انه يسمح للفنان بتقديم وسائل ترويجية متنوعة، لذلك فإنه الانسب لهم خاصة في ظل انخفاض معدل الشراء.

 
ولفت إلي ان حملة وائل جسار التي تركز علي السماح للقاء الفنان مقابل شراء اكبر عدد من الإسطوانات الغنائية له من الصعب ان تحقق اقبالاً جماهيرياً لانها غير منطيقة حيث انه من الصعب ان يقابل الفنان كل هؤلاء لذلك فانها لن تقنع الجمهور.

 
وعن حملة الفنانة نجوي كرم يري ان هذه الحملة تعتمد علي اسلوب الحث المصحوب بصوت الفنانة نفسه لذلك فانها تعتبر اكثر تاثيرا علي الجماهير.

 
وقال فتح الله ان الظروف الحالية المتغيرة جعلت الجمهور في حالة غير مستقرة، لذلك فإنه من الصعب تحديد أي من هذه الوسائل الترويجية تكون اكثر اقناعا له نظراً لتغير الظروف كل يوم، والتي جعلت الشخصية في حالة مزاجية غير مستقرة فيوم يقبل علي الاغاني ويوم علي البرامج السياسية ويوم علي الكورة الخ.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة