أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

‮»‬إنكوليس‮« ‬تحتفظ بالتصنيف‮ ‬الائتماني‮ »‬A‮« ‬بنظرة مستقبلية مستقرة


قامت شركة ميريس »الشرق الأوسط للتصنيف الائتماني وخدمة المستثمرين« بمراجعة التصنيف الوطني المحلي للجدارة الائتمانية للشركة الدولية للتأجير التمويلي ش.م.م »إنكوليس«، بالإضافة للسندات التي أصدرتها الشركة وهي من الدرجة الأولي لا تحظي بأي ضمانات قيمتها 200 مليون جنيه مصري ومدتها خمس سنوات، وقد أكدت شركة ميريس درجة التصنيف الوطني المحلي السابق منحها لمديونية المنشأة من الدرجة الأولي و التي لا تحظي بأي ضمانات والصادرة بالعملة المحلية عند درجة »A « بنظرة مستقبلية مستقرة لكل من المنشأة وأداة الدين. هذا وقد تم رفع التصنيف الوطني المحلي لكلا التقييمين من قائمة »قيد النظر«، حيث قامت شركة ميريس في 31 مايو 2010 بوضع التصنيف الوطني المحلي للجدارة/ الملاءة الائتمانية للشركة قيد إعادة النظر وذلك في ضوء الإعلان عن استقالة الرئيس التنفيذي، وتري »ميريس« أن استقالة الرئيس التنفيذي السابق لم يؤثر علي تصنيف الشركة نتيجة وجود بنية من فريق عمل ذي خبرة علي مستوي عال، بالإضافة إلي القواعد الصلبة التي تعتمد عليها الشركة في إدارة أعمالها بشكل جيد.

 
ويشير التصنيف الوطني المحلي للملاءة الائتمانية »الجدارة الائتمانية« للمنشأة بدرجة »A « إلي أنها من الناحية الائتمانية جيدة، مقارنة بالمصدرين المحليين الآخرين في الدولة نفسها، وتشير علامة »+/-« إلي زيادة / نقص في مستوي المخاطر في الدرجة نفسها.

 
قامت شركة انكوليس في سبتمبر 2009 بطرح الإصدار الأول لها من السندات في السوق المحلية لتنويع هيكل التمويل في الشركة، يساعدها علي التوسع في تمويل نشاطها. وهي ذات عائد ثابت نصف سنوي، ومدتها 5 سنوات. وتنوه شركة ميريس بأن السندات لا تحظي بأي ضمانات وبالتالي فهي تعتبر ذات مرتبة أقل في السداد من المديونية القائمة حالياً علي الشركة. وعلي الرغم من ذلك سيتمتع حملة السندات باحتياطي لخدمة الدين والذي سوف يتم دعمه في نهاية كل سنة مالية بدءا من تاريخ إصدار السندات بمبلغ 40 مليون جنيه مصري من الأرباح المرحلة للشركة. وفي ديسمبر 2010، تم دعم هذا الاحتياطي بمبلغ 50 مليون جنيه، وسوف يتم استثمار هذا الاحتياطي في أدوات دخل ثابتة مرتفعة السيولة ومنخفضة المخاطر.

 
يأخذ التصنيف الوطني المحلي للجدارة / الملاءة الائتمانية لمديونية شركة إنكوليس في اعتباره الثابت في قوة المركز المالي للشركة وكذا وضعها الريادي في قطاع التأجير  التمويلي في مصر.

 
تأسست شركة إنكلويس عام 1997 وتعتبر الشركة الرائدة في مجال خدمات التأجير التمويلي في مصر. وقد ظلت تتصدر السوق بحصة سوقية حوالي %30. وتتمتع الشركة بسمعة طيبة اعتماداً علي سابقة خبرتها التي أثبتت جدارتها، بما في ذلك التجديد والابتكار في منتجاتها، وفلسفة العمل الموجهة نحو خدمة العملاء، كما أن إدارة الشركة تتمتع بخبرة طويلة، إلي جانب سياسة الشركة المتحفظة تجاه مخاطر الائتمان والتي تنعكس في صورة الجودة العالية للأصول المؤجرة، كلها كانت عوامل داعمة للتصنيف، وتحتفظ الشركة بمؤشرات قوية للربحية اعتماداً علي الكفاءة العالية في إدارة عملياتها. وفي الوقت نفسه يأخذ التصنيف في اعتباره التحديات الرئيسية التي تواجه الشركة، فإن الأوضاع السياسية والاقتصادية غير المستقرة التي تشهدها مصر في الوقت الراهن قد تؤثر تأثيراً سلبياً علي المدي القصير لنمو الأعمال وتشكل بعض الضغوط علي مؤشرات الربحية وجودة الأصول المؤجرة، وبالرغم من الجهود المبذولة لإضفاء التنوع علي محفظة العملاء، لكن محفظة الائتمان ما زالت تحتوي علي بعض التركزات الملحوظة في صورة العملاء أو الصناعة أو المنتج، هذا بالإضافة إلي بعض التحديات التي تواجه مصادر تمويل الشركة والتي تحد من قدرتها التمويلية باعتمادها علي البنوك بصفة أساسية. وتعتبر عملية إصدار السندات خطوة إيجابية لتنوع مصادر التمويل في الشركة. هذا وقد أشارت شركة ميريس إلي أنه بالإضافة إلي انخفاض مستوي إجمالي حقوق الملكية، إلا أنه يعتبر كافياً عند مراعاة الأصول منعدمة المخاطر بالمحفظة. وتنوه شركة ميريس أيضاً بأن دخول عدد آخر من اللاعبين الجدد السوق، قد ينبئ باشتداد المنافسة في قطاع التأجير التمويلي، وقد يشكل بعض الضغط علي هوامش أرباح الفائدة. تعتبر شركة إنكوليس، ومقرها بالقاهرة - مصر، من أوائل شركات التأجير التمويلي بالدولة، وفي عام 2009 تمت زيادة رأس المال المدفوع إلي 200 مليون جنيه مصري، وفي ديسمبر 2010 بلغ صافي محفظة التأجير التمويلي حوالي 3.7 مليار جنيه مصري، بزيادة قدرها %19 منذ شهر ديسمبر 2009.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة