جريدة المال - تفاقم أزمة «الطوب الطفلى» بعرب أبوساعد مع «البترول»
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

تفاقم أزمة «الطوب الطفلى» بعرب أبوساعد مع «البترول»

 مصانع الطوب
مصانع الطوب
مصانع الطوب


سعادة عبدالقادر:

قال مسعد الشاذلى، مدير عام جمعية مواد البناء بالجيزة، إن صناع الطوب الطفلى بمنطقة عرب أبوساعد بالجيزة، حاولوا الأحد الماضى، الاجتماع برئيس الشركة القابضة للغازات، ولكنه حولهم للشركة الخاصة بتحصيل فواتير الغاز من مصانع الطوب «بتروتريد» التى تخضع لإدارتها.


وأضاف الشاذلى أن الاجتماع كان بهدف عرض وجهة نظر صناع الطوب الطفلى، على إدارة الشركة القابضة للغازات، فيما يخص مشكلة جدولة الديون المستحقة عليهم، والتى تبلغ 150 مليون جنيه، من أصل 270 مليونًا كفواتير ومديونيات مستحقة للقابضة للغازات نظير ضخ الغاز للمصانع.

وأوضح الشاذلى أن الاجتماع انتهى دون حل وجدولة ديون صناع الطوب الطفلى على عامين بفوائد ودفع %25 من المبلغ المستحق على كل مصنع مقدماً، بعدما تم الاتفاق فى السابق على جدولة الديون المستحقة على 3 سنوات بأقساط ثابتة ودون فوائد ودفع مقدمات.

وقال الشاذلى إن صناع الطوب الطفلى الآن فى أزمة بسبب توقف المصانع نتيجة انخفاض نسب ضخ الغاز، ما دفعهم للتوقف عن العمل.

وأشار إلى أن شركة تاون جاز التابعة للقابض للغازات والمختصة بضخ الغاز للمصانع تقوم بضخه من وقت إلى آخر بكميات أقل من 100 متر مكعب، وهو ما لا يكفى لتشغيل أفران حرق الطوب، لأن الكمية التى تكفى لتشغيل الأفران وحرق الطوب تصل إلى 350 - 400 متر مكعب / الساعة.

وطالب الشاذلى وزارة البترول بحل الأزمة لعدم توقف مصانع الطوب الطفلى بعرب أبوساعد عن العمل، وهو ما يعرقل حركة سداد المديونيات للوزارة بسبب توقف البيع والتسويق بالمصانع لعدم وجود منتج نهائى من الطوب.

وقال الشاذلى إن انخفاض الإنتاج نتيجة توقف المصانع عن العمل بسبب انخفاض ضخ الغاز ساهم فى رفع سعر الطوب إلى 50 جنيهًا، ليصل إلى 400 جنيه للألف وحدة بدلاً من 350 جنيهًا.

يذكر أن صناع الطوب اتفقوا مع الشركة القابضة على سداد مبلغ الـ150 مليون جنيه المستحقة للشركة على أقساط شهرية تضاف إلى فاتورة الغاز الخاصة بالمصنع كل شهر، ولمدة 36 شهرًا ليقوم 281 مصنعًا بسداد 4 ملايين و166 ألف جنيه كل شهر على فواتير الكهرباء الخاصة بها. 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة