جريدة المال - هبوط الدولار وطلبات الشراء تصعد بالذهب بعد 3 أسابيع من الهبوط
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

هبوط الدولار وطلبات الشراء تصعد بالذهب بعد 3 أسابيع من الهبوط

رجب حامد
رجب حامد
رجب حامد

كتب: محمد رجب:

أكد رجب حامد الرئيس التنفيذى لشركة سبائك الكويت لتجارة المعادن الثمينة في تقرير صادر عن المجموعة، أن الذهب أنهى تداولات الاسبوع الماضى على ارتفاع حاد، مخالفاً للتوقعات بملامسة مستوى 1193 دولار للاونصة ليغير وجهة أسعار الذهب من الهبوط للصعود.


وأضاف حامد أن التوقعات كانت تصب لصالح استمرار الذهب فى الهبوط للاسبوع الثالث على التوالى وكسر الذهب دعم 1155 دولار محققاً ادنى مستوى له صباح يوم الجمعة عند 1146 دولار ولكن عاد بريق الذهب للظهور مع الجلسة الاخيرة لبورصة نيوميكس نيويورك وحقق صعوداً بـ 47 دولار لينهى تداولات يوم الجمعة عند مستوى 1187 دولار للاونصة محققا 21 دولار زيادة عن سعر الافتتاح.

وأوضح أن السبب الرئيسى وراء حدة ارتفاع الذهب يتمثل في انخفاض أسعار الدولار أمام العملات الاوربية مما جعل الاسواق الاوربية تتنفس الصعداء وتنتعش وتتجه عملاتها للارتفاع خصوصاً اليورو الذى تجاوز مقاومة 1.2530 من الدولار بالإضافة إلى إقبال الصناديق الاستثمارية على شراء المعدن الاصفر الأمر الذي دعم عملية صعوده.

وأضاف حامد أن التوقعات لم تتغير تجاه الذهب حيث تعتقد ان الاتجاه الحالى لن يستمر وسيبدأ في المعدن الأصفر في الهبوط خلال الفترة القادمة فمن المحتمل أن ينهى تداولاته العام الحالى دون مستوى 1200 دولار ويستمر في الهبوط ليكسر مستوى دعم 1100 دولار للاونصة خصوصا و ان الذهب كان قريبا منها بيوم 7 نوفمبر عندما كسر الدعم 1131 دولار، كما لامس دعم 1146 دولار يوم الجمعة الماضية.

وتابع أن عزوف الصناديق الاستثمارية واسواق شرق اسيا قد يساعدا الدولار في الضغط على الذهب ليتجه نحو الهبوط مشيراً أن اختفاء معطيات ارتفاع الاسعار تؤكد هذا الاتجاه فى ظل استغناء الفيدرالى الامريكى عن خطط التيسير الكمى و بد مرحلة التفكير فى تحريك اسعار الفائدة والحاجة الى التحوط بالمعدن الاصفر سوف ترتبط فقط بمعدلات التضخم و هذا يفسر الارتفاعات الاخيرة بانها عمليات تصحيح لمقاومة حالات الهبوط المتتالية فى الاسابيع الماضية  وستعود الاونصة للهبوط مع بداية الاسبوع القادم مع انتشار عمليات البيع لجنى الارباح.

وأشار إلى أن احتمالية استمرار نشوة الصعود الحالية و اقترب الاونصة من حاجز 1200 دولار امر وارد و يمكن حدوثه خصوصا مع استمرار الطلب الفعلى على المعدن الاصفر من اسواق المشغولات الذهبية و بعض الصناديق الاستثمارية مثل صندوق SPDR TRUST الذى نتوقع ارتفاع حيازته من المعدن الاصفر فى المرحلة القادمة و تتطلع الانظار الى نهاية الشهر لتؤكد هذا الاتجاه ملفتاً إلى عزم البنك السويسرى لتقديم اقتراح ينص على رفع نسبة احتياطى البنك من الذهب و ضرورة تجاوز النسبة 20 فى الميه من احتياطيات البنك من العملات موضحاً أن الموافقة عليه سوف يضغط على ادارة البنك بتوفير 1500 طن خلال الاعوام الثالث القادمة مما يؤثر بشدة فى زيادة الطلب و ارتفاع الاسعار.

ولفت حامد إلى أن الفضة سلكت مسلك الذهب فى حده الهبوط منذ بداية الاسبوع وزاد الهبوط صباح الجمعة حيث لامست الاونصة مستوى 15.31 دولار وعادت الفضة للصعود فى نهاية تداولات يوم الجعة لتصل قيمة الاونصة الى اعلى سعر لها خلال الاسابيع الاخيرة عند مستوى 16.350 دولار، وكان لانخفاض الدولار والتداولات الالكترونية اكبر الاثر فى عودة اسعار الفضة للصعود و من المتوقع استمرار تاثير التداول الالكترونى فى تحديد اسعار الفضة حول مستوى 16 دولار.

وأوضح أن باقى المعادن الثمينة كانت بعيدة عن التأثيرات القوية للاسواق ولم تتفاعل بشدة مع هبوط الدولار واستمرت المعادن فى الهبوط بضعف الطلب منذ بداية الاسبوع و عادت للصعود قبل الاقفال فحقق البلاديوم صعودا بقيمة دولار عن سعر الافتتاح ليغلق عند مستوى 771 دولار للاونصة بينما ارتفع البلاتنيوم بقيمة 5 دولار ليغلق عند مستوى 1214 دولار للاونصة و من المتوقع حدوث المزيد من الشراء والطلب الفعلى على المعادن الثمينة قبل نهاية العام وعودة البلاتنيوم والبلاديوم للصعود بدعم قلة العرض وزيادة الطلب.

وذكر حامد أن الاسواق المحلية قد اتسمت حالتها بالهدوء فى بداية الاسبوع وزادت حده الشراء بالسوق المحلى مع استمرار الذهب فى الهبوط و وصل سعر الجرام 10.800 دينار من عيار 24 صباح الجمعة ليعاود الذهب الصعود و يصل سعر الجرام 11.170 دينار بتاثير ارتفاع الاونصة العالمية ورغم هذا شهدت الاسواق فى نهاية الاسبوع موجه شراء قوية شملت الذهب الخام و السبائك بجانب المشغولات.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة