أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

انتخابات الأطباء تهز عرش‮ »‬الجماعة‮« ‬داخل النقابات المهنية‮ ‬


شيرين راغب
 
جاءت نتائج انتخابات نقابة الأطباء لتضفي بريقاً من الامل لوصول تيارات متنوعة لمجالس النقابات المهنية، حيث فازت قائمة »أطباء الاستقلال« وتتشكل من حركة »أطباء بلا حقوق« وأطباء التحرير وحركات استقلال الجامعات، إضافة إلي أطباء مستقلين وغير منتمين لأي تيارات سياسية بغالبية المقاعد في 13 محافظة من أصل 26 محافظة، واقتسمت نقابات الأطباء الفرعية مناصفة مع قائمة »أطباء من أجل مصر« المحسوبة علي تيار الإخوان المسلمين بنسبة %50 لكل منهما.

 
واعتبر المحللون هذه النتائج جيدة ومرضية، لاسيما أن النقابة كانت تحت سيطرة مجلس ينتمي غالبيته إلي الإخوان المسلمين لمدة 19 عاما، ولم يكن لتيار الاستقلال مقعد واحد في الماضي بسبب استمرار القانون 100 لسنة 1993 حتي تم الحكم بعدم دستوريته قبيل ثورة 25 يناير بأسبوعين.
 
أعلنت الدكتورة مني مينا، الفائزة بعضوية مجلس النقابة العامة عن قائمة استقلال الأطباء، أن نتائج الفرز لانتخابات النقابة أسفرت عن فوز قائمة استقلال النقابة بمقعد النقيب في النقابات الفرعية بمحافظات الإسكندرية، والسويس، وبني سويف، والمنيا، وأسيوط ،وسوهاج، والأقصر، والغربية، والإسماعيلية، إضافة إلي فوز نقيب مستقل بنقابة أسوان.
 
أما عن المجالس الفرعية فقد حصدت قائمة الاستقلال 10 مقاعد بنقابة الإسكندرية الفرعية من أصل 12 مقعداً وحصول القائمة علي مقعدين بغرب الدلتا وهم من أعضاء مجلس النقابة العامة، أما مجلس نقابة القاهرة الفرعية فقد حصلت قائمة الاستقلال علي 14 مقعداً من أصل 16 مقعداً والسويس فازت القائمة باكتساح 8 مقاعد بالنقيب، أما مجلس نقابة الفيوم فقد فاز اثنان من مرشحي قائمة الاستقلال من أصل 8 مقاعد، وفازت القائمة بنصف مقاعد مجلس نقابة اسيوط أي 4 مقاعد.
 
وأعربت مني عن سعادتها بهذه النتائج، لاسيما أن الأطباء استطاعوا انتخاب من يمثلهم تمثيلاً صحيحاً، وهو ما يحقق جزءاً كبيراً من التنوع داخل النقابة، مؤكدة أن النتائج تحتوي علي نسبة كبيرة من الأطباء المستقلين الذين خاضوا انتخابات النقابة بهدف العمل النقابي وليس لتحقيق اهداف سياسية، ورغم فوز خيري عبدالدائم، المحسوب علي قائمة »أطباء من أجل مصر« قائمة الإخوان بمنصب نقيب الأطباء، إلا أن هذا لن يمنع الأطباء المستقلين وقائمة استقلال الأطباء من التعاون معه من أجل خلق نقابة أكثر قرباً من مشاكل الأطباء والاهتمام بها.

 
وأشارت مني إلي عدد من العراقيل التي شابت العملية الانتخابية مثل وجود العديد من الدفعات الجديدة الذين سجلوا أسماءهم وسددوا اشتراكات النقابة لكي يدلوا بأصواتهم، إلا انهم قد فوجئوا بعدم وجود اسمائهم مسجلة وحرموا من التصويت رغم أن هؤلاء كانت لديهم رغبة في التغيير، مشددة علي أنه رغم هذه العراقيل حصل تيار الاستقلال علي هذه المقاعد، إضافة إلي تأخير فتح بعض اللجان مما أدي إلي انصراف الأطباء دون الادلاء بأصواتهم، إلي جانب تأخر فتح اللجان في قنا حتي الساعة الواحدة ظهرا بدلا من التاسعة صباحا.

 
وحصدت قائمة »أطباء من أجل مصر« علي منصب النقيب في 12 نقابة فرعية بمحافظات الجيزة، والفيوم، والمنوفية، والدقهلية، والشرقية، والبحيرة، والقليوبية، ومرسي مطروح، ودمياط، وكفر الشيخ، وجنوب سيناء، والوادي الجديد.

 
ومن وجهة نظر حقوقية أكد المحامي محمد عبدالعزيز، الناشط الحقوقي والمراقب لانتخابات نقابة الأطباء، أنه تم ارتكاب انتهاكات من قبل لجنة الإعداد للانتخابات والتي اختيرت بمعرفة مجلس النقابة القديم حيث وضعت قواعد انتخابية تصب في مصلحة قائمة »أطباء من أجل مصر« التابعة للإخوان المسلمين، إذ تم منع بعض الأعضاء من التصويت في النقابات الفرعية والسماح لهم بالتصويت في النقابة العامة فقط وهو ما شكل عبئاً عليهم وإعاق عملية إدلائهم بأصواتهم، إضافة إلي إعطاء أوامر بعدم وجود تشديد في قواعد اجراءات الانتخاب مثل عملية بداية الفرز وضرورة توقيع كل مرشح علي الكشف، لافتاً إلي السماح لأعضاء من اللجنة المشرفة علي الانتخابات بالتدخل في العملية الانتخابية أثناء الإدلاء بالأصوات وتوجيه الأطباء لانتخاب قائمة الإخوان وتوزيع دعاية وملصقات انتخابية لهم داخل اللجان وتدخلهم أثناء عملية الفرز، وقد حاول المستشار رئيس اللجنة إبعادهم خارج منطقة الصناديق أكثر من مرة أثناء إصرارهم ومحاولتهم الاقتراب من الصناديق والتأثير علي القائمين بالفرز. من جانبه وصف الدكتور أحمد إمام، مدير عام نقابة الأطباء، هذه الانتخابات بأنها نزيهة ونتائجها تحترم لاسيما أن الانتخابات شهدت جميع الفئات العمرية من الأطباء شباباً وشيوخاً ومتوسطي الاعمار ونساء ورجالاً ومن جميع الاتجاهات والائتلافات، سواء كانت يسارية أو يمينية أو تيارات دينية أو غيرها.
 
ومن وجهة نظر تحليلية، أوضح المحامي شريف الهلالي، المدير التنفيذي للمؤسسة العربية لدعم المجتمع المدني وحقوق الانسان -منظمة تعمل علي قضايا النقابات المهنية- أن انتخابات نقابة الأطباء شهدت مشاركة كبيرة من قبل التيارات المستقلة مثل حركة »أطباء بلا حقوق« وبعض المستقلين الآخرين، مشيراً إلي تراجع القائمة الإخوانية »أطباء من أجل مصر« في هذه الانتخابات، مؤكداً أن فوز قائمة الإخوان يبلغ نسبة %50 أي مناصفة مع التيارات الأخري، مشيرا إلي أن تراجع الإخوان في هذه الانتخابات يرجع إلي مشاركة جميع التيارات في العملية الانتخابية سواء بالتصويت أو الترشح.
 
وأعربت »قائمة الاستقلال« في بيان لها أمس الأول عن تعجبها من محاولات تشويه الانتصار الذي حققته القائمة في انتخابات نقابة الأطباء والتي وصفها البيان بـ»المتعمد« لاسيما بعد إعلان نتائج النقابات الفرعية في 26 محافظة بفوز تيار الاستقلال بأغلبية المقاعد في 13 محافظة، بالإضافة إلي نصف مقاعد الغربية وكفر الشيخ ومقاعد للمعارضة في معظم باقي المحافظات ولم يكن لتيار الاستقلال مقعد واحد قبل ذلك، وتمثل هذه المحافظات أكثر من %70 من الأطباء المسجلين وقد فازت قائمة الاستقلال بـ6  مقاعد في مجلس النقابة العامة من أصل 24 مقعداً، واستطرد البيان أن هناك حملة دعائية منظمة تحاول اخفاء الحقيقة وقلب النتائج بالقول إن الإخوان قد فازوا فوزا ساحقا في حين انهم خسروا مجالس النقابات الفرعية وخسروا مقاعد نقابة الإسكندرية اكبر معاقل الإخوان وخسروا 14 من 16 مقعداً في نقابة القاهرة وهما أكبر نقابتين في مصر تمثلان ما يقرب من %40 من الأطباء المسجلين.
 
وأكد البيان أن الهدف من ترويج المغالطات هو سياسي بالدرجة الأولي ويتعلق بقرب انتخابات مجلس الشعب وتأثير هذه النتائج السلبية علي الإخوان المسلمين بالدعاية الانتخابية لعضوية مجلس الشعب.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة