سيـــاســة

إضراب عام فى الضفة الغربية نتيجة تأخر الرواتب بعد عقوبات إسرائيل


رويترز:

بدأ موظفو الحكومة الفلسطينية فى الضفة الغربية اليوم الأربعاء إضراباً عاماً لمدة يومين احتجاجاً على تأخر الرواتب بسبب العقوبات الاقتصادية التى فرضتها إسرائيل على السلطة الفلسطينية .

وحجبت إسرائيل ضرائب شهرية بنحو 100 مليون دولار تجمعها لصالح السلطة الفلسطينية عقاباً لها على محاولتها الناجحة الشهر الماضى لرفع وضع الفلسطينيين فى الأمم المتحدة وحصولهم على اعتراف فعلى بالدولة الفلسطينية فى المنظمة الدولية .

وتعانى السلطة الفلسطينية التي تتمتع بحكم ذاتى محدود فى الضفة الغربية من أزمة مالية شديدة حتى من قبل الإجراء الإسرائيلى وتأخرت رواتب 153 ألف موظف فى القطاع العام مراراً هذا العام .

وشارك نحو 50 ألفاً في إضراب اليوم الاربعاء، ولم يشارك فى الإضراب أفراد الأمن فى الضفة الغربية والموظفون فى قطاع غزة .

وقال بسام زكارنة رئيس نقابة العاملين فى الوظائف العامة إن هذا الإضراب هو ضد القرصنة الإسرائيلية. وأضاف أن الموقف خطير جدا وأن الخدمات المقدمة للناس تقلصت بشدة بسبب الإضراب. وقال إن الناس لا يجدون حتى تكاليف المواصلات إلى أعمالهم .

وكان آخر ما تسلمه الموظفون راتب أكتوبر والذى تأخر تسليمه إلى أواخر شهر نوفمبر الماضى. ولا يعرف الموظفون متى سيحصلون على راتبى نوفمبر وديسمبر الحالى .

وقالت إسرائيل إن الخطوة المنفردة التى اتخذتها السلطة الفلسطينية فى الجمعية العامة للأمم المتحدة تتنافى مع اتفاقات السلام الفلسطينية الإسرائيلية، وهددت بحجب الأموال الفلسطينية أربعة أشهر لسداد ديون فلسطينية مستحقة لشركات مرافق إسرائيلية .

وفى سبتمبر تحولت إضرابات واحتجاجات على إجراءات تقشف إلى أعمال عنف، ورشق متظاهرون قوات الأمن بالحجارة وطالبوا برحيل رئيس الوزراء سلام فياض والرئيس محمود عباس .

وبدا إضراب اليوم الاربعاء تحت السيطرة ولم تحدث احتجاجات عامة حيث يلقى الفلسطينيون اللوم على إسرائيل لا حكومتهم فى المتاعب الاقتصادية التى يعانون منها حاليا .

وقال فياض لرويترز "هذا يضع حوالى مليون مواطن فى فلسطين فى دائرة الفقر.. نتحدث عن مضاعفة نسبة الفقر فى فلسطين خلال مدة اقصاها شهرين من اليوم إذا استمر الوضع على ما هو عليه ."

ولم تف دول عربية بعد بتعهداتها بتعويض نقص الأموال الذى ستتسبب فيه العقوبات الاقتصادية الإسرائيلية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة