أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الاتحاد الأوروبي يبدي قلقه إزاء الاشتباكات‮.. ‬و»الخارجية‮« ‬الأمريكية تنفي طلب إرسال قوات أجنبية لمصر


إعداد - دعاء شاهين
 
أبدت الصحف العالمية اهتماماً بتغطية الاشتباكات التي حدثت مساء الأحد بين المتظاهرين الأقباط وقوات الأمن والجيش أمام مبني ماسبيرو، وحذرت من تأثير الأحداث علي مستقبل الديمقراطية في مصر، محملة النخبة السياسية والمجلس العسكري مسئولية تفاقم الأمور وتدهورها.

 
وأعرب وزراء الاتحاد الأوروبي عن قلقهم إزاء مقتل 24 شخصاً خلال الاشتباكات، داعين السلطات المصرية إلي ضرورة حماية الأقليات الدينية في مصر، فيما نفي موقع الخارجية الأمريكية تصريحات مزعومة نسبت له، وتناقلها عدد من الصحف والمواقع المصرية حول عرض الولايات المتحدة دخول قوات أمريكية لحماية دور العبادة في مصر.
 
وفي تغطية خاصة للاشتباكات قال موقع »إيه بي سي نيوز« إن أحدث ماسبيرو ستدفع المجلس العسكري إلي إحكام قبضته علي السلطة أكثر، مشيراً إلي تزايد الاتهامات التي يوجهها النشطاء المصريون للمجلس بشأن سوء إدارته المرحلة الانتقالية وانتهاكات حقوق الإنسان المستمرة والإبقاء علي قانون الطوارئ.
 
وأشار الموقع إلي تغطية التليفزيون المصري غير الموضوعية للأحداث، متحدثاً عن ولائه المتزايد للجيش ودعوته المواطنين »الشرفاء« للنزول وحماية الجيش من هجوم الأقباط، مما أعقبه نزول عدد من الشباب مسلحين بالعصي والحجارة والسيوف لتندلع المواجهات بين المواطنين وبعضهم في وسط القاهرة.
 
وقال إن مدرعات الجيش كانت تخترق صفوف المتظاهرين في محاولة لتفريقهم، ما تسبب في دهس بعضهم، ورد المتظاهرون بإحراق المدرعات والسيارات الخاصة.
 
وعن روايات شهود عيان ما حدث ليلة الأحد، أورد الموقع شهادة شاب مسلم يدعي أحمد يحيي يسكن بالقرب من مبني الإذاعة، أكد خلالها عملية دهس المتظاهرين وأنه شاهد بنفسه رأس رجل تنفلق جراء اقتحام المدرعات صفوف المتظاهرين مما دفعه وغيره من المسلمين للانضمام للمسيحيين ضد الجيش.
 
من ناحية أخري، عنونت صحيفة »الجارديان« البريطانية تقريرها حول أحداث ماسبيرو بعبارة »اشتباكات القاهرة تشكل خطراً متنامياً علي مستقبل الديمقراطية«، وكتب مراسل الصحيفة جاك شينكر في تقريره أنه بالرغم من ادعاء المجلس العسكري المستمر بأنه نصير الثورة، فإنه بات جلياً لكثيرين أنه يفعل كل ما بوسعه للقضاء علي أي تغيير حقيقي وذي معني.
 
وأضاف: وسط قنابل الغاز والرصاص الحي والمطاطي، تجد هتافات تتعالي بعبارات مثل مسلم ومسيحي إيد واحدة، والشعب يريد إسقاط المشير، وحملت »الجارديان« النخبة السياسية في مصر والمجلس العسكري المسئولية الأكبر عما وقع من أحداث مؤسفة.
 
ونقل موقع »بي بي سي« البريطاني عن شهود عيان أن المتظاهرين تعرضوا لهجوم من قبل أشخاص يرتدون ملابس مدنية قبل اندلاع الاشتباكات بينهم وبين الجيش وقوات الشرطة، كما نقلت عن المراسلين نزول العديد من المسلمين للتظاهر مع المسيحيين ضد بقاء المجلس العسكري في السلطة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة