أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

وثائق الاستثمار تهتز تحت وطأة التراجع الجماعي للأسهم الكبري‮.. ‬وتترقب تحركات الأجانب


فريد عبداللطيف

اهتزت وثائق الاستثمار بقوة خلال تعاملات الأسبوع الماضي تحت وطأة التراجع الجماعي الحاد للأسهم النشطة التي واصلت نزيف الأسعار، نظراً لقيام شريحة عريضة من حملتها ببيعها علي الأسعار المتاحة بعد كسر مؤشر EGX 30 مستوي نفسي عند 4000 نقطة لأول مرة خلال ثلاث سنوات، وهو ما أعاد للأذهان شبح فترة الظلام الدامس التي شهدتها السوق عقب اندلاع الأزمة العالمية في أكتوبر 2008، والتي أعقبها تراجع المؤشر لقاع تاريخية قرب 3400 نقطة، التي من المرجح أن يتجه إليها في الجلسات المقبلة، بعد كسر كل خطوط الدفاع المرشحة لدعم حركته.


ومما مكن وثائق الاستثمار من الحد من خسائر أمام التيار الهبوطي العنيف للسوق الأسبوع الماضي، التماسك النسبي للسهمين اللذين يمثلان عنصر الثقل في محافظ الصناديق، وهما أوراسكوم للإنشاء والبنك التجاري الدولي، حيث هبطا بمعدل أقل من مؤشرات البورصة، نظراً لتمسك المؤسسات برصيدها فيهما، وعدم تحويل الخسائر الدفترية من تراجع الأسعار السوقية إلي خسائر محققة في حال اللجوء للبيع.

واستفاد عدد من الوثائق من قيام مديري الاستثمار بتحريك المحافظ للمتاجرة السريعة للاستفادة من الفروقات السعرية التي توافرت، نتيجة تخبط قرارات قاعدة عريضة من المستثمرين بشأن الاستراتيجية المثلي للتعامل مع مسلسل نزيف الأسعار، وهو ما مكن مديري المحافظ من تحقيق أرباح رأسمالية محدودة حدت نسبياً من الخسائر الدفترية القياسية التي عكسها تراجع مؤشر EGX 30 بنسبة %4.48، مسجلاً 3951 نقطة، مقابل 4137 نقطة في إقفال الأسبوع الأسبق .

ومما سيشكل ضغطاً علي حركة الوثائق في الجلسات المقبلة، الأوضاع السياسية التي تشهد اضطراباً متصاعداً بلغ ذروته الأحد الماضي، باندلاع أحداث ماسبيرو، ومن شأن ذلك أن يلقي بظلاله علي المناخ الاستثماري ويدفع المحافظ الأجنبية لإعادة تقييم محافظها في مصر، التي ترتكز علي الأسهم الكبري باعتبارها تمثل بدورها عمق صناديق الاستثمار، وبالضرورة سيؤدي تزايد معامل المخاطرة السياسية إلي تخفيض القيم العادلة للأسهم، وسيضغط ذلك بقوة علي الوثائق ويحد من استفادتها من التحسن الجماعي للبورصات الأوروبية والأمريكية في فتح تعاملات الأسبوع الحالي، وسط تفاؤل من قرب التوصل لخطة شاملة لحل أزمة الديون السيادية الأوروبية قبل اجتماع مجموعة العشرين.

وسيكون أفضل سيناريو في الوقت الحالي، أن تلعب صناديق الاستثمار المحلية دور ضبط ايقاع السوق تدريجياً، مستغلة توافر سيولة لدي مديري المحافظ، وهو ما سيمكن مديري الاستثمار من اقتناص الأسهم علي أسعارها المتراجعة حال إقبال الأجانب علي البيع، حيث تعد فرصاً واعدة علي المدي المتوسط بعد استقرار الأوضاع السياسية والأمنية، وتجنب السيولة مديري المحافظ من الاضطرار لبيع الأسهم علي أسعارها المتراجعة لمواجهة موجات الاستردادات لوثائق الاستثمار التي تنشط بشدة في الأوقات الصعبة علي غرار الوقت الحالي.

وبالنسبة لوثائق الصناديق المتوازنة، فقد كانت الأكثر قدرة علي مواجهة التيار الهبوطي العنيف للسوق، بعد أن جاء متوسط خسائرها أقل بمعدلات ملحوظة من البورصة الأسبوع الماضي، نظراً لأن أدوات الدخل الثابت تمثل عنصر الثقل في محافظها.

وهبطت وثيقة بنك مصر الأولي الأسبوع الماضي بنسبة %0.87، مسجلة 86.8 جنيه.

وأظهرت القوائم المالية للصندوق أن السندات مثلت %28 من إجمالي قيمة الأصول، وشكلت النقدية والحسابات الجارية %10، واقتصر تمثيل الأسهم علي %44.

وتراجعت وثيقة البنك الأهلي الثانية الأسبوع الماضي بنسبة %1.26، مسجلة 69.5 جنيه، وأظهرت قائمة المركز المالي للصندوق أن النقدية مثلت %14 من إجمالي أصوله، البالغة 159 مليون جنيه، ومثلت وثائق استثمار الصناديق النقدية %19، واستحوذت الأسهم علي %54 من إجمالي أصوله، في الوقت الذي يصل متوسط مساهمة الأسهم في الصناديق المفتوحة إلي %90، وأوضحت قائمة أكبر أسهم يساهم فيها صندوق الأهلي الثاني وجود »موبينيل« و»المصرية للاتصالات« عن قطاع الاتصالات، و»التجاري الدولي« و»الأهلي سوسيتيه« عن قطاع البنوك، وعن الأسمنت »قنا« و»سيناء«، و»مدينة نصر« و»مصر الجديدة« و»الصعيد للمقاولات« و»المنتجعات السياحية« عن قطاعي الإسكان والمقاولات، بالإضافة إلي »أموك« و»النساجون الشرقيون« و»العز الدخيلة« و»ايبيكو« و»سيدي كرير« و»السويدي للكابلات« عن قطاعي الصناعة والدواء، مع وجود »هيرمس« عن الخدمات المالية.

وبالنسبة للصناديق المفتوحة للأسهم، فقد تكبدت من جانبها خسائر جماعية جاء متوسطها أقل من المؤشرات، وإن كان أعلي من الصناديق المتوازنة، وهبطت وثيقة البنك المصري الخليجي بنسبة %2.3، مسجلة 87.3 جنيه، وتراجعت وثيقة بنك القاهرة بنسبة %2.6، مسجلة 31.9 جنيه، وهبطت وثيقة بنك الإسكندرية بنسبة %2.3، مسجلة 128 جنيهاً.

وتراجعت وثيقة بنك مصر إيران للتنمية الأسبوع الماضي بنسبة %2.1، مسجلة 220.7 جنيه، وأشارت قائمة أكبر أسهم يساهم فيها الصندوق إلي وجود شهادات الايداع الدولية لـ»أوراسكوم تليكوم« و»أوراسكوم للإنشاء«، بالإضافة إلي أسهم: »موبينيل « و»الأهلي سوسيتيه« و»ماريدايف« و»بالم هيلز« و»مصر الجديدة للإنشاء والتعمير« و»القابضة المصرية الكويتية«، وشكلت الأسهم %83 من إجمالي أصول الصندوق الذي بلغت 174 مليون جنيه، ومثلت النقدية والودائع %13 من إجمالي الأصول.

وهبطت وثيقة بنك مصر الثالثة الأسبوع الماضي بنسبة %2.4، مسجلة 269 جنيهاً، وأظهرت قائمة أكبر أسهم يساهم فيها الصندوق وجود »أوراسكوم تليكوم« عن الاتصالات، و»التجاري الدولي« عن البنوك، و»سوديك« عن العقارات، بالإضافة إلي »سيدي كرير« و»السويدي للكابلات« مع وجود »هيرمس« و»القابضة المصرية الكويتية«، وأظهرت قائمة المركز المالي للصندوق أن الأسهم شكلت %98 من إجمالي أصول الصندوق المتداولة التي بلغت 101 مليون جنيه، ومثلت النقدية والودائع %1.2، ومثلت وثائق الكوبونات المستحقة النسبة المتبقية.

وكانت أقل الخسائر بين الصناديق المفتوحة الأسبوع الماضي لبنك بيريوس الأول بنسبة %0.8 لتسجل 81.6 جنيه، ودعم من أداء الوثيقة الثبات النسبي لسهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة، الذي يشكل أعلي وزن في محفظة الصندوق، بنسبة %8.1، وكان السهم قد هبط الأسبوع الماضي بنسبة %2.7، مسجلاً 204 جنيهات، كما شكل سهم البنك التجاري الدولي دعماً للوثيقة، حيث تراجع بنسبة تقل عن المؤشرات بلغت %1.9، مسجلاً 22.5 جنيه، ومثل السهم %7.7 من صافي أصول الصندوق في نهاية ديسمبر 2010.

وشملت قائمة أهم أسهم يستثمر بها الصندوق بجانب »التجاري الدولي« و»أوراسكوم للإنشاء والصناعة« أسهماً دفاعية تقوم بتوزيعات أرباح منتظمة توفر السيولة لمديري المحافظ للتعامل مع الهزات التي تضرب البورصة، وفي مقدمتها سهم موبينيل.

وفيما يخص الصناديق الإسلامية، فقد شهدت بدورها انخفاضات جماعية الأسبوع الماضي، كان أقلها لوثيقة صندوق سنابل بنسبة %1.5، مسجلاً 62.3 جنيه.

وتراجعت وثيقة بنك البركة ـ مصر بنسبة %2.45، مسجلة 49.1 جنيه، وأظهرت قائمة المركز المالي للصندوق أن الأسهم شكلت %87 من إجمالي أصوله المتداولة، وشكلت النقدية والودائع لدي البنوك %12 من إجمالي الأصول، وأظهرت قائمة أهم أسهم يستثمر فيها الصندوق وجود »أوراسكوم تليكوم« و»المصرية للاتصالات«، »أوراسكوم للإنشاء والصناعة« و»القابضة المصرية الكويتية« و»سوديك«.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة