أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

تأثيرات سلبية لأحداث‮ »‬ماسبيرو‮« ‬علي السياحة


كتب ـ محمد مجدي والصاوي أحمد:
 
أكد هشام زعزوع، مساعد أول وزير السياحة، أن الأحداث التي وقعت بمنطقة ماسبيرو، أمس الأول، ستؤثر سلباً علي القطاع السياحي، إلا أن مؤشرات هذا الأثر السلبي لن تظهر قبل يومين علي الأقل.

 
وقال زعزوع، في تصريح خاص لـ»المال«، إن ما حدث سيئ بكل المقاييس، وسينعكس سلباً علي السياحة الوافدة إلي مصر، ولفت إلي أنه سيتم حصر التلفيات والأضرار، التي لحقت بالشركات والبازارات السياحية المجاورة لمبني التليفزيون بالقاهرة، وكذلك بمحافظتي الأقصر وأسوان، اللتين شهدتا أحداثاً متشابهة تزامنت مع أحداث ماسبيرو.
 
وأضاف زعزوع أنه من السابق لأوانه تخمين حجم الخسائر التي لحقت بالقطاعات السياحية المختلفة، خلال يوم واحد فقط، وأشار إلي أن وزارة السياحة في اجتماعات مستمرة مع الدكتور عصام شرف، رئيس الوزراء، لبحث الإجراءات التي سيتم اتخاذها، لتفادي التداعيات السلبية للأحداث الراهنة.
 
وقال اللواء حاتم منير، أمين عام غرفة الفنادق بالبحر الأحمر، إن أحداث ماسبيرو ستؤثر سلباً علي معدلات السياحة الوافدة إلي محافظة البحر الأحمر علي المدي الطويل، حال استمرارها أو تطورها، بما يعطل النشاط السياحي داخل المحافظة المشهورة عالمياً بمعالمها السياحية، وتقديم منتج سياحي عالي الجودة في مدنها الرئيسية، وهي: الغردقة ومرسي علم وسفاجا.
 
وأوضح منير أن الحجوزات لم تتأثر بالأحداث الطائفية ومتوسط نسبة الإشغال في الفنادق حالياً، يصل إلي %78 في جميع الفنادق.
 
وأشار منير إلي أن الإضرابات العمالية الحالية في فرنسا وألمانيا قد تؤثر أيضاً علي حجم السياحة الوافدة إلي مصر من هذين البلدين، مضيفاً أن بعض الجنسيات قد تتأثر أكثر من غيرها بالأزمات في مصر، مثل الوافدين من أوروبا الغربية وأمريكا، بينما لا يتأثر بذلك السياح الروس والوافدون من دول شرق أوروبا وآسيا.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة